17 يوليو 2019 06:53 م

حادث القنصلية الايطالية الارهابى

حادث القنصلية الايطالية الارهابى

الأحد، 12 يوليو 2015 12:00 ص

لازال شبح الإرهاب يطل بوجهه القبيح فى أبشع صوره ، ليطال القنصلية الايطالية بوسط القاهرة  فى تفجير سيارة مفخخة بجوار القنصلية أسفر عن استشهاد واحد و 10 مصابين .. لتثبت هذه العمليات الاجرامية ان الإرهاب لم يعد موجها ضد مسئولين أو مؤسسات أو فئة بعينها، إنما ضد الشعب المصرى بكامله، من البائع المتجول الفقير، الذى لقى مصرعه فى انفجار محيط السفارة الإيطالية ، إلى القضاة والضباط والإعلاميين، وأى شخص يدافع عن بلده ويقول لا للإرهاب.

فور الحادث توجه السيد وزيرالداخلية مجدى عبدالغفار لتفقد موقع الحادث ووجه بتشكيل فريق بحث من الأجهزة الأمنية المختصة للوقوف على أسباب وملابسات الحادث ...وأكد أن هذا الحادث لن يثنى رجال الشرطة عن مواصلة جهودهم وتضحياتهم لتحقيق أمن الوطن.

فيما تواصلت الادانات من القوى السياسية والثورية للحادث الارهابى الغاشم لتؤكد تكاتف اطياف المجتمع ضد الارهاب ، فقد أدانت ردود الافعال الدولية العملية الارهابية على القنصلية الايطالية وأجمعت على مساندة مصر فى حربها ضد الارهاب ، وأعربت مصرعن اهمية تظافر الجهود الدولية من اجل مكافحة الارهاب والحفاظ على مقدرات الشعوب .

تؤكد مصر انها تولى العناية الواجبة لجميع مقار البعثات الدبلوماسية والقنصلية الموجودة على أراضيها .
 

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى