14 نوفمبر 2019 07:21 م

وزير الآثار: اليابان شاركت بنسبة 75% من تكلفة مشروع المتحف المصري الكبير

الأربعاء، 01 نوفمبر 2017 - 02:25 م

قال وزير الآثار الدكتور خالد العناني، إننا نشهد اليوم وصول أول رحلات الطيران اليابانية إلى مصر، مؤكدا أننا شريك أساسي لليابان منذ عدة سنوات، حيث شاركت اليابان فى مشروع المتحف المصري الكبير التى تخطت تكلفته أكثر من مليار دولار، بنسبة 75% كقرض.

وأضاف العناني، خلال ورشة عمل لبحث تطوير الأهرامات واستعادة السياحة اليابانية إلى مصر، الاثنين 30 / 10 / 2017 أن هناك 10 بعثات أثرية يابانية تعمل في مصر، عن طريق جامعات ومعاهد أثرية.

وأكد أن افتتاح المتحف المصري الكبير سيغير من منظور سياحة المتاحف في العالم، مشيرا إلى أن دور اليابان لن ينتهى بمجرد الافتتاح بل سيستمر التعاون.

وأوضح الوزير، أن مشروع تطوير المنطقة الأثرية عاد للعمل بعد توقف منذ 2011، لافتا إلى أنه قبل منتصف 2018 سيتم افتتاح مدخل الفيوم للمنطقة الأثرية بالأهرامات، مشيرا إلى أن تكلفة المتحف المصرى تخطت مليار دولار واليابان شاركت بنسبة 75% كقرض.

من جانبه توقع السفير الياباني تاكيهيرو كاجاوا، زيادة الحركة السياحية لمصر بعد تشغيل خطوط طيران منتظمة بين البلدين، مضيفا أننا نعمل الآن على رفع عدد السائحين القادمين من اليابان، والتي ستوفر فرصة كبيرة لعودة السائح الياباني لمصر.

وأكد السفير الياباني، أنه سوف يتم تشغيل رحلات بشكل منتظم بين البلدين وهو ما يساعد على زيادة الحركة بصورة كبيرة.

وقال رئيس هيئة تنشيط السياحة هشام الدميري، إن الأهرامات تظهر عظمة المصري القديم في البناء والتي عجز المعمار الجديد الوصول إليها.

وأضاف الدميري، أن مصر تحظى بوجود أفضل آثار بالعالم، ولذلك يأتي إليها الجميع لزيارتها، مشيرا إلى أن الهيئة تعمل على استعادة الحركة السياحية اليابانية لمصر.

وأكد حرص وزارة السياحة وهيئة التنشيط على جذب السياحة اليابانية بقوة واستعادة معدلاتها الكبيرة لأن السائح الياباني مولع بالحضارة المصرية القديمة، ومعدل إنفاقه في اليوم يوازي ما ينفقه 10 سياح أوروبيين، وهو ما سينعش السياحة الثقافية والأثرية.

حضر الورشة السفير الياباني تاكيهيرو كاجاوا، ووزير السياحة يحيي راشد، ووزير الآثار الدكتور خالد العناني، ومحافظ الجيزة اللواء كمال الدالي، وعالم الآثار الدكتور زاهي حواس.

أ ش أ

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى