20 نوفمبر 2019 07:01 ص

المحافظات المصرية .. معالم حضارية وفرص استثمارية

الخميس، 12 مايو 2016 10:27 ص


مقدمة : 

في كل محافظة من محافظات مصر معلم ، وأثر تاريخي أو ثقافي أو أكثر يقف شاهدًا على عظمة الإنسان المصري عبر العصور المتتالية ، وفي كل بقعة أرض مصر حكاية  تروي " قصة الحضارة " على هذه الأرض التى قدمت للإنسانية أروع ماخلده الإنسان في هذا الزمان من تراث عريق وحضارة تضرب بجذورها في أعماق التاريخ .

ولايخلو محافظة من تلك الكنوز الحضارية ففي الجيزة أهراماتها ،وفي الأسكندرية مكتبتها ، وفي المنيا تلالها وجبالها ، وسوهاج  عرابتها المدفونة ، وفي الأقصر معابدها المتنوعة ... إلخ .

 وحتى المحافظات الصحراوية باتت مقصدًا للزائرين والسياح لما توفره من متعة ومغامرة لهواة  رحلات السفاري  في مناطق متعددة ومنها جبل سانت كترين ، جبل موسى ، وشرم الشيخ في جنوب سيناء ، والواحات الداخلة والخارجة بمحافظة الوادي الجديد ، والعين السخنة بمحافظة السويس ، والغردقة وسفاجا والقصير ومرسى علم بمحافظة البحر الأحمر وغيرها .

 وتتمتع محافظاتها الساحلية بشواطئ خلابة على البحرين الأبيض والأحمر حيث يمتاز البحر الأحمر بمياهه الصافية وشعابه المرجانية الملونة وأسماكه النادرة ، وجباله المتباينة الممتدة في سلسلة طويلة بمحازات البحر ، كما تتمتع سواحل خليج العقبة بمقومات وتسهيلات كبيرة لممارسة الرياضة البحرية ، أما الساحل الشمالى ، فيتميز بكثرة قراه السياحية وشواطئه وخلجانه الطبيعية .

 

وعلى ضفاف النيل الخالد حيث شهد الإنسان مولد الزمان تتوالى حركة التطوير والبناء ، وتشيد صورح علمية وتعليمية وثقافية وصناعية تلبي وبشكل عملى حق المواطن في السكن والصحة والتعليم والحياة الكريمة .

وتجدد محافظات مصر - دوما - شبابها فعند اكتمال قناة السويس في عام 1869 ، إزدهرت الحياة العمرانية في تلك المنطقة ، وما حلولها .. ومع اكتمال تحرير سيناء تم ربطها بالوادي عبر نفق الشهيد أحمد حمدى ، ومع بدء مرحلة جديدة من مراحل العمل الوطنة يسابق عمال مصر الزمن من أجل انجاز مشروع مصر العملاق قناة السويس الجديدة .

المحافظات المصرية - معالم حضارية .. وفرص استثمارية



الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى