أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

16 سبتمبر 2019 06:36 ص

الدورة الـ 34 لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط

الثلاثاء، 02 أكتوبر 2018 - 12:22 م

تحت رعاية وزارة الثقافة تقام في الفترة من 3الى 8 اكتوبر 2018 فعاليات الدورة الـ 34  لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط  والذي تنظمه جمعية كتاب ونقاد السينما برئاسة الناقد السينمائي الأمير أباظة وبمشاركة 28 دولة وتحمل هذه الد ورة اسم الفنانة الكبيرة نادية لطفي ، وتحت شعار (القدس عربية) .

قررت ادارة المهرجان إهداء جائزة الإبداع الفني للفنان الراحل محمود عبدالعزيز، وستظل الجائزة تحمل اسمه على مدار السنوات التالية .

يشمل المهرجان عروض لأفلام مهمة مثل "ظلال على الجانب الاخر" و" اغنية على الممر"، وهناك احتفال خاص بانتصار السادس من اكتوبر، واحتفال بمرور 50 عام على العملية ايلات، واحتفال بمرور 10 سنوات على وفاة الفنان السكندري يوسف شاهين ويعرض له فيلم .

يتضمن المهرجان مسابقة البحر المتوسط ومسابقة نور الشريف ومسابقة للفيلم القصير، لاول مرة بالمهرجان الثلاثة رؤساء لجان التحكيم مصريين؛ علي عبد الخالق علي بدرخان عزة هيكل .

فيلم الافتتاح

الفيلم السوري "دمشق حلب" الذي يشكل عودة للفنان السوري دريد لحام لتقديم فيلم سينمائي، بعدما غاب عن السينما لمدة 9 سنوات، يشارك في الفيلم عدد كبير من الفنانين السوريين ومنهم كندة حنا وشكران مرتجي وعبد المنعم عمايري وسلمى المصري،يحكي الفيلم قصة إنسانية، وتدور أحداثة حول الحرب في سوريا ورحلة رجل من مدينة دمشق إلى حلب وكل ما يمر به من صعاب وحكايات إنسانية ويخرج الفيلم المخرج باسل الخطيب،وتعتبر مشاركة الفيلم في المهرجان هو العرض العالمي الأول له .

فيلم "عمر خريستو"

اعلنت الشركة المنتجة لفيلم "عمر خريستو"، مشاركة فيلمها في المهرجان وإن إدارة مهرجان الإسكندرية، ستعرض الفيلم على هامش المهرجان، وإقامة عرض خاص لجمهور المهرجان وندوة للفيلم صباح يوم السبت 6 أكتوبر بمدينة الإسكندرية.

فيلم "عمر خريستو"، يتناول موضوع وطني مهم وهو محاربة الإرهاب وتسليط الضوء على الأيدي الخفية، التي تريد تخريب الوطن ودور الدولة في مواجهتها والتعامل معها بكل حسم وقوة والفيلم من نوعية أفلام الإثارة والتشويق والأكشن، وجرى تصويره بين القاهرة والإسكندرية ولبنان.

يضم فيلم "عمر خريستو" كوكبة من النجوم منهم الفنان لطفي لبيب وعاطف عبد اللطيف، ودومينيك حوراني، وسامي مغاوري وأحمد التهامي وياسر الطوبجي وعماد رشاد، وياسر على ماهر وريهام عزيز ومارتينا عادل، ويسرا المسعودي وزينب عبدالوهاب ومحمود تركي وأحمد السلكاوي،وإخراج سيف يوسف.

المكرمون






لأنهم آثروا السينما العربية، قررت إدارة المهرجان تكريم الفنان فاروق الفيشاوي، الذي يُعد هذا أول تكريم له في المهرجانات العربية و الموسيقار عمر خيرت والناقدة ماجدة موريس.

المكرمين العرب

من عنوان الدورة الحالية للمهرجان التي تحمل "شعار القدس عربية" يأتي تكريم المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي المولود في قطاع غزة لأسرة فلسطينية مهجرة من يافا عام 1962، ولاهتمامه بالفن السينمائي وفِي ظل عدم توافر أبسط إمكانيات السينما استطاع إن يخرج أول أفلامه "جواز سفر" عام 1986، مع اهتمامه وموهبته في الفن التشكيلي، ويعتبر مشهراوي أول من أخرج أفلاما من داخل الأرض المحتلة.

ويكرم المنتج الفلسطيني الكبير "حسين القلا" لدوره الفاعل في السينما العربية والمصرية، ومساهماته في الإنتاج بالسينما الفلسطينية والمصرية والعربية بوجه عام، وكانت أول أعماله الفنية بصحبة المخرج الكبير يوسف شاهين بفيلم "حدوتة مصرية " ثم قدم بعدها العديد من الأعمال الخالدة لكبار المخرجين.

 

وجاء اختيار تكريم الفنان السوري عباس النوري المولود في حي القيمرية بالعاصمة السورية دمشق، يوم 8 ديسمبر من عام 1952، بعدما قدم العديد من الأدوار المؤثرة، والهادفة في الثقافة السورية، وقد تميز في تجسيد شخصية "أبو عصام" في المسلسل السوري صاحب الشهرة العربية الطاغية "باب الحارة"، كما مارس النوري إبداعه في الكتابة والإخراج منذ أن بدأ طريقه الفني من عام 1976.

كما يتم تكريم الفنانة المغربية فاطمة هراندي الشهيرة باسم راوية، لما قدمته علي مدار تاريخها الفني الكبير، ولتأثيرها في السينما المغربية التي تشارك بشكل فعال بجميع دورات مهرجان الإسكندرية السابقة، وحصلت راوية خلال مشوارها الفني علي جائزة أحسن ممثلة عن دورها في فيلم "مسافة ميل بحذا" بالمسابقة الرسمية لأيام قرطاج السينمائية، كما حصلت علي جائزة أفضل ممثلة في المهرجان الوطني للفيلم 2016 عن دورها في نفس الفيلم، وجائزة ثاني أفضل دور نسائي في المهرجان الوطني المغربي 2014 عن دورها في فيلم "ساكا، قصة الرجال الذين لا يعودون".كما أقام المهرجان الوطني للفيلم بطنجة سنة 2011 تكريمًا خاصًا لها عن مجمل أعمالها الفنية.

وعن أصل اسم "راوية"، قالت في أحد الحوارات الصحفية التي اشتهرت بها في الوسط الفني، أن اسمها العائلي الذي هو هراندي يتم نطقه بشكل محرف أثناء تقديمها في أي مناسبة فنية أو غيرها، ما يثير استياءها فوحدته في اسم واحد أعجبها هو "راوية" الذي يعني بالنسبة لها أنها تروي "ما تجود به الأقلام، وما يجود به كتاب السيناريوهات".

ومن المكرمين الأجانب لأول مرة  الفنان الإيطالي فرانكونيرو الذي ولد في مدينة بارما بإيطاليا، كما بدأ مسيرته الفنية عام 1962 ، حيث درس الإقتصاد قبل أن ينتقل إلى دراسة المسرح في مسرح ميالنو الصغير، ولعب أول دور رئيسي له في فيلم "جانغو" عام 1966 للمخرج سيرجيو كوربوتشي الذي ساهم في ظهوره في ثمانية أفلام خلال تلك السنة مما جعله يصبح واحد من الممثلين المشهورين.

وشارك خلال مسيرته الفنية بعدد كبير من الأفلام أبرزها فيلم "الكتاب المقدس في البداية"، و "عشرة أيام هزت العالم"، و "اعترافات رجل بوليس أمام المفتش العام"، كما يعد دوره في فيلم "21 ساعة في ميونخ"من أهم أفلامه الذي شارك فيها خلال مسيرته الفنية.

و قد برع فرانكو نيرو في جميع الأدوار الذي قدمها خلال مسيرته الفنية التي إستمرت 50 عاما و إلى يومنا هذا هو واحد من أهم النجوم الإيطاليين في التاريخ .

ويتم التكريم في حفل افتتاح المهرجان كما تقام احتفالية خاصة لكل مكرم مع مشاركتهم في ندوة مفتوحة بحضور وسائل الإعلام.

محمد فوزي حاضرا في "الإسكندرية السينمائي" ب"أمير البهجة "

أعلن المهرجان عن عرض الفيلم السينمائي "أمير البهجة" وهو عن مسيرة الفنان الراحل محمد فوزي ضمن برنامج تكريمه، في إطار الاحتفال بمئوية الفنان الراحل محمد فوزي المولود في 5 أغسطس من عام 1918، حيث يتضمن الاحتفال ندوة يحضرها عشاق فنه، وبحضور د.منير محمد فوزي، بينما يدير الحوار الناقد السينمائي أشرف غريب مؤلف الكتاب الخاص عن مسيرة المطرب الراحل .

"أمير البهجة" فيلم وثائقي يتناول السيرة الفنية للفنان محمد فوزي أنتجه وأخرجه د.حسين بكر مدير التصوير السينمائي والمدرس بالمعهد العالي للسينما وذلك برعاية مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط ٢٠١٨برئاسة الناقد الأمير أباظة .

وبدأت فكرة الفيلم قبل ٥ سنوات حيث عكف الموسيقار عمار الشريعي ومخرج الفيلم على البدء فيه ومعهما الناقد السينمائي إمام عمر أول ضيوف الفيلم، ثم تم التسجيل مع الناقدة الموسيقية وعازفة الفلوت د.رانيا يحيى والناقد الصحفي أشرف غريب والمطرب أحمد إبراهيم و الدكتور منير فوزي نجل الفنان محمد فوزي، وأخيرا المخرج السينمائي القدير د.سمير سيف .

و جميعهم عملوا على إثراء الفيلم بمعلوماتهم القيمة، وقام المخرج التسجيلي سامي محمد علي بعمل المونتاج كإهداء للفيلم، وأيضا مشاركة الموسيقار محمود طلعت الذي قام بعمل الميكساج والإعداد الموسيقي للفيلم .

اماكن عروض الافلام

هناك عدة أماكن لعروض الأفلام الخاصة بالمهرجان منها؛ في قصر الانفوشي وقصر الحرية وسينما راديو وفريال وشيراتون المنتزه .

حفل الافتتاح

بدأت فقرات حفل افتتاح المهرجان بمكتبة الإسكندرية، بعدة فقرات غنائية واستعراضية قدمها عدد من شباب دار الأوبرا المصرية، وبعض الفرق الغنائية بعروس البحر الأبيض المتوسط.

وشهد الحفل تقديم أغنية بعنوان نادية لطفى، قدمها مجموعة كبيرة من الشباب الموهوبين، إذ تحمل دورة هذا العام اسم النجمة الكبيرة، وتسلمت سلمى البشارى حفيدة نادية لطفى درع تكريم جدتها النجمة الكبيرة.

أعلن الفنان الكبير فاروق الفيشاوى، خلال تكريمه بالمهرجان ،إصابته بمرض السرطان، الأمر الذى أصاب كل الحضور بصدمة كبرى.

ققال الفيشاوى فى كلمته، أنه فوجئ بطبيبه المعالج يخطره بهذا المرض، موضحا أنه لم ينزعج من الخبر، وأكد للطبيب أنه سيواجه بكل شدة وكأنه صداع عادى سيأخذ وقته ويمر.

وحرصت الفنانة الكبيرة لبلبة على الصعود لمسرح مكتبة الإسكندرية، حيث مقر حفل الافتتاح لتسليم درع تكريم النجم فاروق الفيشاوى بمشاركة نجله أحمد، والذى صعد للمسرح هو الأخر للاحتفال بوالده.

على هامش المهرجان إقيمت ندوة للفنان الإيطالى فرانكو نيرو، قال فيها أنه سعيد للغاية عندما وجهت له دعوة تكريمه من مهرجان الإسكندرية السينمائى الدولى لدول البحر المتوسط، ووقتها قال له أحفاده: "يابختك رايح بلد الحضارة".

وأضاف النجم العالمى، أنه ثالث مرة يأتى إلى الإسكندرية، حيث كان النجم المصرى عمر الشريف يوجه له الدعوة باستمرار لزيارة مصر.

وأوضح فرانكو على هامش ندوة تكريمه بحضور رئيس المهرجان الناقد الأمير أباظة، أن هناك أيضا أزمة فى السينما الإيطالية فبعدما كان هناك 400 فيلم يتم إنتاجهم سنوياً، أصبح العدد الآن قليل للغاية، وأكد النجم الإيطالى أن المشاهد تغير الآن، وإذا لم يجد أمامه عملا قوياً ينصرف من أمامه على الفور.

 وأكد النجم الإيطالى فرانكو نيرو أنه على علاقة جيدة بالنجم السورى جمال سليمان، ومن المقرر أن يجمعهما عمل فنى خلال الفترة المقبلة.

وشهدت فعاليات الحفل إصدار كتاب يحمل اسم "الفن حياة"، كما يكرم المهرجان الموسيقار عمر خيرت، إذ انتهى الكاتب الصحفى قدرى الحجار من إعداد دراسة عن أفلامه وموسيقاه بعنوان "ساحر الموسيقى"، والمخرج السينمائى أحمد يحيى انتهى الكاتب الكبير مصطفى محرم من تأليف كتاب عن مشواره الفنى وأفلامه.

وعلى قائمة المكرمين مدير التصوير السينمائى الدكتور ماهر راضى ويصدر عنه كتاب بقلم الدكتور مجدى عبد الرحمن، وأخيرا تكريم الناقدة السينمائية ماجدة موريس، حيث انتهت الناقدة انتصار دردير من إعداد دراسة حول مشوارها النقدى بعنوان "حلو ومر السينما".

حفل ختام المهرجان

في حفل كبير أقيم في مكتبة الأسكندرية بحضور نجوم الفن في الوطن العربي ودول البحر المتوسط اختتمت فعاليات المهرجان .

الاعلان عن الجوائز  :

منحت لجنة تحكيم مسابقة «نور الشريف» شهادة تقدير للطفلة غالية الجراح لأدائها المتميز في الفيلم الأردني «نافذة سلام»، وشهادة تقدير ثانية للفيلم الإماراتي «عاشق عموري» تشجعياً لفكرة العمل، وشهادة تقدير ثالثة للفيلم الجزائري «زوس».

جوائز المسابقة

حصد المخرج المغربي حميد باسكيت جائزة أحمد الحضري للعمل الأول أو الثاني لمخرجه، عن فيلم «صمت الفراشات»،

حصد الفيلم اللبناني «شهيد» جائزة محمود عبدالعزيز لأفضل إنجاز فني.

 حصلت الممثلة اللبنانية كارول عبود على جائزة أفضل ممثلة دور ثاني عن الفيلم اللبناني «شهيد»،

نال النجم السوري غسان مسعود جائزة أفضل ممثل دور ثاني عن دوره في فيلم «كتابة على الثلج».

جائزة أفضل ممثلة

جاءت مناصفة بين سوزان نجم الدين عن دورها في الفيلم السوري «روز» والممثلة المغربية سعيدة باعدي عن دورها في الفيلمين المغربيين «ولولة الروح» و«صمت الفراشات».

حصد التونسي عبدالمنعم شويات جائزة أفضل ممثل عن دوره في الفيلم التونسي «مصطفى زد».

 حصد الكاتب المغربي عثمان أشقرة جائزة محفوظ عبدالرحمن لأفضل سيناريو.

ذهبت جائزة أفضل مخرج للفلسطيني رشيد مشهراوي عن فيلمه «كتابة على الثلج».

 جائزة لجنة التحكيم الخاصة لفيلم «مصطفى زد» من تونس، وجائزة التمثيل الكبرى للفنان السوري دريد لحام عن دوره في فيلم «دمشق حلب»، وأخيراً نال فيلم «دمشق حلب» جائزة أفضل فيلم.

أعلنت لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة عن جوائزها

نال الفيلم الإسباني «أنا بالنهار»، جائزة أفضل فيلم، للمخرج أندريا جواريتا.

نال الفيلم السلوفاني الكرواتي المشترك «عامل المنجم» للمخرج حنا سلاك، جائزة لجنة التحكيم الخاصة.

نال حنا سلاك جائزة يوسف شاهين لأفضل مخرج عن نفس الفيلم،

ذهبت جائزة نجيب محفوظ لأفضل سيناريو للفيلم الألباني «يوم راحة»، للمخرج جنتيان كوتشي.

فيما ذهبت جائزة عمر الشريف لأفضل ممثل للفنان الكرواتي جانكو بوبوفيتش فولاريتش، عن دوره في فيلم «بلا هزل»،

نالت الفنانة الإسبانية إنجريد جارسيا جونسون جائزة فاتن حمامة لأفضل ممثلة، عن دورها في فيلم «أنا بالنهار».

حصد الفيلم المغربي «كيليكيس... دوار البوم» جائزة القدس لأفضل إنجاز فني، مع تنويه خاص لتصميم الديكور،

وأخيراً جائزة كمال الملاخ لأفضل عمل أول أو ثاني للمخرج، والتي ذهبت للمخرج جنتيان كوتشي عن الفيلم الألباني «يوم راحة».

أعلنت لجنة تحكيم مسابقة طلبة الأكاديمية العربية للعلوم والتكولوجيا والنقل البحري، حيث قررت اللجنة منح جائزتها لأربعة أفلام، من بين 15 فيلم روائية قصيرة وتسجيلية شاهدتهم اللجنة، وهي أفلام «اللقاء» للمخرج حاتم الشافعي، «فقدان مؤقت» أخرجه نادين طارق وهاجر علام، «زمن الوجاهة» وأخرجته ملك إبراهيم، «قصة صدفة» أخرجه باسم مصيلحي وعمر خالد.

 




 

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى