04 ديسمبر 2022 11:33 ص

الأدب الروائي والقصصي

الأربعاء، 30 سبتمبر 2009 - 12:00 ص

 
بدأ الأدب الروائي والقصصي في مصر مع حديث " عيسى بن هشام" للمويلحي المستمدة من فن المقامة،  ثم صدرت رواية " زينب"  عام 1914 للدكتور محمد حسين هيكل ، ثم " إبراهيم الكاتب" لإبراهيم عبد القادر المازني.
 
وقد برزت في مصر أسماء عديدة  في مجال القصة والرواية من اشهرهم: توفيق الحكيم والذي قدم العديد من الروايات والمسرحيات أشهرها : عودة الروح، إيزيس ، يوميات نائب في الأرياف وغيرها.
 
وكذلك نجيب محفوظ الذي حصل على جائزة نوبل في الأدب ، وتمتاز كتابات نجيب محفوظ بأنها ترسم الواقع المصري الشعبي في الحارات والمقاهي . وأشهر أعماله زقاق المدق ، ميرامار، عبث الأقدار ، رادوبيس، كفاح طيبة ، الثلاثية " بين القصريين ، قصر الشوق ، السكرية" .
 
وفي العصر الحديث ظهرت أجيال جديدة تسعى في كتاباتها إلى رصد الأحداث في المجتمع والتعبير عنها في رواياتهم ، ولمعت أسماء جديدة منها:  جمال الغيطاني ، فتحي غانم ، يوسف القعيد  وغيرهم.
 
 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى