19 نوفمبر 2019 10:22 ص

زيارة وزير الخارجية لإسرائيل

فعاليات زيارة وزير الخارجية لإسرائيل

الإثنين، 11 يوليو 2016 - 02:03 م

توجه وزير الخارجية سامح شكري لإسرائيل، صباح الأحد 10/ 7/ 2016، في زيارة هامة تستهدف توجيه دفعة لعملية السلام الفلسطينية - الإسرائيلية، بالإضافة إلى مناقشة عدد من الملفات المتعلقة بالجوانب السياسية في العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية.


- جلسات المباحثات
أجرى وزير الخارجية جلسة مباحثات موسعة مع رئيس الوزراء الاسرائيلى بنيامين نيتنياهو أعقبها مباحثات مطولة علي عشاء أقامه رئيس الوزراء الإسرائيلي لوزير الخارجية بمنزله الخاص ، تناولت كافة الجهود المرتبطة بتفعيل عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية وكيفية البناء على الرؤية التي طرحها الرئيس عبد الفتاح السيسى في دعوته التي أطلقها يوم 17 مايو على الجانبين الفلسطيني والاسرائيلى بهدف التوصل إلي حل شامل وعادل ونهائي لقضية الشعب الفلسطينية، من شأنه أن يحقق حلم إنشاء الدولة الفلسطينية المستقلة علي حدود عام ١٩٦٧ وعاصمتها القدس الشرقية، وتحقيق الأمن والسلام والاستقرار للشعب الإسرائيلي. 
 
تناولت المحادثات المصرية الإسرائيلية، تقدير نتائج الاجتماع الوزاري الخاص بدعم عملية السلام في باريس يوم 3 يونيو، وتقرير الرباعية الدولية، والزيارة التي قام بها وزير الخارجية إلى رام الله يوم 29 يوليو، وأكد خلالها شكري علي التزام مصر بتقديم كافة أشكال الدعم للجانبين الفلسطيني والإسرائيلي لتشجيعهما على استئناف المفاوضات، وأن نقطة الانطلاق لأي مفاوضات قادمة ينبغي أن تتأسس على احترام مقررات الشرعية الدولية والمرجعيات الخاصة بها،  واتخاذ  إجراءات واضحة علي مسار بناء الثقة،   وأنه من المهم أن يشعر كل طرف بأنه لا مجال لتحقيق رؤية الدولتين إلا من خلال المفاوضات الجادة والمباشرة .


تناولت المباحثات ايضاً بين شكري ونتنياهو عدداً من الملفات المرتبطة بالعلاقات الثنائية، ومن ضمنها جهود مكافحة الإرهاب والوضع الخاص بدير السلطان التابع للكنيسة القبطية المصرية في القدس، كما تم مناقشة عدد من الملفات المرتبطة بالأوضاع الإقليمية. وقد حرص الوزير شكري علي نقل رؤية مصر تجاه الكثير من القضايا الإقليمية وكيفيةً حلها  .


- المؤتمر الصحفى المشترك لسامح شكري وبنيامين نتنياهو 




أكد وزير الخارجية سامح شكرى فى مؤتمر صحفى مع رئيس الوزراء الإسرائيلى علي ضرورة إقامة دولة فلسطينية تعيش بسلام جنبا إلى جنب مع إسرائيل، موضحا أن مصر تدعم عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين ،وأضاف شكري أن انتشار الإرهاب يعرقل عملية السلام فى المنطقة، وأن التوصل من خلال المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرإئيليين يهدف إلي إرساء الحقوق المتبادلة.


قال وزير الخارجية، إننا تسعى لوضع حد نهائي للصراع العربي الاسرائيلي، مؤكدًا أن مصر مستعدة للإسهام بفاعلية في تحقيق هذا الهدف ،وأضاف أن مصر ستواصل جهودها للوصول إلى حل الدولتين على أساس من مبادئ وصفها بـ”العدل والانصاف”، لافتاً إلى أن معاناة الشعب الفلسطيني تزداد صعوبة يوماً بعد يوم ولا يمكن القبول بالحفاظ على الوضع الراهن.


وتابع قائلًا: “إن زيارتي لإسرائيل تأتي في توقيت مهم للغاية لحل الصراع العربي الاسرائيلي”، مشيراً إلى أن الرئيس السيسي يسعى لتحقيق سلام شامل وعادل في المنطقة العربية بشكل عام.


واكد وزير الخارجية، إنه “التقى بالقيادات الفلسطينية لبحث دعم سبل السلام، لأنه منذ توقف مباحثات السلام والأوضاع الإنسانية تتدهور”.




عاد وزير الخارجية سامح شكري إلى القاهرة مساء الأحد, بعد زيارة لإسرائيل استغرقت يوما واحدا .

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى