23 أغسطس 2019 05:33 م

مهرجانات وسباقات

مهرجان الإسماعيلية الدولى الـ16 لسباقات الهجن

الثلاثاء، 21 مارس 2017 - 01:49 م

شهد مضمار السباق بصحراء قرية سرابيوم التابعة لمركز ومدينة فايد بمحافظة الإسماعيلية، في 21 / 3 / 2017 انطلاق فعاليات مهرجان الإسماعيلية الدولى السادس عشر لسباقات الهجن بمشاركة 12 دولة عربية وأفريقية وأوروبية، والذى يستمر لمدة يومين. بحضور اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية واللواء عصام سعد مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية ورؤساء الوفود المشاركة فى المهرجان من كافة الدول ومشايخ القبائل البدوية المشاركة فى المهرجان.

ولأول مرة تشارك دول أوروبية فى المهرجان وعددها 4 دول، "سويسرا وفرنسا وألمانيا والنمسا"، بالإضافة إلى دول عربية وأفريقية هى الكويت والسعودية والأردن والسودان وإريتريا وتشاد وتونس والجزائر، كما يشارك فى المهرجان أيضا شعراء الكويت والأردن والسعودية ووفود إعلامية. وهناك تنسيقات تتم مع عدد كبير من الدول لتوسيع دائرة المشاركات الدولية في المهرجان، ورفع اسم مصر عاليا خفاقا ووضعها في المكانة التي تليق باسمها.

يتنافس في المهرجان من مصر أبناء 15 قبيلة عربية هى (بلي والإحيوات والترابين والمعاذة والعيايدة والجراجرة والحويطات والفوايدة وأولاد سعيد والتياها والطميلات والعيليقات والهنادي والمساعيد والعقايلة) التي يسعى أبناءها المنافسة على المراكز الأولى في سباق الهجن الدولي.

تشمل سباقات المهرجان ( الثنايا والجذعان والناب والحيرات لمسافاتٍ تبدأ من 8 وحتى 15 كيلومتراً ) تنظيم عدد 13 شوطا ويشارك بها نحو 150 جمل، وتتضمن فعالياته إقامة أمسيات شعرية وحفل سمر بمشاركة نخبة من شعراء الكويت والأردن والسعودية والأردن إلى جانب حضور عدد كبير من ممثلي وفود الدول المشاركة والقبائل العربية والوفود الإعلامية.

وقد رصدت له اللجنة المنظمة للمهرجان جوائز مادية قيمة وهدايا عينية أبرزها السيف الذهبي الذي يحمل اسم مصر للفائز الأول.

يشرف على تنفيذ المهرجان سليمان الزملوط رئيس الاتحاد المصرى ونائب رئيس الاتحاد العربى لرياضة سباقات الهجن وأمين الشعراوى رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصرى، ومساعد أمين عام الاتحاد العربى لرياضة الهجن.

جدير بالذكر أن الإسماعيلية ستستضيف أول اجتماع للجمعية التأسيسية (من أعضاء الاتحاد العربى والأفريقى والأوروبى)، تمهيدا لإشهارالاتحاد الدولى لرياضه الهجن، وتم اختيار الإسماعيلية لعقد الاجتماع فيها تقديرا لمصر ودورها الريادى فى كافة المجالات.

فعاليات المهرجان

تضمنت فعاليات اليوم الأول 21 / 3 / 2017  : تنظيم سباق الماراثون الرئيسي، وهو سباق السيف، والتي شاركت به الجمال من جميع الأعمار لمسافة 15 كيلو مترا، وقد أسفر هذا السباق عن فوز المتسابق الهجان عواد سليمان من قبيلة العيايدة بالسيف الذهبي، وقد قام بتسليمه السيف محافظ الإسماعيلية ومدير الأمن.

وكلمة ألقاها محافظ الإسماعيلية بهذه المناسبة أشاد بجهود جميع القائمين والمشاركين في تنظيم دورة المهرجان لهذا العام، مشيرا إلى أن مشاركة عدد أربع دول أوروبية في دورة هذا العام والتي شملت مشاركة فرنسا وألمانيا والنمسا وسويسرا، هو خير دليل على تقدم وازدهار هذا المهرجان عاما تلو العام، كما أنها رسالة مؤكدة للعالم أجمع على أن مصر ستظل دائما وأبدا واحة الأمن والأمان فاتحة ذراعيها مرحبة بكل ضيوفها من مختلف شعوب العالم .

كما تضمنت الفعاليات في اليوم الأول تقديم فقرات من الشعر لعدد من شعراء القبائل المشاركة في المهرجان، ثم قام المحافظ ومدير الأمن ومرافقيهم من القيادات بتفقد وافتتاح معرض المشغولات اليدوية السيناوية.

هذا وقد اختتمت مساء الأربعاء 22 / 3 / 2017 فعاليات المهرجان ، وأهدت إدارة المهرجان دروع المهرجان إلى المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة واللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية وإلى رؤساء الوفود المشاركة فى المهرجان.


معرض الصور

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى