03 ديسمبر 2020 12:52 م

وزيرة الهجرة تشارك في احتفالية الكنيسة القبطية الأرثوذكسية باليوم العالمي لـ"العصا البيضاء"

الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020 - 09:35 م

شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، في احتفالية الكنيسة القبطية الأرثوذكسية باليوم العالمي لـ"العصا البيضاء"، بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، برعاية وحضور قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

وخلال كلمتها، قالت السفيرة نبيلة مكرم: "العالم يحتفل باليوم العالمي لـ(العصا البيضاء) لتسليط الضوء على أخواتنا من أصحاب البصيرة، وقد شاهدت على المسرح -وأنا بجانب قداسة البابا تواضروس الثاني- أكثر من (عصا بيضاء) تساعد وتسند أخواتنا مقدمي العروض من ذوي القدرات الخاصة، فكل من ساعدهم هم (عصي بيضاء)".

وأوضحت وزيرة الهجرة أن الحياة مليئة بالفرص لمساعدة الآخرين، داعية الجميع لتقديم التحية لكل فرد يقوم بدور "العصا البيضاء" لكل من يحتاج لها، مؤكدة أن من يقدم العون لأي فرد ستمد له يد العون في وقت حاجته.
 
وكشفت السفيرة نبيلة مكرم أن وزارة الهجرة تعمل مع البطريركية في التحضير لبروتوكول تعاون في إطار المبادرة الرئاسية "مراكب النجاة" التي أطلقها السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي لمكافحة الهجرة غير الشرعية، لافتة إلى أن الشباب يحتاج من يهتم به، ولهذا تشترك وزارة الهجرة مع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في مبادرة "مراكب النجاة" لتدريب وتشغل أبنائنا في الصعيد وتوعيتهم، لنكون لهم بمثابة "العصا البيضاء".

وفي ختام كلمتها، قدمت وزيرة الهجرة الشكر لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، لدعوتها إلى حضور الاحتفالية وللتذكرة بأن كل ساعة وكل يوم هو فرصة جديدة لأن تكون "عصا بيضاء".

كما قام قداسة البابا تواضروس الثاني، خلال الحفل، بتكريم السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة بإهدائها درع الكاتدرائية، تقديرًا لجهودها في رعاية الجاليات المصرية بالخارج، وجهودها في مد جسور التواصل بين المصريين بالخارج ووطنهم الأم مصر.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى