أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

15 ديسمبر 2019 08:52 م

ضياء رشوان: مواجهة الأزمات العربية تتطلب دوراً أكبر من المفكرين العرب

السبت، 23 نوفمبر 2019 - 11:42 ص

أكد الكاتب الصحفي ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات على أهمية دور الفكر السياسي العربي كأداة منشودة لابتكار الحلول والبحث عن المخارج لأزمات الأمة العربية الراهنة، ووضع تصورات وحلول لمعضلات النظم السياسية العربية، وتقديم رؤى شاملة تتضمن وضع خطط لمشروعات تنموية تناسب ظروف الشعوب العربية، ووضع استراتيجيات للتعامل العربي مع الآخر في دول الجوار العربي أو إزاء القوى والمجموعات الدولية الأخرى.

وقال رشوان في افتتاحية العدد الجديد من دورية "آفاق عربية" التي تصدرها الهيئة العامة للاستعلامات أنه في سياق تطلع الأمة العربية إلى مفكريها ومبدعيها جاء ملف العدد السادس من دورية "آفاق عربية" ليتضمن مرتكزات أساسية للنهوض العربي فكرياً وسياسياً واقتصادياً وثقافياً واجتماعياً وإعلامياً، وقد ساهم في هذا الملف مفكرون وأساتذة من دول عربية من أبرزهم المفكر اللبناني الدكتور/ سعد محيو، والذي أكد على ضرورة عودة الهوية العربية بمشروعها الحضاري في ظل تراجع مكانة القوى الغربية في صالح مكانة القوى الآسيوية وأستاذ العلوم السياسية المهتم بالقضايا العربية الدكتور/ أحمد يوسف أحمد، ومستشار الدورية  الدكتور/ محمد السعيد أدريس، وأستاذ علم الاجتماع بجامعة القاهرة للدكتور/ أحمد زايد، والذي أكد على قيمة العدالة كأساس للتعاقد الاجتماعي لمشروع النهضة العربية المنشود وأستاذ الإعلام بجامعة القاهرة الدكتور/ محمود خليل، ورئيس تحرير مجلة الأدب اللبناني الأستاذة/ سماح إدريس.

وأضاف رئيس هيئة الاستعلامات أن دورية "آفاق عربية" هي فصلية علمية تصدرها الهيئة ويرأس تحريرها رئيس قطاع الإعلام الخارجي عبد المعطي أبو زيد ومستشار التحرير الدكتور محمد السعيد إدريس، ومديرة التحرير سحر عبد الرحيم، ويشارك في هيئة تحكيمها والدراسات والبحوث بها عدد من المفكرين وأساتذة العلوم السياسية والمتخصصين في مجالات متعددة من مصر ومن العديد من الدول العربية، حيث تعد الدورية أداة مهمة للتواصل بين قادة الرأي والفكر في العالم العربي، ويتم توزيع الدورية مجاناً داخل وخارج مصر، كما تنشر على مواقع الهيئة العامة للاستعلامات على شبكة الانترنت.

وقال رشوان أن العدد الجديد من دورية "آفاق عربية" قد صدر مع استمرار تصاعد الأحداث في العالم العربي وتضمن العديد من الدراسات والتقارير التي قدمها عدد من المتخصصين والباحثين من مصر والدول العربية مشيراً إلى أن هذه الدراسات تضمنت دراسة مقارنة جديدة لتفكيك ظاهرة العنف في عشوائيات المدن العربية، ودراسة عن الانتخابات الاسرائيلية الأخيرة رقم (21) و (22) وأزمة تشكيل الحكومة الاسرائيلية المستمرة حتى الآن، كما تضمن العدد تقارير عن تحديات الانتقال السياسي في السودان وآفاق الحراك السياسي في الجزائر وتقرير مهم عن دور الدبلوماسية في تسويق السمعة الالكترونية للدولة وتقرير آخر عن أثر اللجوء السوري على الأمن القومي الأردني منذ 2013.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى