14 أكتوبر 2019 03:11 م

المركز اللوجستي العالمي لتخزين وتداول الغلال والحبوب

خطوات التنفيذ

الثلاثاء، 09 ديسمبر 2014 12:00 ص

• أصدر عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية فى 28 / 10 / 2014 قرارا بتشكيل اللجنة الفنية لتنفيذ مشروع المركز اللوجتسي العالمي للحبوب والغلال والسلع الغذائية بدمياط برئاسة المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء، وعضوية كل من الدكتور خالد حنفي وزير التموين، والدكتور أشرف العربي وزير التخطيط، وممثل من كل من وزارتي النقل، والإسكان، والقوات المسلحة.

• عرضت العديد من الشركات الاستثمارية الكبرى إقامة تحالف مع مصر للمشاركة والاستثمار في المركز اللوجستي العالمي للحبوب والغلال والسلع الغذائية من خلال بناء الصوامع لتخزين الأقماح والحبوب، وإنشاء مطاحن، ومصانع لتصنيع الدقيق والأعلاف.

• عرضت شركة ”الفلتربرود مشتروي” الاستثمارية الروسية وهي شركة روسية قابضة إقامة تحالف كبير مع مصر في توريد كافة الآلات والمعدات الحديثة للمشروع للمركز اللوجستي العالمي للحبوب والغلال والسلع الغذائية. كما عرضت أيضًا إنشاء وحدات تخزينية متنقلة متطورة لتجفيف وحفظ الحبوب والخضروات بطاقات اقتصادية تتراوح من طن و2 طن إلى 500 طن، ومصانع لإنتاج الألبان ومشتقاته.

• تمت عدة تحالفات مع كل من الإمارات، والسعودية، والأردن، والسودان، وأوغندا، وكوريا، ومستثمرين عرب، وشركات استثمارية أمريكية وعالمية، وقريبًا سيتم التحالف مع إثيوبيا، وتنزانيا، وبور كينا فاسو.

• أعلن الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية فى 24 / 11 /2015 ، عن توقيع اتفاقية تعاون للاستثمار مع سعود البرير رئيس اتحاد الأعمال السودانى يتضمن استثمار مجموعة من رجال الأعمال السودانيين فى المركز اللوجستى العالمى للحبوب والغلال والسلع الغذائية ، وذلك بتخزين وتداول أكثر من مليون طن من الاقماح والحبوب والسكر سنويا.


• توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة النقل ممثلة في هيئة ميناء دمياط، ووزارة التموين والتجارة الداخلية ممثلة في الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين بحضور المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء فى 8 / 4 / 2015  .

ويأتي هذا البروتوكول من منطلق الموقع المتميز لميناء دمياط على خريطة جمهورية مصر العربية ، وما يتمتع به الميناء من امكانيات وبنية أساسية متميزة في مجال النقل متعدد الوسائط بري/بحري/نهري سكك حديدية، حيث يتم تداول 23 مليون طن بضائع سنويا بالميناء، بما يعادل 20% من إجمالي البضائع التي يتم تداولها بالدولة، كما يتردد على الميناء حوالي 2300 سفينة سنوياً.

وسيتم من خلال ميناء دمياط استيراد السلع التي سيتم تخزينها وتصنيعها وتوزيعها داخل الدولة، وقد نص البرتوكول على أن تكون نسبة مساهمة ميناء دمياط في المشروع متناسبة مع قيمة الأصول المملوكة له في الميناء والعوائد السنوية منها، وذلك كنسبة من اجمالي تكلفة المشروع على ان تقوم اللجنة المشتركة بدراسة وتحديد هذه النسبة.

كما نص البروتوكول على تشكيل لجنة دائمة مشتركة تضم ممثلين من الجانبين لإتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها تفعيل هذا البروتوكول من خلال خطوات واضحة ومحددة فيها إلتزامات ومسئوليات على الطرفين وتظل هذه اللجنة عاملة ومفعلة طوال فترة الإعداد والتجهيز لحين إبرام اتفاق المشاركة.

ونص البروتوكول أيضاً على التعاون في مجال الدعم الفني واللوجستي وتبادل البيانات والمعلومات الفنية والتكنولوجية اللازمة لإنشاء وتشغيل المشروع، والاشتراك من خلال اللجنة الفنية المشتركة في اعتماد المواصفات ودراسة أي مقترحات خاصة بالمشروع مع تقديم كافة الإمكانيات البشرية والمادية من كلا الجانبين لإنجاح المشروع.

كما نص على أن تكون الأولوية المطلقة على أرصفة الميناء المجاورة للمشروع للسفن القادمة للمركز اللوجيستي سواء بالدخول أو الترك على الأرصفة والتفريغ أو الشحن والمغادرة سواء بالميناء البحري أو النهري، على أن تلتزم الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين بتجهيز معدات الشحن والتفريغ اللازمة وذلك طبقاً لأحدث النظم المتبعة في هذا الشأن وذلك لضمان تحقيق المعدلات الواردة بدراسة الجدوى الخاصة بالمشروع.


الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى