08 ديسمبر 2019 04:57 ص

زيارة وزير الخارجية لإسرائيل

وزير الخارجية يعود للقاهرة بعد زيارة لإسرائيل

الإثنين، 11 يوليو 2016 - 04:47 م

عاد وزير الخارجية سامح شكري إلى القاهرة الأحد 10 / 7 / 2016، بعد زيارة لإسرائيل استغرقت يوما واحدا .


والتقى وزير الخارجية خلال الزيارة مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ، لبحث مسار السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين في إطار الجهود المصرية لبناء الثقة بين الجانبين، بهدف استئناف المحادثات من أجل حل شامل للقضية الفلسطينية.


كما تناولت المحادثات مناقشة عدد من الملفات المتعلقة بالجوانب السياسية في العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية.


يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رحب بجهود الرئيس عبد الفتاح السيسي الرامية لدفع عملية السلام بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني.


وقال نتنياهو خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية سامح شكري (الأحد 10 / 7 / 2016 ) " أرحب بالاقتراح التي طرحه مؤخرا الرئيس السيسي لدور قيادي مصري في إطار الجهود الرامية إلى دفع السلام مع الفلسطينيين وسلام أوسع في منطقتنا قدما".


وأضاف "تنعم دولتانا بالسلام منذ أن أقمنا معاهدة السلام التاريخية قبل 37 عاما.. إن معاهدة السلام الإسرائيلية المصرية ومعاهدة السلام الإسرائيلية الأردنية تعتبران حجر الأساس للاستقرار في المنطقة وذخرا حيويا بالنسبة لدولنا الثلاث.. إنهما أيضا حجر الأساس لسلام إقليمي أوسع ولاستقرار أوسع الذي نأمل تحقيقه".


وقال نتنياهو :"أدعو اليوم الفلسطينيين مرة أخرى إلى اعتماد المثال الشجاع الذي رسمته مصر والأردن والانضمام إلينا في مفاوضات مباشرة باعتبارها الطريقة الوحيدة التي نستطيع من خلالها التعامل مع جميع القضايا العالقة بيننا وتحويل رؤية السلام المبني على دولتين للشعبين إلى واقع".




اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى