14 ديسمبر 2019 10:12 ص

مسؤول أمريكي: قناة السويس الجديدة ستخفض أسعار النفط

السبت، 01 أغسطس 2015 - 12:00 ص

 أكد المبعوث الخاص ومنسق شؤون الطاقة الدولية بوزارة الخارجية الأمريكية ، أموس هوكستين، أهمية قناة السويس الجديدة ، موضحًا أنها ستشكل إضافة مهمة تسهم في تخفيض الأسعار الخاصة بنقل النفط العالمي وهو الأمر الجيد والإيجابي لمصر والعالم.

وقال هوكستين -وهو أحد كبار مستشاري وزير الخارجية الأمريكي جون كيرى خلال لقاء مساء الثلاثاء 21/ 7 / 2015  مع عدد من الصحفيين المصريين- إنه زار مصر 5 مرات منذ توليه مهام منصبه منذ 3 سنوات والتقى في الزيارة الحالية مع وزير الكهرباء والطاقة الدكتور محمد شاكر ومع وزير البترول شريف اسماعيل.
وهنأ هوكستين الحكومة المصرية على نجاحها في حل مشكلات انقطاع الكهرباء بشكل سريع، مشيرًا إلى أن هذا الأمر تطلب مجهودات كبيرة كان بطلها الحكومة المصرية خلال الأشهر الماضية.
وأكد أنه بفضل القيادة والعمل الفعلي تمكنت مصر من تجنب الأزمات التي كانت تواجهها في السنوات الماضية، مشيرًا إلى أن هذا الصيف كان الوضع أفضل.
وشدد المسؤول الأمريكي على أن تجنب أزمات الكهرباء هذا الصيف لم يحدث مصادفة لكنه نتاج عمل شاق بذلته الحكومة المصرية، معربًا عن سعادته لكون الولايات المتحدة شريكًا للحكومة المصرية في إحداث هذا التغيير.
وأشار إلى أن وجود الطاقة أمر أساسي لتحقيق التنمية في أي دولة، مضيفًا أن هناك تعاونًا مصريًا أمريكيًا مهمًا في مجال الطاقة ولهذا كان من المهم أن يقوم بزيارة للقاهرة قبل عقد الحوار الاستراتيجي المصري الأمريكي لاستكشاف طرق تعميق التعاون بين البلدين في مجال الطاقة.
وردًا على سؤال حول ما إذا كانت الولايات المتحدة قد ساهمت في المساعدة لحل أزمة الطاقة في مصر، أشار إلى أنه كان هناك جهد متواصل من الحكومة المصرية وأن المساعدات الأمريكية لا تقتصر فقط على تقديم المنح بل المشاركة في حوار ممتد لمساعدة مصر في قطاع الطاقة حيث أن الأمر يحتاج لخطوات كثيرة وهناك شركات أمريكية مثل جنرال اليكتريك وغيرها قامت بجهود لاستخراج مصادر الطاقة في مصر مثل الغاز والبترول وتحسين النظم وتخفيض الطاقة المهدرة وترشيد الاستهلاك.
وأوضح أن الحكومة المصرية وضعت هدفًا مهمًا بالاعتماد على مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة لتوليد ٢٠٪ من الطاقة المطلوبة، مضيفًا «أننا نشجع الشركات الأمريكية والدولية على الاستثمار في قطاع الطاقة والبترول في مصر كما أن هناك إجراءات حكومية مصرية تم اتخاذها موخرًا لتشجيع المستثمرين».
وحول إمكانية تعاون الولايات المتحدة مع مصر في برنامجها النووي لتوليد الطاقة ووجود تحفظات أمريكية على التعاون المصري الروسي في هذا المجال، قال هوكستين إنه لم يتطرق في مباحثاته مع المسؤولين المصريين إلى هذا الموضوع كما أنه لا يحب التعليق على الاتفاقيات المصرية مع دول أخرى فهو أمر يرجع للحكومة المصرية، مشيرًا إلى أن بلاده تساند البرنامج النووي طالما إنه يتم بطريقة معينة.
وأضاف أن شركات البترول الأمريكية قطاع خاص ولا تستطيع الحكومة الامريكية إملاء سياسيات معينة عليها أو تحديد نطاق عملهم ولكن يمكنها تشجيعهم وهناك مشاركة بتقديم الخبرة وستستمر الحكومة الأمريكية في تشجيع الشركات الأمريكية للنظر إلى مصر كموقع إيجابي للاستثمار خاصة في مجال الطاقة الجديدة والمتجددة وأمريكا تساعد بتقديم الخبراء للدول الأفريقية ومصر حيث أطلق الرئيس باراك أوباما سياسة تطوير الطاقة في أفريقيا وهناك حوار مصري أمريكي متواصل لتعزيز التعاون في مجال الطاقة وكذلك تعاون في الإطار الشرق أوسطي.


أ ش أ – اليوم السابع
27 يوليو 2015

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى