15 نوفمبر 2019 11:32 م

وزير التجارة : تنسيق مصرى صينى لإقرار القائمة النهائية للمشروعات ذات الأولوية

الأحد، 10 يوليو 2016 - 05:10 م

أجرى المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة سلسلة مباحثات مكثفة خلال مشاركته فى اجتماع وزراء تجارة مجموعة الـعشرين المنعقد بمدينة شنغهاى الصينية حيث التقى جاو هوتشنج وزير التجارة الصينى  وتناول اللقاء بحث دعم أواصر التعاون التجارى والإقتصادى بين الجانبين خاصة فى ضوء الشراكة الإستراتيجية التى وقعها زعيما البلدين خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لبكين العام الماضى .

 

وقال قابيل في بيان نقلته الوزارة  "  الاحد " 10 / 7 / 2016 - انه تم استعراض النتائج التى توصلت إليها مجموعة العمل الفنية المشكلة من الجانبين والمتعلقة بالمشروعات التى سيتم تنفيذها فى مصر بالتعاون مع الجانب الصينى والمنتظر اقرارها بصفة نهائية خلال اجتماعات اللجنة الوزارية المصرية الصينية المشتركة التى ستبدا فعالياتها غدا ببكين  مؤكدا حرص الجانبان على اقرار هذه المشروعات وبدء إجراءات تنفيذها وتشمل مشروعات فى مجالات الكهرباء والطاقة والصحة والنقل .

 

كما طالب قابيل الجانب الصينى بتقديم المزيد من التيسيرات لتسهيل دخول الصادرات المصرية إلى السوق الصينى وبصفة خاصة صادرات الحاصلات الزراعية .

 

وأضاف الوزير أنه بحث مع نظيره الصينى الإعداد لمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى فى قمة مجموعة الـ 20 المقرر أن تستضيفها الصين خلال شهر سبتمبر المقبل حيث من المقرر أن يجرى الرئيس مباحثات مع عدد من رؤساء وزعماء الدول المشاركين فى فعاليات القمة وستتصدر الموضوعات الإقتصادية أجندة هذه المباحثات .

 

ومن جانبه أكد جاو هوتشنج وزير التجارة الصينى حرص بلاده على تعزيز علاقاتها الإستراتيجية مع مصر بإعتبارها أحد أهم الشركاء التجاريين للصين فى منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ، مشيداً بالمشاركة الفعالة لمصر فى الإجتماع الوزارى لوزراء تجارة مجموعة العشرين للمساهمة فى صياغة مستقبل أفضل للإقتصاد العالمى .

 

واشار البيان إلى أن المهندس طارق قابيل عقد جلسة مباحثات مع روبرتو ازيفيدو مدير عام منظمة التجارة العالمية تناولت بحث التطورات الخاصة بمفاوضات جولة الدوحة للتنمية ، حيث أكد التزام مصر الكامل بالنظام التجارى متعدد الأطراف .

 

وأشار إلى أهمية التوصل إلى حزمة اجراءات جديدة تراعى الإعتبارات الخاصة بالتنمية ومصالح الدول النامية ، على أن يتم تقديمها للإجتماع الوزارى الـ 11 المقرر عقده نهاية العام المقبل .

 

كما استعرض اللقاء تداعيات الإستفتاء الأخير الخاص بخروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبى ، حيث أوضح أزيفيدو أن المنظمة لم تتلقى حتى الأن أى إخطار رسمى سواء من الجانب البريطانى أو الإتحاد الأوروبى يتضمن الجوانب القانونية الخاصة بطبيعة الإتفاق الذى سيتم اقراره بين الجانبين لتفعيل هذا الإنفصال، والذى سيتم بناء عليه دخول كل من بريطانيا والإتحاد الأوروبى كل على حدة فى مفاوضات تجارية مع باقى الدول الأعضاء بالمنظمة فى حال تنفيذ الإنفصال .

 

كما شملت المباحثات التى أجراها الوزير لقاء مع اوى شياورونج العضو المنتدب لشركة شنغهاى اليكتريك – احدى كبريات الشركات الصينية العاملة فى مجال توليد الكهرباء وتحلية المياه – حيث تناول اللقاء بحث المشروعات التى تستهدف الشركة تنفيذها فى مصر خلال المرحلة المقبلة والتى تشمل انشاء عدد من محطات توليد الكهرباء من الفحم بمنطقة الحمراوين فى اطار المشروعات ذات الأولوية الجارى الإتفاق على تنفيذها بالتعاون مع الجانب الصينى .

 

وأشار قابيل إلى أن الحكومة حريصة على تذليل كافة العقبات أمام الشركات الصينية الراغبة فى الإستثمار بالسوق المصرى لبدء تنفيذ مشروعاتهم فى أقرب وقت ممكن .

 أ ش أ

10 / 7 / 2016 


اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى