25 أغسطس 2019 04:28 ص

الدكتور طارق شوقي يشهد فعاليات الحفل الختامي لمسابقة تحدي القراءة العربي

الخميس، 18 أبريل 2019 - 05:05 م

شهد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني" الخميس " 18 / 4 / 2019 -  حفل ختام وتوزيع جوائز مسابقة تحدي القراءة العربى 2019، والإعلان عن الفائزين بالمراكز الأولى على مستوى جمهورية مصر العربية.

حضر الاحتفال الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام، والدكتورة نجلاء الشامسي أمين عام مشروع تحدي القراءة العربي، وأيمن الجراح نائب الأمين العام، وهشام السنجري رئيس قطاع الخدمات والأنشطة التربوية، الدكتورة مريم الكعبي نائب سفير دولة الإمارات، فضيلة الشيخ صالح عباس وكيل الأزهر الشريف، فضيلة الشيخ عباس شومان الأمين العام لهيئة كبار العلماء، فضيلة الشيخ على خليل رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، الدكتورة سمية صديق مدير الإدارة العامة المكتبات، ومجموعة من مديري المديريات التعليمية.

وقال الدكتور طارق شوقي، في كلمته، إنه ولد وعاش وسط أسرة محبة للقراءة حيث كان والده وجده يمتلكون مكتبة بالمنزل ومصنفة، وإنه قرأ كتب لنوابغ الفكر مثل بديع الزمان الهمذاني قبل سن الـ 8 سنوات، موجها الدعوة للآباء والأمهات بتشجيع أولادهم على القراءة والاطلاع لما له من أثر بالغ الأهمية في بناء شخصية الإنسان.

وأضاف شوقي أن الطفل القارئ طفل متحمس ومزدهر ولديه معارف وإمكانيات عقلية عظيمة وقادر على التخيل والابتكار، مشيرا إلى أن الكتب هي أوعية الفكر ومصانع القيم للأجيال، وتخلق أيضا جيل قارئ وأمة واعية، وأن زيادة أعداد المشاركين بالمسابقة كل عام هي أبلغ دليل على أن أولادنا بخير، وأن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني قادرة على تخريج هؤلاء الأجيال لأنهم نموذج مشرف للوزارة ولمصر كلها.

وأكد شوقى أن الثروة البشرية هى أكبر وأعظم كنز لدى كل أمة وأن عودة دور مصر للريادة للأمة العربية لن يأتى إلا بالعلم والعلم هو السبيل الوحيد للنهوض بأي دولة والإنسان هو الركيزة الأساسية لبناء الأوطان، مشيرا إلى أن قضية بناء شخصية الإنسان العربى هى الهدف الأول من المسابقة.

وتحدث شوقى عن الأهمية الكبرى للتعلم الرقمى قائلا: "إن مصر ترجمة هذا فى بنك المعرفة الوطنى لينقل محتواه من العلوم والمعارف لأولادنا مؤكدا على دعم المشروع بكامل قوة الوزارة، معلنا عن إعداد بروتوكول تعاون جديد بين مشروع تحدى القراءة وبنك المعرفة لتوسيع دائرة الاستفادة لكل الطلاب، معربا عن سعادتة بفوز كل الطلاب وأن كل من قرأ أصبح فائزا".

وأوضح وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن عقل الإنسان مثل العضلات إذا لم يستعمل يضعف وهو دائما يحتاج إلى تشغيل، والقراءة والتفكر هما السبيل الوحيد إلى تنوير العقل، مطمئنًا الطلاب بأن كل ما تفعله الوزارة هو من أجلهم ومن أجل مستقبلهم وبالتالى مستقبل الوطن.

وقالت الدكتورة نجلاء الشامسي، إننا أبناء وطن واحد من مغربه الكبير إلى شامه المجيد إلى جزيرته العربية إلى بلاد الرافدين إلى السودان العزيز، فجميعنا نحلم بمصر عظيمة الشأن، أكبر من كل عظيم على الأرض، قادرة متمكنة جامعة الشمل، نحلم بها للعرب حاضنة.

وقدمت الدكتورة سمية صديق عرض احصائي عن مسابقة تحدى القراءة خلال أربع سنوات وما تحقق من إنجاز كبير فى زيادة أعداد تسجيل القراء ومجموعة المكتبات التي تم دعمها على مستوى الجمهورية، واعداد زيارات الطلاب إلى مكتبة الإسكندرية بصفة مستمرة، وأيضا فيلم تسجيلي جاء مضمونه عن كل أبطال تحدى القراءة العربى للأعوام السابقة معربة عن سعادتها بما تحقق من إنجاز كبير فى هذا المشروع.

وفازت مدرسة السيدة نفيسة الإعدادية بمحافظة الدقهلية بفئة المدرسة المتميزة، وفازت المعلمة أميرة محمد نجيب المشرف المتميز بمحافظة القاهرة، وفازت بجائزة المسابقة الماسية الطالبة سارة سامى مصطفى محافظة الشرقية.

وجاءت أسماء الطلاب  العشر الأوائل كالتالي "المركز الأول الطالبة رنيم سمير حمودة مدرسة الشهيد محمد النجدي الدقهلية، المركز الثانى الطالب محمد هشام سيد مدرسة أحمد حسن أبو بكر الثانوية محافظة القليوبية، المركز الثالث الطالبة دارين فتحى عبد العظيم المدرسة الثانوية الحديثة محافظة الدقهلية، المركز الرابع ايمان عيد إبراهيم على مدرسة الشهيد جمال الدين بمحافظة بنى سويف، المركز الخامس مصطفى سعيد الإمام المدرسة الأمريكية لغات بمحافظة المنوفية، المركز السادس إيلاف ثابت محمد مدرسة عز العرب الخاصة بمحافظة الجيزة، المركز السابع الطالب سعيد خالد سعيد مدرسة ينددون الثانوية بمحافظة القليوبية، المركز الثامن زينب محمد السيد بمحافظة أسوان، المركز التاسع الطالبة شدوة أمير أحمد بمحافظة الدقهلية، المركز العاشر شروق عبد الحميد حسين بمحافظة بنى سويف".

الخميس 18 ابريل 2019

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى