أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

18 أبريل 2019 12:51 م

برنامج دعم إصلاح التعليم الفنى والتدريب المهنى (TVET)

الثلاثاء، 09 يناير 2018 - 01:28 م

برنامج دعم إصلاح التعليم الفنى والتدريب المهنى ،هو مشروع ممول من الحكومة المصرية والإتحاد الأوروبى بهدف تحسين وتطوير نظام التعليم الفنى والتدريب المهنى في مصر ،بما يلبى الإحتياجات الإجتماعية والإقتصادية ،خاصة توظيف الشباب وزيادة التنافسية بما يتماشى مع تنمية الدولة فى الحاضر والمستقبل ،كما يسعى البرنامج إلي تحسين صورة التعليم الفنى والتدريب المهنى في المجتمع .

يتضمن البرنامج ثلاث مكونات

المكون الأول: تحسين حوكمة نظام التعليم الفني والتدريب المهني في مصر  :

·         ويهدف إلى الحوكمة الجيدة لنظام التعليم  الفني والتدريب المهني والأداء المترابط والمتكامل للنظام من خلال القيادة الواضحة والمشاركة والشراكات والشفافية من خلال

·         تحسين التنسيق والقيادة الخاص بنظام التعليم الفني والتدريب المهني

·         اعداد استراتيجية قومية للتعليم الفني و التدريب المهني  و سن تشريعات ذات صلة

·         اعداد اطار قومي للمؤهلات NQF شامل جميع المؤهلات

·         تطوير و تنفيذ الية شاملة لتأسيس نظام معلومات عن تمويل و نفقات نظام التعليم الفني و التدريب المهني

·         تطوير استراتيجية قومية لتحسين الصورة الذهنية للتعليم الفني من خلال الانشطة المنفذة.

المكون الثاني: تطوير الجودة والموضوعات ذات الصلة بنظام التعليم الفني والتدريب المهني :

·         ويهدف إلى تحسين جودة مخرجات التعليم الفني والتدريب المهني لتلبية احتياجات سوق العمل من المهارات ومتطلبات القطاعات الاقتصادية  بشكل افضل من خلال :

·         مراجعة وتطوير مخرجات المدارس الثانوية الفنية طبقا لإحتياجات سوق العمل .

·         تحسين وتطوير المناهج الموجودة بالقطاعات المستهدفة و مراكز التدريب المهنية طبقا لاحتياجات سوق العمل.

·         تطوير و تحسين البنية التحتية لمدارس التعليم الفني ومراكز التدريب المهنية  و الكليات و المعاهد الفنية

·         تنمية قدرات العاملين بالمدارس و المعاهد الفنية  ومراكز التدريب المهنية  و الكليات و المعاهد الفنية

·         التأهيل و الاعداد لمتطلبات  الاعتماد و الجودة للمدارس و المعاهد المستهدفة ومراكز التدريب المهنية  و الكليات و المعاهد الفنية.

·         تقديم الدعم لتوفير المعدات و الاجهزة التي تدعم تطبيق المناهج المطورة داخل المدارس و المعاهد ومراكز التدريب المهنية المستهدفة.

المكون الثالث: الانتقال لسوق العمل ( التوظيف ) :   
  
ويهدف إلى زيادة فرص توظيف  خريجي التعليم الفني  و توفير عمالة فنية مؤهلة و مدربة  مع الأهتمام بقطاع السياحة و يتكون من ثلاث وحدات  و هي التوجيه و الارشاد المهني، معلومات سوق العمل و تنمية المهارات بالقطاعات الاقتصادية المستهدفة من خلال:

تطويرو تفعيل خدمات التوجيه و الارشاد الوظيفي بمدارس و معاهد التعليم الفني.

 تعد عملية تحديد المهارات طبقا لاحتياجات سوق العمل في القطاعات الاقتصادية المختارة عملية اساسية لتطوير برامج التعليم الفني و المهني

 تطوير برامج تنمية مهارات  لتواكب متطلبات سوق العمل ودعم تطبيق برامج متنوعة للتدريب العملي لطلبة التعليم الفني

القيام بتحديث الدراسات التي تستهدف بيانات سوق العمل

العمل علي ايجاد كيان مسئول عن ادارة  و تشغيل نظام معلومات سوق العمل .

تطو

وقد حظي قطاع السياحة بتركيز خاص على التعليم والتدريب التقني والمهني نظرا لاهمية هذا القطاع في تنمية الاقتصاد المصري وأهمية تعزيز فرص العمل والصيانة للقوى العاملة في هذا القطاع من خلال الانشطة الشاملة مع العناصر الثالثة الموجودة في البرنامج .

نظم البرنامج ورش العمل بالقاهرة لتطوير برامج تدريبية قصيرة قائمة علي الجدارات للتعليم الفني وبمشاركة مجموعة كبيرة من ممثلي أصحاب الاعمال من القطاع الخاص فضلا عن مجموعة اخري من مقدمي الخدمات التدريبية مثل مراكز التدريب المهني التابعة لوزارة التجارة والصناعة ومراكز التدريب المهني التابعة لوزارة القوي العاملة.

ويعد الهدف الرئيسي من ورش العمل هو ان يتعرف المشاركين علي الاطار العام للبرامج التدريبية القائمة علي الجدارات فضلاً عن اطار المؤهلات الجزئي الذي يدعم التعلم والتدريب المهني مدى الحياة.

وناقشت الورش آلية تطوير البرامج التدريبية وإعادة تصميمها البرامج بناءّ على تطوير قائمة من الجدارات الفنية او التقنية لكل برنامج تدريبي والمطلوب إتقانها من قبل المتدربين قبل الالتحاق بسوق العمل.

وتتميز هذه الآلية مقارنة بالطرق الأخرى بإشتراك المتخصصين من أصحاب الاعمال من القطاع الخاص فى الوحدات التدريبية في جميع مراحل التطوير.وسهوله الفهم و التطبيق في عملية إعادة تصميم و تحديث البرنامج التدريبي.

قام بتقديم التدريبات الخبيرة الدولية في مجال تنمية المهارات الدكتورة يوشكا انستاسوفا من الاتحاد الاوروبي، والدكتور حمدي رجب مدير وحدة تنمية المهارات ببرنامج دعم إصلاح التعليم الفني والتدريب المهني.

كما صرحت زهرة بينارو لوزانو، ملحق مدير برنامج دعم إصلاح التعليم الفني بمفوضية الاتحاد الأوروبي بمصر، إن الاتحاد الأوروبي يدعم مصر في إجراءات الإصلاح التي تقوم بها.

وأوضحت بينارو ، أن الاتحاد يحرص على دعم الحكومة المصرية في قطاع التعليم الفني والتدريب المهتي في إطار التعاون الهام مع الحكومة المصرية.

وتابعت "نؤمن أن قطاع التعليم الفني والتدريب المهني هو قطاع لا غنى عنه لتمكين الشباب من الجنسين من إيجاد فرص عمل ودفع النمو الاقتصادي إلى الأمام، كما نحرص على تخصيص الاستثمارات اللازمة في هذا القطاع، وعلى مدار الأعوام المقبلة سنشهد إنجازات ونتائج مجزية جدًا، خاصةً وأن مصر تواجه تحديات بعينها في إطار هذا القطاع وسوق العمل".



 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى