14 ديسمبر 2019 09:19 ص

العلاقات الثنائية مع الدول الإفريقية

رابعاً: العلاقات الثقافية بين مصر والسنغال

الإثنين، 03 ديسمبر 2018 - 02:50 م
رابعاً: العلاقات الثقافية بين مصر والسنغال

 تعد السنغال من الدول الأفريقية التى بها مستوى تعليم مرتفع، ومن أكثر الدول ارتباطاً بمصر من الناحية التعليمية ، حيث أن الاهر الشريف يعتبر محوراً فى توثيق العلاقات المصرية السنغالية، وتصل البعثة الدينية من الأزهر الشريف إلى 37 رجل دين ، ومستهدف زيادتها الى 40 وذلك لمواجة التوجة الشيعى ونشر الدين الاسلامى الحنيف الوسطى، إضافة الى تعزيز الانتشار المصرى: كما تعد السنغال ثانى أكبر دولة لديها أكبر عدد طلاب يدرسون فى الأزهر بعد السودان فى أفريقيا ، حيث يصل عددهم إلى نحو 600 طالب سنغالى منهم نحو 30% يحصلون على منح دراسية ، وتعتبر مصر الدولة الأولى فى منح المنح الدراسية للسنغالين على مستوى الدول العربية ويعتبر الأزهر ثانى جامعة بعد جامعة داكار يتخرج فيها الطلاب السنغاليون سنويا.

ويوجد في الأسكندرية أحد أهم هيئات المنظمة التعليمية والثقافية وهي "الجامعة الدولية الناطقة بالفرنسية لخدمة التنمية الأفريقية المعروفة باسم "جامعة سنجور" والتي تأسست عام 1989.  وتحمل استضافة مصر لهذه الجامعة قيمة سياسية هامة إذ أنها تجسد حكمة آباء استقلال القارة السمراء وعلى رأسهم الرئيس السنغالي الأسبق ليوبولد سنجور، والذي طالما راوده حلم إنشاء صرح تعليمي متميز بإحدى الدول الأفريقية الكبرى يعمل على تنشئة قيادات شابة متخصصة فى مجالات التنمية والتحديث بالقارة فى مناح شتى، وهو الحلم الذي تبنته منظمة الفرانكفونية.

عن العلاقات الثقافية فمصر اتفقت مع الحكومة السنغالية المساهمة لترميم التراث الثقافى السنغالى والمخطوطات الإسلامية، إضافة إلى منحهم بعض القطع الاثرية المصرية تقليدية وليست اصلية تصل عددهم ما بين 26 و27 قطعة اثرية لعرضها فى متحف الحضارات الأفريقية والذي سيتم افتتاحة نهاية عام 2018، ومن المقرر أن يتضمن جناح مصرى بالتعاون مع وزارة الاثار باعتبار أن مصر جزء اصيل من الحضارة الأفريقية .

كما شاركت مصر في 13 مايو 2018 في أعمال الـدورة الحاديـة عشـر للجنة الـدائمة للإعــلام والشئون الثقافـية "كومياك" المنبثقـة عـن منظمة التعـاون الإسلامي تحت شـعار "التربية والثقافـة رافـدان لإحـلال السلم وتحـقيق التنمية والتقارب بين الشعوب" بداكار .

وبهدف بحث سبل توطيد العلاقات المصرية السنغالية، وجذب الطلاب الوافدين من السنغال للدراسة بجامعة عين شمس. استقبل دكتور عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس  في نوفمبر 2017، الشيخ تجان غي المستشار الثقافي بسفارة السنغال بالقاهرة ناقش الجانبان سبل فتح آفاق التعاون المشترك بين الجانبين في عدد من المجالات منها التبادل الطلابي و البحث العلمي المشترك.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى