23 أغسطس 2019 06:04 م

الأقصر تستضيف الجلسة 104 للمجلس التنفيذي لمنظمة السياحة و المؤتمر الخامس لسياحة المدن

وزير السياحة يشهد فعاليات اجتماع منظمة السياحة العالمية بالأقصر

الأربعاء، 02 نوفمبر 2016 - 01:41 ص

 أكد يحيى راشد، وزير السياحة، أن مصر لاتزال وستظل دائما بلد الأمن والأمان، لافتا إلى دورها الريادي في المنطقة وعلى أن مصر دائما تفتح أبوابها وتدعو الجميع لمشاهدة آثارها التي تعبر عن حضارتها العريقة.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها السيد وزير السياحة في حفل افتتاح فعاليات اجتماع الجلسة 104 للمجلس التنفيذي لمنظمة السياحة العالمية والقمة الخامسة لمؤتمر سياحة المدن، بحضور الدكتور محمد بدر محافظ الأقصر، والدكتور طالب الرفاعى الأمين العام منظمة السياحة العالمية، وعمرو عبد الغفار المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط بالمنظمة، وعدد من وزراء السياحة، وسفراء عدد من الدول المشاركة في الحدثين.

واستهل وزير السياحة كلمته بالترحيب بالحضور، موجها الشكر لجميع الأطراف المنظمة لما بذلوه من جهد كبير، كما أكد الوزير على سعادته لحضور هذا العدد الكبير من ممثلين رفيعي المستوى من دول مختلفة، مشيرا إلى أن مشاركتهم تؤكد على مدى أهمية صناعة السياحة المصرية.

كما عبر الوزير عن سعادته لاختيار مدينة الأقصر عاصمة السياحة العالمية لهذا العام مؤكدا على عظمة ومكانة هذه المدينة السياحية، مشيرا إلى أن مدينة الأقصر والتي تعتبر أكبر متحف مفتوح في العالم هى واحدة من أفضل المدن على الخريطة السياحية والثقافية في العالم، مؤكدا على مكانتها باعتبارها كنزًا سياحيًا وأثريًا لا مثيل له والذى يجب أن نبذل الكثير لاستعادة الحركة السياحية إليها أفضل مما كانت عليه.

ومن جانبه، تحدث الدكتور طالب الرفاعى الأمين العام منظمة السياحة العالمية, حيث أشار إلى أهمية مصر كمقصد سياحى فريد، ومؤكدا على أنها سوف تظل دائما ذات مكانة سياحية متميزة على خريطة السياحة العالمية، مشيرا إلى ما تتمتع به مصر من أمن وأمان يستشعره الجميع.

وقال طالب الرفاعى، إن انعقاد الجلسة 104 للمجلس التنفيذي لمنظمة، لم يكن بمحض الصدفة، وإنما كان اختيارا داعما للمقصد السياحي المصري، الذي يواجه تحديات لاستعادة الحركة السياحية، مضيفا أن مصر لها تاريخ أكثر من 5 آلاف عام، وبالتالي لا يمكن أن يخرج من دائرة المقاصد السياحية، داعيا العالم لزيارة مصر والاستمتاع بمقاصدها السياحية، مشددا أنه لا يمكن معاقبة المجني عليه ومكافأة الجاني في إشارة منه لمرتكبي أعمال العنف.

كما تستضيف مدينة الأقصر القمة العالمية الخامسة لمؤتمر منظمة السياحة العالمية، لـ"سياحة المدن"، بحضور ممثلين من 50 دولة وعدد من الوزراء، بالإضافة إلى أكثر 170 ضيفا مشاركا، حيث سيتخلل المؤتمر عدة ورش عمل لتبادل الخبرات فى مجال السياحة وسبل دعم وتطوير السياحة بالأقصر.

 

بوابة الاهرام 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى