21 أكتوبر 2019 05:44 م

الجالية المصرية بالنمسا تجدد الدعم للقوات المسلحة في الحرب على الإرهاب

الأربعاء، 01 مارس 2017 - 09:57 ص

أعلنت الجالية المصرية بالنمسا، عن دعمها الكامل للرئيس عبد الفتاح السيسي، والمؤسسة العسكرية في الحرب على الإرهاب، مطالبة بالضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه العبث بأمن مصر، مؤكدة أن ما تم تهجير الأقباط والتعدي عليهم في شمال سيناء لن يمر مرور الكرام.

وقال بهجت العبيدي، الكاتب المصري المقيم بالنمسا، إن ما تقوم به القوات المسلحة من دك حصون الإرهابيين الذين يتحصنون في بعض الأماكن ذات الجغرافيات الوعرة في سيناء لن يثني أبطال القوات المسلحة من القضاء عليهم، فالجيش وجنوده البواسل لا يوجد في قاموسهم لفظ مستحيل، ولا يعرفون إلا طريق النصر بعون الله.

وقال "العبيدي"، نجدد دعمنا المطلق لبواسل القوات المسلحة، ونطالب الشعب جميعه بالوقوف صفًا واحدًا خلف الجيش والشرطة والرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقال الإعلامي المصري بالنمسا، أسامة نصحي، إن جيشنا العظيم يخوض حربًا ضروسة ضد آفة العصر الإرهاب نيابة عن العالم أجمع، وإن كنا نجدد دعمنا المطلق للقوات المسلحة المصرية فإننا من ناحية أخرى نطالب العالم وخاصة الغربي منه بمساعدة مصر في هذه الحرب على آفة الإرهاب التي تتخطى الحدود وأصبحت ظاهرة عالمية، عانت منها الكثير من دول العالم وفي القلب منها الدول الأوربية التي لم تكن تلقي بالا لما يصدر من تحذير عن القاهرة.

وأضاف حسام بازينة، رئيس الاتحاد العام للمصريين بالنمسا بليوبن، إن الاتحاد يدعم القوات المسلحة المصرية والرئيس عبد الفتاح السيسي فيما يتخذه من إجراءات في حربنا ضد الإرهاب، مؤكدًا أن مصر ستنتصر حتما على هؤلاء المجرمين ومن يمولونهم فنحن ندافع عن وطننا وعن أمن شعبنا، وهذا واجب مقدس يقوم به جيشنا عن إيمان وعقيدة لا تتزحزح، وذلك لا يكون نتيجته إلا النصر بمشيئة الله.

وألمح مجدي العشري، الرئيس السابق لرابطة الثقافة العربية بالنمسا، إلى أن كل المصريين بالنمسا يقفون صفًا واحدًا خلف قواتنا المسلحة وخلف الزعيم عبد الفتاح السيسي، وكلنا ثقة في أن جيشنا سيدحر الإرهاب، وينظف البلاد من هؤلاء الأشرار وأنه كما كانت مصر دائمًا مقبرة الغزاة بفضل جيشها الأبي، فإنها ستكون مقبرة المارقين الإرهابيين، وأكد على تجديد الدعم للقوات المسلحة المصرية الباسلة.

صدى البلد

 27/2/2017 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى