20 نوفمبر 2019 05:14 م

"الداخلية" تكشف هوية مرتكب حادث معهد الأورام الإرهابي..وتعلن مصرع 17 عنصرا بتنظيم حسم الإرهابي

الجمعة، 09 أغسطس 2019 - 10:41 ص

كشفت وزارة الداخلية عن هوية الإرهابي مرتكب حادث معهد الأورام الإرهابي، معلنة في الوقت ذاته عن مصرع 17 من عناصر تنظيم (حسم) الإرهابي.

وذكرت وزارة الداخلية - في بيان امس/الخميس 8 اغسطس 2019 أن منفذ الحادث الإرهابي أمام معهد الأورام هو "عبد الرحمن خالد محمود"، وهو هارب من أمر ضبطه وإحضاره على ذمة إحدى القضايا الإرهابية لعام 2018 المعروفة بـ"طلائع حسم"، وتم تأكيد ذلك من خلال مضاهاة البصمة الوراثية للأشلاء التي عثر عليها والمجمعة من مكان الحادث مع نظيرتها من أفراد أسرته.

وأضاف البيان أن عمليات فحص وتتبع السيارة المستخدمة في الحادث توصلت إلى تحديد خط سيرها قبل التنفيذ، وصولا لسيرها عكس الاتجاه عن طريق الخطأ بشارع كورنيش النيل وحتى مكان الحادث.
وأوضح بيان وزارة الداخلية أن عملية الفحص أسفرت عن تحديد عناصر الخلية العنقودية لحركة (حسم) الإرهابية، وتم استصدار قرار من نيابة أمن الدولة العليا لضبط تلك العناصر، وهم حسام عادل أحمد محمد (وتم ضبطه) ويحمل أسم حركي (معاذ)، وهو أحد عناصر الرصد والدعم بحركة (حسم)، والهارب عبد الرحمن جمعة محمد، وهو أحد عناصر التقيد بالحركة، والمدعو إبراهيم خالد محمود عبد الرحمن (شقيق الانتحاري مرتكب الحادث)، والذي يعد أحد وسائل الاتصال وتلقي التكليفات من كوادر (حسم) الإرهابية بالخارج، أبرزهم الهارب أحمد محمد عبد الرحمن عبد الهادي القيادي بتنظيم الإخوان الإرهابي، وكذا الهارب بإحدى الدول يحمل اسم حركي "محمد عايش" وهو أحد الكوادر العسكرية بحركة (حسم) الإرهابية بأحد المعسكرات الإرهابية بتلك الدولة.

وأوضح بيان وزارة الداخلية أنه عقب ضبط المدعو إبراهيم خالد - وحال قيامه بالإرشاد عن مكان اختباء الإرهابي الهارب إسلام محمد قرني، السابق اتهامه في إحدى قضايا تصنيع المتفجرات وإتلِاف محولات كهرباء وهو أحد عناصر حركة (حسم) الإرهابي بمنطقة التبين بحلوان - وأثناء ذلك قام المدعو إسلام محمد قرني بإطلاق النيران على القوات ومحاولة الهروب وتمكين المدعو إبراهيم خالد من الهروب برفقته وتم التعامل معها؛ مما أسفر عن مصرعهما.

وأشار البيان إلى أنه تمت ملاحقة باقي عناصر الخلية الإرهابية وتحديد وكرين اتخذتهما تلك العناصر للاختباء والانطلاق منهما لتنفيذ عملياتهم الإرهابية، أحدهما مبنى مهجور بالطريق الصحراوي بمركز إطسا بالفيوم، والآخر شقة بالإسكان الاجتماعي بمنطقة شرق الشروق 3 بالقاهرة، وبمداهمة الوكر الأول حاولت المجموعة الإرهابية تفجير عدد من العبوات المتفجرة وإلقائها على القوات تحت ساتر من إطلاق النار.

وأضاف البيان أن القوات قامت بالتعامل معهم مما أدى إلى مصرع 8 من عناصر الخلية الإرهابية "المجموعة المسلحة"، والعثور بحوزتهم على 5 أسلحة آلية، وبندقيتي خرطوش، و5 عبوات متفجرة معده للاستخدام، بالإضافة إلى كمية من المواد المستخدمة في تصنيع العبوات المتفجرة ومجموعة من الدوائر الكهربائية.

ولفت البيان إلى أنه بمداهمة الوكر الثاني بمنطقة الشروق قامت تلك العناصر بإطلاق النار على القوات وأسفر التعامل معهم وتبادل إطلاق النيران عن مصرع 7 عناصر من الخلية الإرهابية المسلحة والعثور بحيازتهم على 4 أسلحة آلية وبندقية خرطوش، ومعمل لتصنيع العبوات المتفجرة بداخلة كميات مختلفة من المواد المصنعة للعبوات المتفجرة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وتباشر نيابة أمن الدولة التحقيق.

ا ش ا
9-8-2019

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى