21 أكتوبر 2019 05:29 ص

مبادرة 1000 وحدة" غسيل كلوي

الإثنين، 28 يناير 2019 - 04:10 م

أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسى الاحد27 يناير 2019 مبادرة بعنوان «  1000 وحدة" غسيل كلوي » لرعاية الأطفال الذين يعانون من الفشل الكلوى وجاءت توجيهات الرئيس خلال كلمته بالاحتفال الذي نظمه صندوق تحيا مصر، قائلا: "محتاجين ألف وحدة غسيل كلوي، إحنا بنقول من تحيا مصر ناخد المبادرة ونجيب الألف وحدة لرعاية أطفال الغسيل الكلوي، والصندوق يتولى نفقات علاج أطفال الفشل الكلوي".

وأضاف الرئيس: "صندوق تحيا مصر كانت فكرة، وبإرادة الله وبجهد المصريين وغير المصريين خرجت للنور بشكل كويس وهتتطور أكتر من كده، ومن خلال هذا اللقاء نأمل أن يكون قوة دفع لصالح مساهمات المصريين بالصندوق والمجتمع المدني؛ للتخفيف من آثار الظروف الصعبة".

 وفى سياق متصل كشفت الجمعية المصرية لأمراض وزراعة الكُلى أن عدد مرضى "الغسيل الكلوي" في مصر يبلغ نحو 60 ألف مريض يحتاج كل واحد منهم إلى 13 جلسة شهريًا على أقل التقديرات بواقع 3 جلسات أسبوعية وغالبية المرضى دون سن الخمسين.

وتبين أن 56.7% ممن يعانون مرض "الفشل الكلوي" المزمن بمتوسط معدل ترسيب يصل إلى 12.5 مل/دقيقة/1.73 م2، هم من الذكور، كما أن متوسط أعمار المصابين كانت بين" 1 – 19 عاما".

وتقدر معدلات الإصابة بالمرض بـ 74 شخصا لكل مليون نسمة، والعدد الكلى للمرضى الذين يخضعون للغسيل الكلوي بمصر هو 264 شخصا لكل مليون نسمة، حسب إحصاءات صادرة عن منظمة الصحة العالمية.

وهذه المبادرة هي أحد المبادرات الرئاسية التي تهتم بصحة المواطن المصري، وتضع "ملف الطفل المصري" على رأس الألوية، فهناك احتياج صحي لتوفير وحدات الغسيل الكلوي للأطفال في بعض المناطق المحرومة من الخدمة، والتي بها احتياج فوق المتوسط، مشيرة إلى أن ذلك سوف ييسر على الأطفال وأسرهم.

وتعتبر هذه المبادرة تعزيز لصحة الأطفال وتحسن من قدراتهم على التحصيل الدراسي والابتكار، لافتة إلى أن لها مردود اقتصادي بعيد المدى لخفض تكاليف علاج مضاعفات الفشل الكلوي عند الأطفال، هذا بالإضافة إلى أن من أكثر الأطفال استفادة هم فئة الأطفال الذين يعانون من "الداء السكري من النوع الأول".

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى