21 مايو 2019 05:06 م

السيد الرئيس يستقبل رئيس جمهورية رومانيا بشرم الشيخ

السبت، 23 فبراير 2019 - 03:58 م

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد ظهر اليوم بشرم الشيخ السيد كلاوس يوهانيس، رئيس جمهورية رومانيا.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس رحب بلقاء نظير سيادته الروماني ومشاركته في أعمال القمة العربية الأوروبية الأولى بشرم الشيخ، معرباً عن تقديره للعلاقات الثنائية المستقرة التي تجمع ما بين البلدين، وما تشهده تلك العلاقات من تنامي خلال الفترة الأخيرة، لا سيما في القطاعات الاقتصادية والتجارية والسياحية، حيث بلغ حجم التبادل التجاري مليار دولار خلال عام 2018، فضلاً عن مضاعفة عدد رحلات الطيران لمدينتي شرم الشيخ والغردقة بما يعكس الجاذبية التي تتمتع بها المقاصد السياحية المصرية للسائحين الرومانيين.

كما أكد الرئيس في ذات السياق تطلع مصر لتعزيز أطر التعاون الثنائي مع الجانب الروماني في مختلف المجالات، فضلاً عن التنسيق والتشاور المستمر حول القضايا والملفات ذات الاهتمام المشترك، لا سيما خلال الفترة الحالية التي تتزامن فيها رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي مع رئاسة رومانيا للاتحاد الأوروبي.

من جانبه؛ رحب الرئيس الروماني باستضافة مصر للقمة العربية الأوروبية الأولى من نوعها، والتي تعكس مكانة مصر كنقطة التقاء وهمزة وصل بين الحضارتين العريقتين، كما أكد اعتزام بلاده المضي قدماً في جهود تطوير العلاقات الثنائية مع مصر بمختلف أنماطها، خاصةً في ظل كونها الشريك التجاري الأول لرومانيا في المنطقة، بالإضافة إلى الدور المصري المحوري في الشرق الأوسط وأفريقيا، مبدياً اهتمامه في هذا الصدد باستكشاف آفاق التعاون الثلاثي بين البلدين في القارة الأفريقية خلال الفترة المقبلة في ضوء الاهتمام المشترك بدعم التنمية في القارة وصون السلم والأمن بها.

وأوضح المتحدث الرسمي أن السيد يوهانيس أشاد كذلك بالنجاحات التي حققتها مصر بقيادة الرئيس على صعيدي الأمن والاستقرار الداخلي، وجهود التنمية المتمثلة في المشروعات القومية العملاقة والإصلاح الاقتصادي، وكذلك فيما يخص وقف تدفقات الهجرة غير الشرعية عبر المتوسط، ومكافحة الإرهاب وتأمين حدودها الممتدة شرقاً وغرباً لمنع آلاف المتسللين من العناصر الإرهابية في ظل محيط جغرافي مضطرب، معرباً عن تقديره في هذا الصدد للأهمية الجوهرية لمصر في السعي للحفاظ على استقرار المنطقة.

وقد تناول اللقاء بحث سبل دفع العلاقات بين البلدين في المجالات الثنائية ذات الاهتمام المشترك، مع استعراض التطورات الإيجابية التي يشهدها الاقتصاد المصري، والجهود المبذولة لتشجيع الاستثمارات، ودعوة الجانب الروماني للمشاركة في تنفيذ المشروعات القومية في مصر، والاستفادة من المزايا الممنوحة للاستثمار في المناطق الصناعية الجديدة، لا سيما المنطقة الاقتصادية لمحور قناة السويس، وإمكانية تصدير المنتجات إلى أسواق خارجية تتمتع فيها مصر بإعفاءات للتجارة الحرة في العالمين العربي والأفريقي.

وأضاف السفير بسام راضي أن اللقاء تطرق أيضاً إلى مجمل تطورات الأوضاع وتبادل وجهات النظر بالنسبة لعدد من الملفات الإقليمية، كعملية السلام وسوريا وليبيا واليمن، حيث أكد السيد الرئيس ثوابت الموقف المصري تجاه تلك القضايا، كما ثمن الرئيس الروماني من جانبه الجهود المصرية ذات الصلة للتوصل إلى حلول سياسية لمختلف الأزمات التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى