29 نوفمبر 2021 04:38 ص

الشيخ الخامس عشر.. أحمد الدمهوجي (شافعي المذهب)

الخميس، 18 مايو 2017 - 11:06 ص

عن الشيخ

هو أحمد زين علي بن أحمد الدمهوجي الشافعي المولود بالقاهرة  عام 1170هـ، وقيل  عام 1176هـ  ويعود نسبه الى  إلى قرية (دمهوج) بمحافظة المنوفية، بالقرب من بنها، وهي القرية التي يرجع إليها أصل عائلته وإقامتهم فيها قبل انتقالهم إلى القاهرة؛ لذلك انتسب إليها، برغم أن ولادته كانت في القاهرة وهو الجد الأكبر للدكتورة عائشة عبدالرحمن «بنت الشاطئ».




توليه المشيخة

 بعد وفاة الشيخ العروسي ظل منصب مشيخة الأزهر خاليًا لمدَّة ستَّة أشهر إلى أن جاء قرار الوالي محمد علي بعد إجماع العلماء بتكليف الشيخ الدمهوجي لتحمل أعباء هذا المنصب، وعُيِّن الشيخان المهدي والأمير وكيلين للشيخ الدمهوجي نظرًا لكبر سنه، واحتياجه لمن يساعده في القيام بمهام هذا المنصب وكان منقطعاً بالكامل للدراسة والتدريس بالأزهر، فإذا فرغ من دروسه أقبل على الصلاة والعبادة بمسجد الأزهر، وهكذا عاش متفرغًا للتدريس والدراسة والعبادة لله.




وفاته

توفي ليلة الأضحى سنة 1246هـ  21 مايو سنة  1830م. وصُلِّي عليه بالأزهر الشريف.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى