22 أبريل 2019 12:09 م

المؤتمر الدولي السنوي التاســـع للتحالف الدولي للشمول المالي «Global Policy Forum»

المؤتمر الدولي السنوي التاســـع للتحالف الدولي للشمول المالي «Global Policy Forum»

الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 11:09 ص

تستضيف مدينــة شرم الشيخ المؤتمر الدولي السنوي التاســـع للتحالف الدولي للشمول المالي «Global Policy Forum» الذي ينظمه التحالف بالتعاون مع البنك المركزي المصري فــــي الفترة مــــن 13 - 15 سبتمبر 2017 وذلك بحضور أكثر من 800 مشارك من نحو 95 دولة لمناقشة أحدث سياسات الشمول المالي وأنشطته علي مستوى العالم تحت رعاية وبحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي والمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء ولفيف من السادة الوزراء ومسئولي الدولة وقيادات البنك المركزي

 

وتحت عنوان " اكتشاف سبل التنوع وتعزيز الشمول المالي " يناقش المؤتمر- الذي يعقد لأول مره في دوله عربية - أحدث سياسات الشمول المالي والأنشطة المتعلقة به علي مستوي العالم، كما يستعرض المؤتمر التنوع في الخبرات والثقافات للدول الأعضاء في التحالف، وكيف يؤدي هذا التنوع الي التوصل إلى سياسات إصلاحيه مبتكرة للشمول المالي تشجع علي تبني هذه السياسات

ومن المقرر ان يفتتح المؤتمر الدولي للشمول المالي “رسميا ” بشرم الشيخ صباح الخميس   14 سبتمبر ويستمر لمدة يومين .

وتستعرض مصر خلال المؤتمر تجربتها فى مجال الشمول المالى وخاصة فيما يتعلق بالشركات  متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة والخدمات المالية الرقمية وجهود المجلس القومى  للمدفوعات وتمكين المرأة ماليا واقتصاديا .

قضايا هامة على مائدة التحالف :

يركز المؤتمر الذى يعد الأكبر من نوعه على المستوى العالمي – على العديد من القضايا من بينها التنوع والشمول المالي وتحقيق التوازن بين القطاعين الرسمي وغير الرسمي  , وسبل ادماج القطاع غيرالرسمى بالقطاع الرسمي ,وأهمية التنوع كأحد سبل تحقيق  الشمول المالي وكيفية استخدامه كوسيلة لخفض معدلات الفقر وزيادة معدلات نمو الناتج  المحلي الاجمالي , وعرض تجارب الدول الاعضاء فى ذلك الشأن , والشمول المالى  وتحسين وضع المرأة , والخطوات التى اتخذتها الدول الاعضاء بالتحالف الدولى للشمول  المالى فى اطار خطة العمل المعلنة من التحالف والمعنية بتعزيز الشمول المالى للمرأة  والعمل على حصولها على الخدمات المالية فى اطار تمكينها ماليا واقتصاديا , علاوة  على نظام الهوية الرقمى,وسبل ربط استراتيجيات الشمول المالى باهداف التنمية المستدامة   .

وعلى هامش المؤتمر سيتم التوقيع والإعلان عن المبادرة الإقليمية لتعزيز الشمول المالي  للدول العربية .

مفهوم الشمول المالى

 

ويتضمن  الشمول المالي إتاحة واستخدام كافة الخدمات المالية لمختلف فئات المجتمع بمؤسساته وأفراده, وخاصة الفقيرة والمهمشة منها, وإتاحة التمويل للشركات متناهية الصغر,  والصغيرة والمتوسطة, من خلال القنوات الرسمية للقطاع المالى وتشجيع تلك الفئات  على إدارة أموالهم ومدخراتهم بشكل سليم لتفادى لجوء البعض إلى القنوات والوسائل  غير الرسمية التي لا تخضع لحد أدنى من الرقابة والإشراف , وتعزيز فرص العمل, وتحقيق  النمو الاقتصادي ومجابهة الفقر وتحسين توزيع الدخل .

تاريخ إنشاء التحالف

يعد  التحالف الدولي للشمول المالي  أول شبكة دولية لتبادل الخبرات بين الدول  في  مجال الشمول المالى, وقد تم إنشاؤه في 2008 ويضم 94 دولة من الدول النامية ممثلة  في 119 مؤسسة (وزارات مالية وبنوك مركزية) ,ويعمل التحالف على تطوير الأدوات المستخدمة  لتطبيق الشمول المالى وتبادل الخبرات الفنية والعملية بين الدول الأعضاء ومساعدتها  في صياغة السياسات والاستراتيجيات الإصلاحية وآليات التطبيق .

برنامج المؤتمر       جدول أعمال المؤتمر  )

يبدأ حفل الافتتاح للمؤتمر بكلمة ترحيبية للمؤتمر يلقيها محافظ البنك المركزى طارق عامر، ثم كلمة للمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، ثم كلمة لبيتو ندولو محافظ بنك تنزانيا ورئيس مجلس إدارة التحالف الدولى للشمول المالى 

.

وكذلك يلقى كل من الرئيس القادم لمجلس إدارة التحالف الدولى للشمول المالى، و الدكتور الفريد هنيتج المدير التنفيذى للتحالف الدولى للشمول المالى كلمة، ثم كلمة عبد اللطيف الجوهرى رئيس اتحاد المصارف العربية ومحافظ بنك المغرب، ثم كلمة الدكتور عبد الرحمن بن عبد الله الحميدى المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربى
.

ويلقى الرئيس عبد الفتاح السيسى كلمة فى ملتقى الشمول المالى كمتحدث رئيسى فى المؤتمر، ثم يدق الجرس للإعلان عن الافتتاح الرسمى للمؤتمر السنوى لعام 2017
.

وبعد ذلك يتم التوقيع والإعلان عن المبادرة الاقليمية لتعزيز الشمول المالى للبلدان العربية بين الجهات الآتية " التحالف الدولى للشمول المالى- الوكالة الألمانية للتعاون الدولى بمصر ويمثلها حيدر البغدادى رئيس مشروعات الوكالة ويلقى كلمة – صندوق النقد العربى ويمثله عبد الرحمن بن عبد الله الحميدى المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربى .

جلسات المؤتمر

تقام جلسة تحمل عنوان " التنوع والشمول المالى وتحقيق التوازن بين القطاع الرسمى وغير الرسمى، وتستعرض هذه الجلسة أهمية التنوع كأحد سبل تحقيق الشمول المالى وكيفية استخدامه كويسلة لخفض معدلات الفقر وتحقيق النمو الاقتصادى، وذلك بما يشمل عرض المفاهيم الدولية والاقليمية وتجارب الدول الأعضاء فى هذا الشأن بحيث يتم تسليط الضوء على السياسات والأدوات التنظيمية الرئيسية
.

ويترأس هذه الجلسة طارق عامر محافظ البنك المركزى، ويتحدث فيها كلا من " نيستور اسبينيلا محافظ البنك المركزى الفلبينى، وتيموكو ميليت كون محافظ البنك المركزى لدور غرب أفريقيا، وهالة السعيد وزيرة التخطيط، ستيفن كيهو نائب الرئيس التنفيذى للتحالف الدولى للشمول المالى، مايكل ويجاند مدير الخدمات المالية للفقراء ومؤسسة بيل وميليندا غيتس، شوان مايلز نائب الرئيس التنفيذى لمستر كارد
.

كما يتم عرض محاضرة عن جهود مصر فى الشمول المالى، وتستعرض الدور الحيوى الذى يقوم به البنك المركزى المصرى فى هذا الشأن، وعرض نتائج المؤشرات الأولية لمستوى الشمول المالى بمصر، حيث يتم استعراض الجهود المبذولة على مستوى الدولة فى اطار تحقيق الشمول المالى فيما يتعلق بالموضوعات الأتية" الشركات متناهية الصغر والمتوسطة والصغيرة – الخدمات المالية والرقمية وجهود المجلس القومى للمدفوعات- المرأة تمكينها ماليا واقتصاديا
".

وتعقد جلسة أخرى يتحدث فيها كلا من الدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ولبنى هلال نائب محافظ البنك المركزى ومنى ذو الفقار رئيس مجلس إدارة اتحاد التمويل متناهى الصغر و دانتى كامبيونى الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية، مى أبو النجا وكيل محافظ البنك المركزى لقطاع مكتب المحافظ
.

وتغقد جلسة بعنوان " الشمول المالى وايلاء عناية خاصة بالمرأة، وتستعرض الجلسة خطوات اتخذتها الدول الأعضاء بالتحالف الدولى للشمول المالى فى اطار خطة العمل المعلنة من التحالف والمعنية بتعزيز الشمول المالى للمرأة والعمل على وصولها إلى الخدمات المالية فى اطار تمكينها ماليا واقتصاديا "خطة عمل دنراو
".

ويترأس هذه الجلسة سيرى تشياء العضو المنتدب من البنك الوطنى الكمبودى وليز كليسون مؤسسة بيل وميليندا غيتس.. المتحدثون هم " روجيريو زانداميلا بنك موزامبيق، لبنى هلال نائب محافظ البنك المركزى، سيلا بازار ياسيوغلو من البنك الدولى، الدكتورة مايا مرسى رئيس المجلس القومى للمرأة
.

وتعقد جلسة بعنوان " نظام الهوية الرقمى ومستقبل اعرف عميلك" وتستعرض الجلسة المخاطر المحتملة لنظام الهوية الرقمى وكيفية تقليلها وتمكين المشروعات المتوسطة والصغيرة، وربط استراتيجيات الشمول المالى الوطنية بأهداف التنمية المستدامة، وتسلط الجلسة الضوء على المكونات الرئيسية لاستراتيجيات الشمول المالى الوطنية وربطها بأهداف التنمية المستدامة الصادرة عن الأمم المتحدة
.

ويتم استكمال نفس الجلسة السابقة لمناقشة "الأساليب المتبعة على المستوى الأقليمى لخفض المخاطر: وتعتبر خفض المخاطر مشكلة عالمية تختلف من منطقة إلى أخرى وتستعرض الجلسة دور المبادرات الاقليمية والتى ينظمها التحالف الدولى للشمول المالى فى معالجة تلك المشكلة، كما تتناول الجلسة الأسباب والحلول للدول الأعضاء فى ذات السياق
.

ويشتمل أخر يوم للمؤتمر عقد جلسة بعنوان "التنوع والتحديات التى تواجهها البلدان العربية لترسيخ الشمول المالى" على أن تشمل هذه الجلسة استعراض محافظى البنوك المركزية للتحديات التى تواجهها البلدان العربية وترسيخ الشمول المالى وسبل المساعدة التى يمكن تقديمها من قبل التحالف الدولى للشمول المالى لمواجهة تلك التحديات

وتشتمل نفس الجلسة على مناقشة " دعائم وقوائم التنوع بين الجنسين لتحقيق الشمول المالى – تحويل الأسواق غير المرئية إلى أسواق مرئية وتستعرض الجلسة دور البيانات والأهمية وقياس الشمول المالى فى صياغة السياسات وقياس مدى تأثيرها وتقييم فاعليتها فى تعزيز الشمول المالى .




 


الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى