أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

05 ديسمبر 2019 10:42 م

التعاون الثقافي

الثلاثاء، 25 نوفمبر 2014 12:00 ص

كان للعوامل التاريخية والقرب الجغرافى وتواجد البلدين على ضفتى متقابلتين من البحر المتوسط أثر كبير فى تدعيم الروابط الثقافية بينهما حيث أرسل “محمد على” بعثات تعليمية إلى إيطاليا لتعلم فن الطباعة (على وجه التحديد)، كما تم الاستعانة فى عهده بالخبراء الإيطاليين للمعاونة فى بناء دولة حديثة فى مصر، وذلك فى مجالات البحث عن الآثار، والمعادن، بل وفى الدخول إلى السودان، وتصميم مدينة الخرطوم، ورسم خريطة مسح Survery Map لدلتا النيل، كما صمم الإيطاليون مبنى الأوبرا الملكية، بناء على طلب “الخديوى إسماعيل” (للاحتفال بافتتاح قناة السويس). 

وقد قام أحد المصممين الإيطاليين “بييترو آفوسكانى” عام 1891 ببناء “كورنيش الإسكندرية”. أيضاً قامت شركة بناء إيطالية “جاروزو زافارانى” فى أرسل “محمد على” بعثات تعليمية إلى إيطاليا لتعلم فن الطباعة (على وجه التحديد)، كما تم الاستعانة فى عهده بالخبراء الإيطاليين للمعاونة فى بناء دولة حديثة فى مصر، وذلك فى مجالات البحث عن الآثار، والمعادن، بل وفى الدخول إلى السودان، وتصميم مدينة الخرطوم، ورسم خريطة مسح Survery Map لدلتا النيل، كما صمم الإيطاليون مبنى الأوبرا الملكية، بناء على طلب “الخديوى إسماعيل” (للاحتفال بافتتاح قناة السويس). 

قامت شركة بناء إيطالية “جاروزو زافارانى” فى عام 1901 ببناء المتحف المصرى بالقاهرة.

تُسهم الأكاديمية المصرية للفنون فى روما في تقوية الروابط الثقافية بين البلدين من خلال التعريف بالفنون والثقافة المصرية في إيطاليا، ومزج الإبداع المصري بالفنــون الإيطالية بشكل متواصل، وذلك من خـلال نشـاط الثقـافي والفـني مُخطار كل عام.

يرعي المركز الثقافي المبعوثين المصريين الدارسين في إيطاليا، ويشرف على امتحانات أبناؤنا في الخارج ويقدم لهم الخدمات التعليمية الواجبة، كما يُساهم في نشر الثقافة واللغة العربية في المجتمع الإيطالي.

يتعاون البلدان في مجال التعليم العالي، حيث وفرت الحكومة الايطالية لمصر عام (2013) 28 منحة دراسية، تتراوح فتراتها ما بين ثلاثة وتسعة أشهر، في مجالات تعلم اللغة الايطالية والآثار والزراعة، بينما قدمت وزارة التعليم العالي المصرية منحاً دراسية لتعلم اللغة العربية والدراسات الإسلامية والقبطية والآثار لـ 38 دارس إيطالي. 

تشمل العلاقات الثقافية بين البلدين أيضاً التعاون في مجال التعليم الفنى، حيثُ يعد معهد Don Bosco للتعليم الفني في كل من القاهرة والإسكندرية أحد انجح الأمثلة على التعاون المصري الايطالي في هذا المجال الهام نظرا لما يوفره من فرص تدريب وتعليم فني للطلبة المصريين الذين يتم تأهيلهم للعمل في المجالات الفنية من خلال الدراسة في المعهد، كما يُجيزُ للطلبة الخريجين من المعهد الالتحاق بالجامعات المصرية أو الايطالية طبقا لنص اتفاقية دعم التعاون العلمي والثقافي والفني بين البلدين.

وفي نفس الوقت يوجد تعاون مهم في مجالات الموسيقى والفنون والآداب.

- فى 18/8/2018 قام وفدا سياحيا لجمعية يونيتالسي "Unitalsi" الخيرية الإيطالية المختصة بتنظيم رحلات سياحة دينية بزيارة لمصر، تضمن الوفد رئيسة الجمعية، ورئيس إقليم لاتسيو، والمونسينيور فوما جاللي أسقف كنيسة مدينة ڤيتربو الإيطالية، والأنبا برنابا السرياني أسقف الكنيسة القبطية بروما وتورينو، كما يرافقهم وفد إعلامي من الصحافة والتليفزيون التابع لدولة الفاتيكان، استقبله م. أحمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى. 

- فى 5/8/2018 أكد الدكتور عمرو الطيبي المدير التنفيذي لوحدة النماذج الأثرية بوزارة الآثار نجاح معرض النماذج والمستنسخات الأثرية (كنوز مصرية) المقام حاليا بمدينة فيتربو الإيطالية، شهد المعرض إقبالا كثيفا من الزائرين الذين بلغ عددهم أكثر من 5 آلاف زائر خلال شهر أبدوا جميعهم انبهارهم وإعجابهم بمقتنيات المعرض. يضم المعرض حوالي 250 نموذجا أثريا يعبر عن عظمة ورقي الحضارة المصرية القديمة عبر العصور المختلفة، يتم تنظيم المعرض من قبل وزارة الآثار بالتعاون مع المؤسسة الإيطالية للأعمال الخيرية في قصر الباباوات الصقلي الذي يتمتع بأهمية كبيرة كونه أحد الأماكن المقدسة في إيطاليا. تم تخصيص قاعة عرض كاملة لمجموعة مستنسخات الأيقونات القبطية النادرة التي تصور رحلة العائلة المقدسة إلى مصر، بالإضافة إلى عرض مجموعة المستنسخات للآثار المصرية، والتي تضم قطعة لـ(بتاح) رمز الحرف والفنون بمصر القديمة، وهو مصنوع من البوليستر المذهب ويبلغ ارتفاعه 4 أمتار، إلى جانب مستنسخ للقناع الذهبي للملك توت عنخ آمون، ومستنسخات لتمثال الملك إخناتون، ورأس الملكة نفرتيتي. 

- فى 7/7/2018 شارك البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية في يوم الصلاة من أجل الشرق الأوسط الذي دعا إليه البابا فرانسيس بابا الفاتيكان بمدينة باري بايطاليا، لكل بطاركة الشرق الأوسط. 

- فى 26/5/2018 افتتح إيهاب أبو سريع القنصل العام في ميلانو ود. جيهان زكى رئيس الأكاديمية المصرية للفنون بروما الجناح المصري في الدورة السادسة عشر من بينالي فينسيا والتى تعقد في مدينة فينسيا خلال الفترة من ٢٦ مايو وحتى ٢٥ نوفمبر ٢٠١٨، بالإضافة إلى مشاركة واسعة من الفنانين والخبراء والمتخصصين الإيطاليين والدوليين في مجال النقد الفني. صرح ابو سريع بأن مصر تعد من أوائل الدول المشاركة في بينالي فينسيا، حيث فازت بالجائزة الكبرى لأحسن جناح عام ١٩٩٥، موضحا أن بينالي فينسيا يعد أحد أشهر وأعرق المؤسسات الثقافية في العالم، التي تروج للفن المعاصر من خلال تنظيم معارض وأبحاث في مختلف مجالات الفن. ويخصص لكل دولة جناح تعرض فيه أعمال فنانيها المشاركين، حيث يشارك بالدورة الحالية لبينالي فينيسيا ٦٣ دولة من ضمنهم مصر. 

- خلال الثلاث سنوات السابقة لثورة 25 يناير عُقدت مجموعة من الاتفاقيات الثقافية والتعليمية نذكرها في البيان التالي:

1.    القمة الإستراتيجية الثالثة (19 مايو 2010) 

بروتوكول تنفيذي لإنشاء الجامعات المصرية/ الإيطالية.
إعلان مشترك بشأن إقامة برنامج للتعاون المصري/ الإيطالي لتطوير التعليم والبحث العلمي، امتدادا لأنشطة العام المصري/ الإيطالي للعلوم والتكنولوجيا.
إعلان مشترك لتعزيز تدريس اللغة والثقافة الإيطالية في مصر.
مذكرة تفاهم بشأن إنشاء قسم لتعليم اللغة الإيطالية بجامعة عين شمس.


2.    القمة الإستراتيجية الثانية (12 مايو 2009)

اتفاقية إنشاء الجامعة المصرية/ الإيطالية.
إعلان مشترك بشأن توسيع المدى الجغرافي لمدارس التدريب الفني التابعة لمعهد DON BOSCO في مصر.
إعلان مشترك بشأن تعزيز التعاون الثنائي في مجال التعليم والاعتراف بالشهادات الصادرة عن المدرسة "ليوناردو دافنشي" الإيطالية وسريانها.

3.    القمة الإستراتيجية الأولى (4 يونيو عام 2008)

مذكرة تفاهم حول تطوير المتحف المصري.
اتفاق بشأن حماية واستعادة الممتلكات الثقافية.
إعلان مُشترك حول إنشاء جامعة مصرية/ إيطالية.
إعلان مُشترك بأن يكون عام 2009 "عاماً للتعاون العلمي والتكنولوجي بين مصر وإيطاليا".

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى