أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

05 أكتوبر 2022 06:50 ص

الرئيس يزور مقر البرلمان اليوناني ويجتمع مع رئيس البرلمان

الأحد، 13 ديسمبر 2015 - 12:00 ص

اجتماع السيد الرئيس مع رئيس البرلمان اليونانيقام السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي صباح اليوم بزيارة إلى مقر البرلمان اليوناني، حيث عقد سيادته اجتماعاً مع رئيس البرلمان السيد "نيكوس فوتسيس" في حضور نواب رئيس البرلمان وممثلين عن الاحزاب السياسية اليونانية المُمثَلة في البرلمان.

وصرح السفير/ علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن رئيس البرلمان اليوناني أعرب عن سعادته بزيارة السيد الرئيس إلى أثينا، مشيدا بما حققته من دفعة قوية للعلاقات الثنائية مع اليونان وكذا على الصعيد الثلاثي مع قبرص. وأكد رئيس البرلمان اليوناني اعتزاز بلاده بما يجمعها بمصر من روابط سياسية وثقافية واجتماعية وثيقة، متمنياً أن تشكل تلك الزيارة انطلاقة جديدة للتعاون القائم بين الدولتين، منوهاً إلى أن البرلمان اليوناني سوف يقوم بسرعة اقرار الاتفاقيات التي سيتم التوصل إليها سواء على المستوى الثنائي بين البلدين، أو على المستوى الثلاثي مع قبرص.

ووجه رئيس البرلمان اليوناني التهنئة للسيد الرئيس على اختتام المرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية في مصر بنجاح، مشيراً إلى أن تعزيز العلاقات البرلمانية بين الدولتين عقب تشكيل مجلس النواب المصري الجديد سيساهم في تنمية وتطوير العلاقات على الأصعدة الشعبية، والسياسية والاقتصادية. كما أشار إلى أنه تم تشكيل مجموعة للصداقة البرلمانية المصرية اليونانية في البرلمان اليوناني، منوهاً إلى أن هذه المجموعة سوف تقوم بالتواصل مع مجلس النواب المصري فور تشكيله لتدعيم أواصر العلاقات البرلمانية بين البلدين.

وأضاف المتحدث الرسمي أن السيد الرئيس هنأ رئيس البرلمان اليوناني على تقلده هذا المنصب بعد مسيرته السياسية الممتدة. وأكد سيادته حرص مصر على تطوير علاقاتها مع اليونان في مختلف المجالات، بما فيها تنشيط العلاقات البرلمانية، حيث استعرض السيد الرئيس الخطوات التي اتخذتها مصر في مسيرتها نحو التحول الديمقراطي ووفاءها بتنفيذ الاستحقاقات المتعاقبة لخارطة المستقبل، وآخرها استكمال البناء الدستوري للدولة بانتخاب المصريين خلال الشهرين الماضيين لمجلسهم التشريعي، معرباً عن تطلعه لتعزيز العلاقات البرلمانية بين الشعبين المصري واليوناني بعد تشكيل مجلس النواب المصري، وتكثيف تبادل الزيارات بين أعضاء المجلسين لتدشين مرحلة جديدة من التعاون بين المؤسستين التشريعيتين.

وأشاد رئيس البرلمان اليوناني بالجالية المصرية المقيمة في اليونان منذ سنوات طويلة، مثنياً على مساهمتها الايجابية في المجتمع اليوناني وعدم انخراطها في أية أعمال مخالفة للقانون. كما طمأن السيد الرئيس على متابعة الاجراءات القضائية تجاه عناصر اليمين المتطرف الذين اعتدوا منذ شهور على عدد من المصريين المقيمين في اليونان، مؤكدا أن هذه الاحداث تُعد فردية ولاتعكس إطلاقاً المكانة التي يكنها الشعب اليوناني للجالية المصرية.

وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء تناول آخر المستجدات على الساحة الإقليمية، سواء في منطقة الشرق الأوسط أو شرق المتوسط، حيث توافقت رؤى الجانبين حول أهمية تكاتف المجتمع الدولي في مواجهة الارهاب والتوصل الى تسويات سياسية للازمات في المنطقة، وخاصة في  كل من سوريا وليبيا، منوهين إلى أهمية الحفاظ على كيانات الدول التي تعاني من ويلات الإرهاب في هاتين المنطقتين، ودعم مؤسساتها وصون مقدرات شعوبها التي تتطلع إلى إرساء الأمن والاستقرار من أجل تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية. واتفق الجانبان ايضا على أن حل القضية الفلسطينية، من شأنه أن يساهم بفاعلية في احلال السلام  وترسيخ الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، فضلاً عن القضاء على أحد أهم الذرائع التي ترتكن إليها الجماعات الإرهابية لاستقطاب عناصر جديدة إلى صفوفها.

 

 10 ديسمبر 2015

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى