05 ديسمبر 2021 09:54 م

أسترداد 425 قطعة أثرية مصرية من عصور مختلفة

الإثنين، 06 يناير 2020 - 12:00 ص

في تاني مبادرة له سلم الى مصر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، حاكم إمارة الشارقة، عدد 425 قطعة أثرية مصرية من عصور مختلفة قبل وبعد الميلاد، وذلك في لمسة محبة وتقدير من سموه لمصر التي لعبت ولازالت دوراً تعليميًا وتنويرياً فاعلًا في وطننا العربي كافة .

صرح بذلك شعبان عبد الجواد المشرف العام على ادارة الآثار المستردة، واوضح ان تاريخ القطع الأثرية يعود الى فترات زمنية مختلفة من عصور ما قبل الألفية الرابعة قبل الميلاد (ق.م)، و العصور الفرعونية المختلفة، البطلمي من القرن الرابع إلى الأول ق.م، و الفترة الرومانية من القرن الأول ق.م إلى القرن الثاني الميلادي، والعصر القبطي من القرن الرابع إلى السادس الميلادي .

وتضم تلك المجموعة ايضا تماثيل حجرية وخزفية مزججة وخشبية وبرونزية، تمثل الآلهة المصرية القديمة، بالاضافة إلى توابيت خشبية ملونة، ومومياوات بشرية وحيوانية وطيور وأسماك، وقلائد وأساور من الأحجار الكريمة .

و اعرب الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الاعلي للآثار، عن تقديره على ما تقدم به سموه، متمنيًا بأن تقتدي باقي الحكومات والجهات والأشخاص بما بادر به صاحب السمو حاكم الشارقة من إعادة للآثار المصرية إلى أصحاب الحق بامتلاكها .

يذكر إن الشارقة كانت قد أعادت إلى مصر عام 2017 مجموعة من 345 قطعة أثرية مصرية بعد ضبطها ومصادرتها بجهود رجال الجمارك فى مطار الشارقة الدول .

ويعد صاحب السمو من أكبر واكثر المهتمين بالتراث العربي والحفاظ عليه ايمانا منه بأهميته التاريخية وقيمته الكبيرة في إثراء تراث الإنسانية جمعاء.

وزارة السياحة والآثار

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى