19 يوليو 2019 06:10 ص

استضافة مصر للجنة الزراعة والبيئة والموارد الطبيعية بالبرلمان الأفريقى

الخميس، 09 أغسطس 2018 03:35 م

يستضيف مجلس النواب لجنة الزراعة والبيئة والموارد الطبيعية بالبرلمان الأفريقى، يوم الثلاثاء 7 أغسطس 2018، بناء على دعوة وجهها رئيس البرلمان الدكتورعلى عبد العال، لنظيره بالبرلمان الأفريقى روجيه انكودو وذلك لتعزيز العلاقات بين البرلمان المصرى ونظيرة الأفريقي، وتبادل الخبرات، وحل المشكلات بين الدول وبعضها ويستمر عمل اللجنة لمدة 5 أيام خلال الفترة من 7 إلى 11 أغسطس حيث ترأس الوفد ، جمال بوراس، نائب رئيس البرلمان الأفريقي لشمال أفريقيا .


فعاليات عمل اللجنة 

يوم الثلاثاء 7 أغسطس :


افتتح النائب سليمان وهدان وكيل مجلس النواب الجلسة الافتتاحية للجنة زراعة البرلمان الافريقي ، حيث شهد استعراض وزارة الزراعة المصرية رؤيتها للتعاون المشترك مع الدول الإفريقية والخطط المستقبلية للتعاون فى مجالات الزراعة والأمن والغذائى والمزارع السمكية وعرض مختلف جوانب التقدم الذى أنجزته مصر فى مجال استخدام المياه وتدويرها والحفاظ عليها .

كما أشار النائب ماجد أبو الخير وكيل لجنة الشئون الافريقية بمجلس النوابأن الدولة المصرية بكافة مؤسساتها وأدواتها تسعى لتحقيق شكل جيد من التواصل مع دول القارة الأفريقية، وفى مقدمتها التواصل الفعال بين البرلمان المصرى ونظيرة الأفريقى  ، مشيرًا إلى  لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب التى تم استحدثها فى ضوء الدستور المصرى والتوجه المصرى نحو القارة الأفريقية كما أعرب عن أمنيته أن يتم استحداث لجنة بجميع البرلمانات الأفريقية لتعلب دوراً أكبر فى التواصل بين جميع البرلمانات الأفريقية.

دعت أمين سر لجنة الشئون الإفريقية النائبة مى محمود إلى التعاون والتكاتف مابين مصر والدول الأفريقية من اجل تحقيق الأمن الغذائي بالقارة والحفاظ على الثروات الطبيعية ، مشيرة إلى أهمية إطلاع الضيوف الأفارقة على رؤية لجنة الزراعة بمجلس النواب ووزارة الزراعة المصرية للتعاون مع افريقيا .

أعرب السفير أشرف موافى نائب وزير الخارجية للشئون البرلمانية عن الإعتزاز بأن تستضيف القاهرة أول انعقاد للجنة الزراعة والبيئة والموارد المائية خارج البرلمان الأفريقى، وأن مصر بكافة أجهزتها التتنفيذية والتشريعية تسعى إلى العمل الأفريقى المشترك وتعزيز العلاقات مع كافة الدول الأفريقية.



وتبعه اجتماع مغلق للجنة الزراعة والبيئة والموارد المائية بالبرلمان الأفريقى استهل أعماله باعتماد مشروع جدول الأعمال ومحاضر الاجتماعات السابقة، عقبه انعقاد ورشة عمل حول التغيرات المناخية تحت عنوان "تغيرات المناخ.. فرصة أم تحدى"، وتناول الإعداد المؤسسى للتغيرات المناخية فى مصر، والتخفيف من انبعاثات  الاحتباس الحرارى، ومجالات التكيف مع التغيرات المناخية فى مصر.

ثم جاء لقاء وزيرة البيئة مع وفد زراعة البرلمان الأفريقى حول التغيرات المناخية حيث استعراضت الوزيرة  خطة الوزارة فى مجالات التغيرات المناخية والتنوع البيولوجى والتعاون الأفريقى.

يوم الاربعاء  8 أغسطس 2018

أجرى وفد البرلمان الافريقي جولة مكثفة بدأت بلقاء وزير الزراعة الدكتور عزالدين أبوستيت حيث قدم عرضَا عن التعاون المصري الافريقي في مجالات الزراعة والثروة الحيوانية وذلك بصحبة النائبين ماجد أبو الخير وكيل لجنة الشئون الافريقية بمجلس النواب ومي محمود أمين سر اللجنة ، كما تضمنت الجولة زيارة ميدانية لمزرعة إنتاج حيواني وألبان وزيارة لمزرعة نموذجية .

يوم الخميس 9 أغسطس 2018



نظمت وزارة الموارد المائية والرى، زيارة ميدانية لوفد البرلمان الأفريقى إلى كل من محافظة الفيوم والقناطر الخيرية ومركز التدريب الاقليمى والدراسات المائية بمدينة 6 أكتوبر ومركز التنبؤ بالفيضان بمبنى الوزارة

حيث تفقدالوفد مشروع الرى الحديث  (قرية سيلا) والذي يعد  تنفيذ مناطق تجريبية لنظم الرى الحديث بالرى والتنقيط فى الأراضى الطينية القديمة تمهيدًا لتعميها على مستوي الجمهورية، ثم أعقبه زيارة مركز التدريب الإقليمى التابع لوزارة الرى والموارد المائية بمدينة السادس من أكتوبر .

أبدى النائب كونية دوجنن، رئيس لجنة الزراعة والبيئة والموارد المائية بالبرلمان الأفريقى إعجابة بالحماس الذى لمسه أثناء الزيارة التفقدية التى قام بها أعضاء الوفد، بحضور النائب ماجد أبو الخير وكيل لجنة الشئون الأفريقية بمجلس النواب المصرى، والنائبة مى محمود أمين سر اللجنة،  إلى مشروع الرى الحديث بقرية سيلا بمحافظة الفيوم وأعرب دوجنن عن سعادته بالتجربة المصرية فى نظام الزراعة الحديثة للاستفادة الأمثل للمياه، بما يدفع نحو تحقيق التنمية، مشيراً إلى أنه مطلوب منا كبرلمانيين سن تشريعات لها علاقة بالزراعة.

وأشار رئيس لجنة الزّراعة بالبرلمان الأفريقي أنه سيتم اقتراح سن تشريع نموذجى لتحقيق الاكتفاء الذاتى من الغذاء سعيا لتطبيقة فى إفريقيا.


استعرض وزير الزراعة رؤية الوزارة فى تكثيف سبل التعاون المشترك بين مصر والدول الإفريقية والمشروعات الحالية والخطط المستقبلية للوزارة في أفريقيا  ، مشيرًا إلى أن مصر لديها 8 مزارع نموذجية مشتركة في دول: النيجر، زنجبار، زامبيا، مالي، الكونغو، توجو، أريتريا، وأوغندا، ومن المستهدف ان يصل عدد المزارع النموذجية المصرية المشتركة الى 21 مزرعة بحلول عام 2021، بحيث يتم تقديم الدعم الفني والبحثي والعلمي  والخبرات المصرية لهذه الدول.

ومن جهتها أكدت الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة، ان هناك تاريخ طويل من التعاون بين مصر والدول الافريقية في المجال الزراعي، وخاصة في مجال التدريب، لافتة الى انه يتم سنوياً تدريب ما يزيد على 500 متدرب من الدول الافريقية المختلفة بالمركز الدولي للزراعة التابع للوزارة، ويتم من  خلال هذه الدورات تقديم كافة أشكال الدعم الفني في المجالات الزراعية المختلفة من انتاج نباتي وحيواني وسمكي، بحيث يتولى المتدربين نقل هذه الخبرات الى دولهم، بما يساهم في تحقيق التنمية الشاملة بالدول الافريقية.

وفي إطار زيارة الوفد لمركز التدريب الإقليمى التابع لوزارة الرى والموارد المائية أكد الدكتور ممدوح عاطف، رئيس قطاع التدريب الإقليمى أن المركز يقوم بتوفير كافه التدريبات للوفود المختلفة، موضحًا أن هذه المهام تمتد إلى أفريقيا وهناك 45 متدربًا لدينا من الدول الأفريقية، وشهدت الدوره قضايا حول أفضل ممارسات الرى والإدارة الرشيدة لموارد المياه.

واختتم اليوم الثالث لزيارة الوفد بلقاء وزير الرى والموارد المائية الدكتور محمد عبد العاطى .

يوم الجمعة 10 أغسطس 



اختتم وفد لجنة الزراعة والبيئة والموارد المائيّة بالبرلمان الأفريقى، زيارته لمصر، بتفقد مركز بحوث المياة بالقناطر الخيرية، وذلك بمشاركة النائب ماجد أبو الخير وكيل لجنة الشئون الأفريقية و النائبة مي محمود أمين سر اللجنة ونائب رئيس لجنة الزراعة بالبرلمان الأفريقي. ويضم المركّز 12 معهد متخصص، منها معهد بحوث الهيدروليكيا، ومعهد بحوث النيل ومعهد بحوث الصرف، معهد البحوث المائية، معهد إدارة المياة وطرق الصرف، ووحدة المعامل المركزيّة.

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى