17 أكتوبر 2019 04:46 ص

وزارة التضامن والمجلس القومي لشئون الإعاقة

الأربعاء، 12 أبريل 2017 - 10:10 ص

تولي الدولة عناية كبيرة للمعاقين ، وتعتبر مصر من أهم الدول التي يشاد بها في العمل الاجتماعي بوجه عام وفى مجال رعاية وتأهيل الأشخاص ذوى الإعاقة بصفة خاصة لما لها من خبرات لا يستهان بها وتجارب رائدة في هذا الشأن تعد نبراسا لباقي الدول وذلك للاقتناع التام والإيمان بأن الأشخاص ذوى الإعاقة بما لديهم من قدرات وإمكانيات إذا ما توفرت لهم الخدمات الملائمة التدريبية والتأهيلية والرعائية والفرص المتكافئة سيتمكنون من المشاركة بفاعلية جنباً إلى جنب مع باقي أفراد المجتمع . هذا بالإضافة إلى الإيمان الكامل أيضاً بأن قضية الإعاقة قضية مجتمعية يلزم مواجهتها بتكافل جهود الحكومات والمجتمع المدني والقطاع الخاص والأشخاص ذوى الإعاقة .

ويقصد بالشخص المعاق : كل شخص أصبح غير قادر على الاعتماد على نفسه في مزاولة عمل أوالقيام بعمل آخر والاستقرار فيه ونقصت قدرته على ذلك نتيجة لقصور عضوي أوعقلي أوحسى أونتيجة عجز خلقي منذ الولادة. وتقوم الدولة بتقديم الخدمات الاجتماعية والنفسية والطبية والتعليمية والمهنية التي يلزم توفيرها لهؤلاء الأشخاص وأسرهم لتمكينه من التغلب على الآثار التي تخلفت عن عجزه.


جهود وزارة التضامن الاجتماعى :ــ


تقوم وزارة التضامن الاجتماعي بتنفيذ مجموعة من الأنشطة والخدمات والبرامج الاجتماعية والتعليمية والطبية والصحية والترفيهية والرياضية والبرامج الإرشادية والتدريبية للأشخاص ذوى الإعاقة بمختلف إعاقتهم ( معاقون حركياً – معاقون بصرياً – معاقون سمعياً – معاقون ذهنياً – متعددي الإعاقة)، كما تتبنى الوزارة  أسلوب التـأهيل المرتكز على المجتمع كمنهج وإستراتيجية عمل  نحو  دمج الأشخاص ذوى الإعاقة بالمجتمع والحد من الإعاقة وتقديم الخدمات التدريبية والتأهيلية وخدمات التشغيل للمعاقين وأسرهم في مجتمعاتهم المحلية بل و في أماكن سكنهم.

منظومة الخدمات التاهيلية المقدمة من وزارة التضامن للأشخاص ذوى الإعاقة :

تقوم الوزارة بتقديم منظومة كاملة من الخدمات الـتأهيلية للأشخاص ذوى الإعاقة من خلال العديد من الوسائل التالية :

1. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مكاتب التأهيل الإجتماعى

وهى موزعة على كافة أنحاء الجمهورية وهى تستقبل طالبي التأهيل في جميع الأعمار من مختلف الفئات وإجراء الدراسات والفحوص الاجتماعية والنفسية والطبية والمهنية والتعليمية لهم وذلك بواسطة أعضاء فريق التأهيل الذي يضمهم المكتب بالاستعانة بالموارد المتاحة في المجتمع كالمستشفيات والمدارس والورش والمصانع لتوفير الخدمات المختلفة لهؤلاء المعاقين ومن أهم الخدمات التي تقوم بتقديمها مكاتب التأهيل.

توفير الأجهزة التعويضية المناسبة للإعاقة سواء كانت أطراف علوية أوسفلية أوكراسى متحركة أوعكاكيز.

التدريب على مهن مناسبة وذلك بإلحاق الأشخاص ذوى الإعاقة بمراكز التأهيل الشاملة أومراكز تدريب قريبة من أماكن سكنهم.

توفير الدراجات البخارية المجهزة بالتعاون مع بنك ناصر الإجتماعى الذي تصل نسبة مساهمته إلى 3000 جنيه وذلك من خلال لجنة للبت والدراسة في مدى أحقية الأشخاص المعاقين في الحصول على الأجهزة التعويضية المختلفة والدراجات البخارية المجهزة وتحديد قيمة المساهمة في تكلفتها واعتماد المبالغ المطلوبة وجهة الصرف.

منح الأشخاص ذوى الإعاقة شهادات تأهيل على مهن مناسبة لإعاقتهم وقدراتهم المتبقية لتمكينهم من العمل ضمن نسبة الـ 5 %.

منح الأشخاص ذوى الإعاقة بطاقات إثبات شخصية معاق لتمكينهم من الاستفادة من الخدمات والتيسيرات التي تقدم لذوى الإعاقة.

توجيه ذوى الإعاقة وأسرهم نحو الحصول على المعاشات الضمانية والمساعدات الشهرية ومساعدات الدفعة الواحدة والمنح الدراسية.

توجيه الشباب ذوى الإعاقة نحو الاستفادة من المشروعات الصغيرة ومشروعات الأسر المنتجة ومشروعات المرأة التي تقدمها وزارة الشئون الاجتماعية وتمثيلهم في اللجان المعنية بمعالجة قضاياهم وإشراكهم في الأمور المتعلقة بالتأهيل والتشغيل.

تقديم الخدمات الوقائية لذوى الإعاقة وأسرهم عن طريق عقد الندوات والمؤتمرات والقيام بالدراسات فيما يتعلق بأسباب الإعاقة وأهمية الاكتشاف والتدخل المبكر والأساليب الصحيحة في تعامل الأسرة مع ذوى الإعاقة.

2. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مراكز التأهيل الشامل :

وهى وحدات متكاملة معدة لتوفير برامج التأهيل الشاملة للأشخاص ذوى الإعاقة بمختلف فئاتهم والذين يصعب انتقالهم للتدريب بسوق العمل وكذا الحالات التي تحتاج لرعاية مستمرة من الناحية البدنية والاجتماعية والنفسية وهى موزعة على كافة محافظات الجمهورية ...... ومن أهم الخدمات التي تقدمها هذه المراكز :

الإعداد البدني سواء بالأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية أوبالعلاج الطبيعي.

توفير خدمات الرعاية الداخلية التي يحتاج إليها الأشخاص ذوى الإعاقة الذين يؤهلون بها وبعض هذه المراكز تخدم فئة واحدة كالصم والمكفوفين والإعاقات الذهنية ...... الخ والبعض الآخر يخدم أكثر من فئة.

توفير الخدمات الاجتماعية والنفسية بهدف مساعدة ذوى الإعاقة على تكوين عادات اجتماعية سوية تمكنهم من التكيف الإجتماعى وتؤهلهم للاعتماد على أنفسهم في حدود إمكانياتهم.

تقديم برامج تنمية الذات وتنمية المهارات الحياتية المختلفة مثل كيفية الاعتماد على النفس في المأكل والمشرب وارتداء الملابس والنظافة الشخصية.

التدريب على بعض المهن المناسبة للإعاقة مثل ( السجاد – الخزف – الخير زان – الجلود ...الخ ) من خلال الورش الفنية التي تضمها هذه المراكز.

الإعداد الثقافي والتربوي والديني والترويحي والرياضي بهدف تنمية شخصية الشخص ذوى الإعاقة.

3. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مراكز العلاج الطبيعي :

وهى عبارة عن مكان معد لاستقبال حالات الأشخاص ذوى الإعاقة بجميع المراحل السنية الذين يتقرر لهم علاج طبيعى باستخدام الخواص الطبيعية للماء والهواء والحرارة والكهرباء في علاج بعض الأمراض التي يصابون بها أوتحسين درجة الإعاقة التي يعانون منها ويتم توفير هذه الخدمة بدون مقابل إلا إذا تبين من البحث الاجتماعي إمكانية مساهمة الحالة في قيمة العلاج المقررة.

4. الخدمات التي تقدمها الوزارة من خلال حضانات الأطفال ذوى الإعاقة :

وهى عبارة عن وحدات مخصصة لرعاية الأطفال ذوى الإعاقة المختلفة سواء كانت حسية أوذهنية أوحركية أومتعددى الإعاقة الذين لم يبلغوا سن الثامنة ومن أهم الخدمات التي تقدمها :

توفير خدمات منظمة وهادفة للطفل المعاق لكي ينموا نمواً سليماً يؤدى إلى تحقيق ذاته عن طريق تطوير إمكانياته وتنميتها إلى أقصى درجة ممكنة وأن يدرك ما لديه من قدرات

تحقيق التدخل المبكر والاكتشاف المبكر لحالات الأطفال ذوى الإعاقة وتعديل السلوك بما يتفق وأهداف المجتمع وقيمه الدينية

تقديم الرعاية الطبية والنفسية للأطفال ذوى الإعاقة

توفير البرامج الثقافية والفنية والرياضية والترويحية لتنمية شخصيات الأطفال ذوى الإعاقة وإعطائهم الفرصة للاعتماد على النفس

الانتقال التدريجي بالأطفال ذوى الإعاقة من جو الأسرة إلى المجتمع بكل ما يتطلبه ذلك من تعود على النظام وتكوين علاقات إنسانية وممارسة أنشطة التعليم بما يساعد نموه النفسي في شتى المجالات وتهيئته للمرحلة القادمة

5. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مؤسسات التثقيف الفكري :

وهى عبارة عن دور معده لتوفير خدمات التأهيل الإجتماعى المختلفة للأشخاص ذوى الإعاقة الذهنية في أعمار زمنية تبدأ من 8 – 18 سنه سواء بنظام الإقامة الداخلية أوبنظام التردد (القسم الخارجي) ومن أهم الخدمات التي تقدمها :

دراسة وفحص وتصنيف حالات الإعاقة الذهنية وذلك لتوفير البرامج المناسبة لكل فئة طبقاً للسن ودرجة الإعاقة

تعليم الأشخاص ذوى الإعاقة الذهنية وتدريبهم على بعض المهن والحرف التي تتناسب ومستويات ذكائهم ومعاونتهم في الالتحاق بهذه الأعمال بعد تأهيلهم لها

إشراك أسر ذوى الإعاقة الذهنية في تنفيذ البرامج والخدمات المتكاملة والمقدمة لهم من تقبل أبنائهم ذوى الإعاقة الذهنية ومعاونتهم على التكيف بالمجتمع

تقديم مختلف أوجه الرعاية الطبية والتعليمية والاجتماعية والترويحية والرياضية والإعداد البدني للأشخاص ذوى الإعاقة الذهنية

تقديم برامج تنمية الذات وتنمية المهارات الحياتية المختلفة مثل كيفية الاعتماد على نفسه في المأكل والمشرب وارتداء الملابس والنظافة الشخصية

6. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مركز التوجيه النفسي :

وهو المركز الوحيد على مستوى الجمهورية ويتبع الإدارة العامة للتأهيل ويقوم باستقبال حالات ذوى الإعاقة الذهنية وتحديد درجات الذكاء باستخدام العديد من المقاييس والاختبارات النفسية بهدف توجيه حالات ذوى الإعاقة الذهنية للمؤسسات المناسبة طبقاً للسن ودرجة الإعاقة ويعمل بالمركز نخبة من الأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين تم تدريبهم على أحدث المقاييس النفسية واختبارات الذكاء لحالات ذوى الإعاقة الذهنية وكذا طبيب لتوقيع الكشف الطبي على حالات الإعاقة الذهنية.

7. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مركز التقويم المهني :

وهى وحدات معدة للتعامل مع الأشخاص ذوى الإعاقة بمختلف فئاتهم من خلال إجراء العديد من التقييمات المهنية للكشف عما يتميز به ذوى الإعاقة من قدرات وإمكانيات واستعدادات باستخدام العديد من الوسائل والأدوات مثل الاختبارات المهنية وعينات العمل والتقييم في الموقع الحقيقي للعمل الأمر الذي يسهم بدوره في تحديد المهن المناسبة للقدرات المتبقية للأشخاص ذوى الإعاقة.

8. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مؤسسات الصم وضعاف السمع :

وهى عبارة عن دور معدة لتوفير خدمات التأهيل الاجتماعي المختلفة للأشخاص ذوى الإعاقة السمعية ومن أهم الخدمات التي تقدمها :

التدريب على تنمية المهارات السمعية والتعبيرية للأشخاص ذوى الإعاقة السمعية

تعميم طريقة اللفظ المنغم للاستفادة من البقايا السمعية الموجودة لدى الأطفال مهما كانت درجتها

التدريب على مهن مناسبة لإعاقتهم مثل ( الطباعة – النجارة – الجلود ومناسبتها لسوق العمل )

تقديم برامج التوجيه والإرشاد لأسر الأشخاص ذوى الإعاقة السمعية

تقديم برامج رعاية الذات وتنمية المهارات

تقديم البرامج الترفيهية والرياضية والثقافية والدينية

المساهمة في توفير السماعات الطبية لبعض الحالات

العمل على إتاحة فرص العمل المناسبة للأشخاص ذوى الإعاقة السمعية

 9. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مؤسسات المكفوفين:

وهى عبارة عن وحدات معدة لتوفير خدمات التأهيل الإجتماعى المختلفة للأشخاص ذوى الإعاقة البصرية ومن أهم الخدمات التي تقدمها :

توفير الخدمات التعليمية وذلك عن طريق تعليم الكتابة بطريقة برايل

توفير خدمات المكتبات السمعية

التدريب على مهن مناسبة للإعاقة وللأبناء الذين لم يتموا تعليمهم بالمراحل الدراسية المختلفة مثل ( الخير زان – السجاد – الخزف .....الخ )

تنمية المهارات الإدراكية والحركية واللغوية ورعاية الذات للمكفوفين

التدريب على استخدام الكومبيوتر الناطق

توفير الخدمات الطبية والصحية الدورية المتاحة لهم من خلال التحاقهم بالمؤسسات الاجتماعية

توفير خدمات الإقامة للأبناء الملتحقين بالمدارس

تقديم البرامج الترفيهية والرياضية

تقديم برامج إرشادية وتدريبية للمكفوفين وأسرهم

يتم صرف منحة شهرية للطلبة المكفوفين الملتحقين بالجامعات المصرية لعدد 1114 طالب وطالبة لعدد16 جامعة وهى ( القاهرة – حلوان – عين شمس – طنطا – الإسكندرية – الزقازيق – أسيوط - كفر الشيخ – المنصورة – المنيا – بني سويف – قناة السويس – جنوب الوادي – الفيوم – بنها – سوهاج ) بتكلفة إجمالية 600 ألف جنيه.

10. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال المراكز اللغوية :

وهى وحدات أعدت لتقديم خدمات التدريب للصم وضعاف السمع على أي من طرق التخاطب والتواصل مع الآخرين " استخدام طريقة اللفظ المنغم – توفير السماعات الطبية – الاكتشاف المبكر – الإرشاد الأسرى ....الخ " الأمر الذي يتيح لهم فرص تنمية اللغة واكتسابها حتى لا يواجهوا صعوبات كبيرة نفسية واجتماعية وثقافية ومعرفية

كما انه من خلال الإمكانيات المتاحة بالإدارة العامة للتأهيل تم افتتاح قسم للتخاطب لاستقبال حالات الإعاقة الذهنية التي تعانى من عيوب النطق والكلام وتقديم جلسات التخاطب لهم الأمر الذي يتيح لهم فرص تنمية اللغة واكتسابها

11. خدمات الوزارة لذوى الإعاقة من خلال مؤسسات رعاية وتأهيل متعددي الإعاقة :

وهى مؤسسات أعدت للتعامل مع الأشخاص الذين يعانون من أكثر من إعاقة وتقوم هذه المؤسسات بتقديم مختلف أوجه الخدمات التي تقوم الوحدات الأخرى ( السابق الإشارة إليها ) ولكن بأسلوب يتناسب مع متعددي الإعاقة

12. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة في مجال تدريب العاملين بالمجال :

عقد العديد من الدورات التدريبية للسادة الأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين العاملين بمجالات التأهيل المختلفة

عقد العديد من ورش العمل لإلقاء الضوء على مختلف الموضوعات ذات الصلة بالمجال

التدريب على رأس العمل من خلال القيام بالزيارات التوجيهية لمختلف مديريات الشئون الاجتماعية بالمحافظات لنقل الخبرة الفنية للإدارة إلى السادة العاملين بالمجال بتلك المديريات

الإدارة قامت بتنفيذ بروتوكول التعاون مع جمعية الحق في الحياة للمعاقين ذهنياً بهدف تدريب العاملين بالجمعيات العاملة بالمجال وتطوير الأداء والبرامج المقدمة لهذه الفئة من الإعاقة

أيماناً بأهمية تنمية الموارد البشرية وإعداد كوادر فنية مدربة على أعلى مستوى من الكفاءة يتم إلحاق العاملين بالإدارة ببرامج تدريب متخصصة في الإعاقة – حاسب آلي – برامج إحصائية – برامج متخصصة في أعمال السكرتارية ).

 13. الخدمات التي تقدمها الوزارة لذوى الإعاقة من خلال المجلس الأعلى للتأهيل :

تم تفعيل المجلس الأعلى للتأهيل الذي نص عليه قانون التأهيل حيث صدر القرار الوزاري رقم 196 بتاريخ 3/7/2008 بتشكيل المجلس برئاسة معالي الأستاذة الدكتورة الوزيرة وعضوية مندوبين عن الوزارات والهيئات المعنية بقضايا الأشخاص ذوى الإعاقة ( الصحة والسكان – وزارة الصناعة – وزارة المالية – وزارة التربية والتعليم – التعليم العالي والبحث العلمي – شئون الأزهر – القوى العاملة والهجرة بالإضافة إلى عدد (6) من المهتمين بشئون الأشخاص ذوى الإعاقة وتاهليهم ) وذلك للنظر فيما يخص تحقيق حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة من خلال الخدمات التي تقدمها وزارة الشئون الاجتماعية والوزارات الأخرى المعنية بهذه الحقوق ........ ويختص المجلس الأعلى بالأتي :

دراسة وإعداد السياسة العامة لرعاية فئات المعاقين بجمهورية مصر العربية

تخطيط وتنسيق البرامج الخاصة برعاية وتأهيل وتشغيل الأشخاص ذوى الإعاقة

الاستفادة من الخبرات الدولية والمحلية والتخطيط للمشروعات التأهيلية لفئات الأشخاص ذوى الإعاقة

 14. مشروعات رعاية وتأهيل حالات الشلل الدماغي:

وهى إحدى الآليات المستحدثة بالوزارة وتهدف إلى تقديم مختلف أوجه الرعاية والتأهيل لحالات الشلل الدماغي والجدير بالذكر مجلس وزراء الشئون الاجتماعية العرب أتخذ القرار رقم 514 في دورته العادية (26) والذي نصت فقراته على الموافقة على طلب جمهورية مصر العربية بدعم مشروع رعاية وتأهيل حالات الشلل الدماغي وهو حاليا منفذ من قبل الإدارة بالتعاون مع إحدى الجمعيات الأهلية العاملة بمجال الإعاقة ويعمل به نخبة من المختصين في المجال ويخدم الكثير من حالات الشلل الدماغي

15. جهود الوزارة في مجال تعديل وتطوير وتفعيل القوانين القرارات الوزارية ذات الصلة:

هناك العديد من الإجراءات التي اتخذتها الوزارة نحو تعديل بعض القوانين والقرارات الوزارية المنظمة للعمل بمجال التأهيل بما يتفق مع الاتفاقية الدولية لحماية حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة وهى كما يلي :

تم إعداد مقترح لتطوير قانون للتأهيل رقم 39 لسنة 1975 والمعدل بالقانون رقم 49 لسنة 1982 وذلك لدعم وتعزز الحقوق المتساوية للأشخاص ذوى الإعاقة على قدم المساواة مع الآخرين وعدم التمييز وتكافؤ الفرص واحترام القدرات والحريات والتأكيد على حق المعاقين في التعليم والصحة والتأهيل والاندماج بالمجتمع وحرية الرأي والتعبير والعيش في سلام وامن وعدم التعرض للتعذيب أوالقهر والمعاملة اللاإنسانية أوالمهنية وكذلك التأكيد على حق المعاق في العمل بالمؤسسات الحكومية والقطاع العام والخاص وتشديد العقوبة للجهات المخالفة وكذلك التأكيد على حقه في الحصول على الكثير من الامتيازات سواء في مجال النقل والتأهيل وشموله بمظلة التأمين الصحي الشامل والتوجيه والإرشاد والأسرى والاهتمام بتدريبهم وإعدادهم للعمل إعداداً جيداً بما يتفق والاتفاقية الدولية المشار إليها وجارى عرضه على المجتمع المدني والأشخاص ذوى الإعاقة للوصول إلى قانون يعبر عن الأشخاص ذوى الإعاقة.

تم إصدار القرارالوزارى رقم 98 لسنة 2006 الخاص بنظام العمل بدور حضانات الأطفال المعاقين والذي أدى إلى تعزيز حصول الطفل ذوى الإعاقة على الخدمات الاجتماعية والنفسية والتأهلية والتعليمية بالإضافة إلى تنمية قدراته ومهارته لضمان دمجه في المجتمع مشاركته في الحياة العامة.

يتم التأكيد على ضرورة مراعاة القرار الوزاري رقم 303 لسنة 2003 بشأن الكود المصري لتصميم الفراغات الخارجية والمباني لاستخدام الأشخاص ذوى الإعاقة وتم الاسترشاد به في أنشاء المشروعات التأهيلية الجديدة المدرجة بالخطة الاستثمارية الخمسية للدولة وجارى تنفيذه بالمشروعات التي تم إنشاؤها سابقاً.

جارى النظر في تعديل معظم القرارات الوزارية المنظمة للعمل بمجال التأهيل على ضوء متطلبات ومستجدات العصر وبما يتفق والاتفاقية الدولية المشار إليها.

تم توقيع اتفاقية بين وزارة التضامن والعدالة الاجتماعية والبرنامج الانمائى للأمم المتحدة لتنفيذ مشروع البرنامج المتكامل لدعم حقوق المعاقين بتكلفة إجمالية قدرها مليون دولار امريكى يتحمل منها برنامج الأمم المتحدة الانمائى 200 آلف دولار وتتحمل الوزارة 800 آلف دولار تسدد على ثلاث سنـوات بدءاً من العام الحـالي 2009/2010 يتم من خلالها تنفيذ أربع محاور أساسيـة وهـى :

دعم قدرات المشرعين لتضمين اتفاقية الأمم المتحدة بشأن حقوق الأشخاص المعوقين في إطار القانون المصري

وضع خطة عمل قومية قابلة للتنفيذ للمعاقين وتصديق الحكومة المصرية عليها

تنفيذ مشروع تجريبي يستهدف الأشخاص ذوى الإعاقة على مستوى المجتمع المحلى من خلال جمعية أهلية مختارة

رفع الوعي بحقوق الأشخاص ذوى الإعاقة على كل من مستوى الإعلام ومستوى المجتمع المحلى.

 16. الخدمات التي تقدم للمعاقين من خلال القوانين الأخرى :

- الخدمات التي تقدم للأشخاص ذوى الإعاقة من خلال قانون الجمعيات رقم 84 لسنة 2002.

يتم إعفاء العدد والآلات أوالاجهزة أمستلزمات الإنتاج الخاصة بالمعوقين والتي تستلزم استيرادها من الخارج من الضرائب والرسوم الجمركية وينطبق ذلك أيضاً على كل من الهدايا والهيئات أوأى معونات من الخارج تخضع لضرائب جمركية أوأى رسوم أخر.

- الخدمات التي تقدم للأشخاص ذوى الإعاقة من خلال قانون الضمان الاجتماعي رقم 87 لسنة 2000.

حرصاً من وزارة التأمينات والشئون الاجتماعية على تحسين معيشة الأفراد فأنها تقوم بتقديم الخدمات الضمانية للأشخاص الذين ينطبق عليهم تعريف كلمة العاجز وفقاً لما ورد بقانون الضمان الاجتماعي رقم 30 لسنة 1977 المعدل بالقانون رقم 87 لسنة 2000 " كل شخص رجل كان أوامرأة لا زوج لها ويكون غير قادر على القيام بأي عمل لكسب عيشة أما لمرض أوحادث أوحالة لازمته منذ الولادة ويقل سنه عن 65 سنه"ويتم تقديم المعاش الضماني الشهري بشرط أن يثبت الفحص الطبي أن العجز أفقد صاحبه القدرة على العمل أوأضعف منها سواء كان العجز كلياً أوجزئياً على ألا تقل نسبة العجز عن 50%.

تم رفع قيمة المعاشات الضمانية اعتباراً من 1/1/2012 بموجب قرار السيد رئيس مجلس الوزراء رقم 105 لسنة 2012.

 - الخدمات التي تقدم للأشخاص ذوى الإعاقة من خلال قانون الطفل رقم 12 لسنة 1996 والمعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008.

- خدمات التامين الصحي للأطفال المعوقين الذين هم من مواليد عام 1996 وما بعده وذلك طبقاً للمواد 27- 28 -29 من القانون.

تنص المادة رقم 86 من قانون الطفل رقم 12 لسنة 1996 والمعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008على " تعفى من جميع أنواع الضرائب والرسوم الأجهزة التعويضية والمساعدة وقطع غيارها ووسائل وأجهزة إنتاجها ووسائل النقل اللازمة لاستخدام الطفل المعاق وتأهيله.

ويحظر استعمال هذه الأجهزة والوسائل لغير المعاقين دون مقتضى ويعاقب على مخالفة ذلك بالحبس مدة لا تقل عن سنة وغرامة لا تقل عن ألفى جنيه ولا تجاوز عشرة ألاف جنيه والمصادرة.

هذا بالإضافة إلى الخدمات التي تقدم لذوى الإعاقة من خلال التعاون بين الوزارة والجهات الأخرى ذات الصلة :

ومن خلالها تم تيسير حصول الأشخاص ذوى الإعاقة على الامتيازات الآتية :

صدرت التعليمات رقم 18 لسنة 2005 لوزير النقل بسفر المعاقين ومكفوفي البصر ومرافقيهم بقطارات السكك الحديدة بتخفيض 75 % من أجور السفر الحالية بالدرجات العادية.

صدرت التعليمات الخاصة بهيئة النقل العام رقم 15 لسنة 2005 بالسماح للمكفوفين والمعاقين بالانتقال المجاني على خطوط هيئة النقل العام فئة خمسون قرشاً.

صدر قرار مجلس إدارة جهاز متروالانفاق رقم 444/1 – 321 – 2006 بمعاملة السادة المعاقين بذات التخفيضات التي تمنح لمكفوفي البصر للسفر على خطوط مترو الأنفاق بشرط أن يكون مقيد بالجهة المختصة وان يحمل البطاقة الدالة على ذلك من وزارة التضامن وتصل هذه التخفيضات إلى 92 % من قيمة تكلفة الاشتراكات.

تخفيض تذاكر الطيران بموجب بطاقة إثبات شخصية المعاق

وافق وزير الصحة بتاريخ 30/10/2010 على الآتي :

تخفيض رسوم الكشف الطبي الابتدائي لخدمة ذوى الإعاقة إلى مبلغ خمسة وعشرون جنيهاً وتكون تلك الرسوم شاملة كافة الفحوصات والتحاليل وان يكون الكشف الطبي بجميع اللجان الطبية على مستوى الجمهورية.

أن يكون رسم الكشف الطبي لتقرير الحالية الحالة الصحية للمعوق لاستخراج شهادة التأهيل خمسة عشر جنيهاً فقط مع إعفاءه من كافة رسوم الفحوصات والتحاليل اللازمة لتأكيد التشخيص.


للمزيد انظر موقع وزارة التضامن الاجتماعي

المجلس القومي لشئون الإعاقة :

وقد تم تأسييسه في أبريل 2012 بموجب القرار الوزاري رقم 410 وتعديلاته، واستنادا للمادة رقم (33) من اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ليكون مجلس له أدوار استشارية، وتنسيقية، وإشرافية، ويقوم بالاختصاصات التالية.

- اقتراح السياسات والاستراتيجيات والبرامج والمشروعات اللازمة للتوعية المجتمعية والصحية، لتجنب أسباب الإعاقة والاكتشاف المبكر لها.

- المشاركة في وضع السياسات القومية والخطط الاستراتيجية لدمج ذوي الإعاقة.

- اقتراح السياسة العامة للدولة في مجال تنمية وتأهيل ودمج وتمكين ذوي الإعاقة، ومتابعة تطبيقاتها، ووضع مشروع استراتيجية قومية للنهوض بذوي الإعاقة ومتابعة تنفيذها.

- التنسيق مع كافة الوزارات والجهات المعنية بذوي الإعاقة لمواجهة المعوقات والصعوبات التي تواجههم لتطبيق أحكام الاتفاقية الدولية للأمم المتحدة لسنة 2007 وأية اتفاقات أخري ذات صلة بذوي الإعاقة، وإعداد تقارير سنوية في هذا الشأن لكل من رئيس الجمهورية ومجلس النواب ورئيس مجلس الوزراء.

- اقتراح وإبداء الرأي في مشروعات القوانين والقرارات المتعلقة بذوي الإعاقة قبل عرضها على السلطة المختصة، وإبداء الرأي في كافة الاتفاقيات الدولية المتعلقة بهم.

- الإشراف على أنشطة الجمعيات والمؤسسات الأهلية الخاصة بذوي الإعاقة ورفع تقارير بنتائج هذا الإشراف إلى وزارة التضامن الاجتماعي.

- تمثيل ذوي الإعاقة في كافة المحافل المعنية بشئون الإعاقة في الداخل والخارج، وعقد المؤتمرات والندوات وحلقات النقاش والدورات التدريبية، والتوعية بدور الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع بحقوقهم وواجباتهم الاجتماعية والسياسية.

- إنشاء مركز توثيق للمعلومات والبيانات والإحصاءات والدراسات والبحوث المتعلقة بشئون الإعاقة، وإصدار النشرات والمجلات والمطبوعات المتصلة بأهداف المجلس واختصاصاته.

- إصدار البطاقة الذكية لذوي الإعاقة كوثيقة معترف بها أمام كافة الجهات.

- تلقي الشكاوى المقدمة بشأن ذوي الإعاقة ومناقشتها واقتراح الحلول المناسبة لها، وإبلاغ الجهات المختصة بأي انتهاك لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والأقزام.

- متابعة تنفيذ القوانين والقرارات الصادرة بشأن الدمج التعليمي والمجتمعي لذوي الإعاقة.

- إعداد الدراسات الخاصة بلغة الإشارة واعتماد المترجمين.

يتولى المجلس القومي لشئون الإعاقة مجلس إدارة برئاسة رئيس مجلس الوزراء وبعضوية كل من:

- ستة من السادة الوزراء بالحكومة “وزير الصحة والتربية والتعليم والتضامن الاجتماعي والسكان والتخطيط والإصلاح الإداري والقوى العاملة”، و ممثلين عن كل إعاقة وينتمون إلى جمعيات الأشخاص ذوي الإعاقة، ورئيس الاتحاد النوعي للجمعيات العاملة بالإعاقة، ومجموعة من الخبراء في مجالات الإعاقة، وشخصيات عامة، والأمين العام، ويٌـفضل أن يكون من ذوي الإعاقة.

للمزيد انظر موقع المجلس القومي لشئون الإعاقة