02 ديسمبر 2021 03:17 ص

زيارة الرئيس السيسي إلى المملكة الأردنية الهاشمية

الإثنين، 18 يناير 2021 - 04:01 م

وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الإثنين 18/1/2021 إلى العاصمة الاردنية عمان في زيارة رسمية تلبية لدعوة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية .

ونشهد الزيارة بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية الوثيقة التي تجمع البلدين الشقيقين، فضلاً عن التشاور وتبادل وجهات النظر حول مختلف القضايا العربية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وذلك في اطار حرص الجانبين على مواصلة التنسيق المنتظم من اجل تضافر الجهود لصون الأمن القومي العربي

وتحظى القمة المصرية الأردنية بأهمية خاصة، لا سيما في ظل خصوصية العلاقة التي تجمع البلدين، والعلاقات الاستراتيجية الراسخة بينهما، والتي تنعكس في التوافق السياسي الكامل في الرؤى والأهداف المشتركة  فضلاً عن دورهما في القضية الفلسطينية، باعتبارهما من الدول المحورية الرئيسية المعنية بالملف،بالاضافة الى الروابط الاقتصادية الوثيقة والممتدة والتي ساهمت في تنمية التعاون الثنائى والعربي والإقليمي حيث يرتبط البلدان بعدة اتفاقيات تجارية ثنائية وإقليمية مشتركة، من أهمها إتفاقية التبادل التجاري الكبرى التي تشمل عدة بلدان عربية (منطقة التجارة العربية الحرة الكبرى)بالاضافة إلى اتفاقية التبادل التجارى الثنائي، فضلا عن اتفاق الدولتين على ضرورة تكاتف الجهود لمواجهة الإرهاب . 

 الفعاليات

الاثنين 18/1/2021


ولدى وصول  الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى العاصمة الأردنية عمان كان في استقبال سيادته العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين حيث عزف السلام الجمهوري للبلدين وإستعراض حرس الشرف.





عقد الرئيس السيسي عقب وصوله إلى عمان جلسة مباحثات ثنائية مع العاهل الأردني، تلتها جلسة مباحثات موسعة ضمت وفدى البلدين، بقصر بسمان بالعاصمة الأردنية عمان .


 وأعرب الملك عبدالله الثاني عن ترحيب المملكة الأردنية قيادة وشعبا بزيارة الرئيس السيسي، مؤكداً ما تتسم به العلاقات المصرية الأردنية من تميز وخصوصية، ومشيداً -في هذا الإطار- بدور الرئيس السيسي في تعزيز العمل العربي المُشترك في مواجهة الأزمات والتحديات الراهنة بالمنطقة، وهو الدور القيادى الذي يعد نموذجاً يحتذى به في الحفاظ على الاستقرار والنهوض بالأوضاع التنموية والاقتصادية والاجتماعية في الوطن العربي.


كما أعرب العاهل الأردني عن تقديره لدعم مصر للأردن في مختلف القضايا، ولإسهامات أبنائها من الجالية المصرية في العديد من القطاعات ودورهم فى تحقيق التنمية بالأردن، مؤكدا حرص بلاده على تعزيز العلاقات الثنائية مع مصر على جميع المستويات، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

ومن جانبه أعرب الرئيس السيسي ، عن تقديره لشقيقه العاهل الأردني على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، مؤكداً ما يجمع الشعبين المصري والأردني من روابط أخوة ومودة وتاريخ مشترك ومصير واحد، ومعرباً عن تطلع مصر لتعزيز علاقات التعاون الثنائي مع الأردن في جميع المجالات".

و تطرقت المباحثات إلى سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في كافة مجالات التعاون التجارى والتنموى والاستثماري، فضلا عن التعاون الأمنى وتبادل المعلومات، بالإضافة إلى استعراض عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، حيث توافقت رؤى الجانبين بشأن تعزيز مساعيهما لحشد جهود المجتمع الدولي من أجل التوصل إلى تسويات سياسية للأزمات التي تشهدها بعض دول المنطقة وتقويض خطر الإرهاب والتطرف، بما يستعيد الأمن والاستقرار ويحافظ على وحدة أراضى تلك الدول ويصون مقدرات شعوبها.

كما شهد اللقاء تبادل وجهات النظر حول الجهود المصرية الأردنية لتعزيز آلية التعاون الثلاثي مع العراق، حيث اتفق الجانبان على تكثيف التنسيق المشترك نحو تنفيذ المشروعات والخطط التنموية بين الدول الثلاث بما يحقق آمال شعوبها في التقدم والازدهار والعيش في سلام واستقرار.

وفيما يتعلق بمستجدات جهود إعادة تنشيط عملية السلام والمسار التفاوضي للقضية الفلسطينية؛ أكد الرئيس السيسي استمرار مصر في مساعيها الدؤوبة تجاه القضية لكونها من ثوابت السياسة المصرية، مشددا على مواصلة بذل الجهود لاستعادة الشعب الفلسطيني لحقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة وفق مرجعيات الشرعية الدولية.

ومن جانبه، أعرب الملك عبدالله عن التقدير لجهود مصر الحثيثة ومساعيها المقدرة في دعم القضية الفلسطينية، امتدادا لدورها التاريخي المشهود له بالثبات والاستمرارية بهدف التوصل إلى حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية، وذلك بالتوازي مع الجهود المصرية لتثبيت الهدوء في قطاع غزة وتحسين الأوضاع الإنسانية والمعيشية والاقتصادية بالقطاع، وكذلك لإتمام عملية المصالحة وتحقيق التوافق السياسي بين جميع القوى والفصائل الفلسطينية.

الثلاثاء 19/1/2021


التقى الرئيس عبد الفتاح السيسى صباح اليوم الثلاثاء 19/1/2021 مع الدكتور بشر الخصاونة رئيس وزراء المملكة الأردنية الهاشمية، وذلك في إطار الزيارة الرسمية لسيادته للعاصمة الأردنية عمان
.

ورحب رئيس الوزراء الأردني  بالسيد الرئيس، معرباً عن التقدير العميق الذي تكنه الأردن لمصر على المستويين الرسمى والشعبى، واعتزازها بالروابط الممتدة التى تجمع بين البلدين الشقيقين. كما أشاد رئيس وزراء الأردن بخطوات التنمية الشاملة والمشروعات القومية الكبرى الجارى تنفيذها في مصر، مؤكدًا تطلع بلاده للاستفادة من جهود مصر التنموية من خلال تبادل الخبرات والاستثمار المشترك .




أعرب السيد الرئيس من جانبه، عن التقدير لحفاوة الاستقبال، مشيداً سيادته بالعلاقات الأخوية المتينة بين مصر والأردن، وما بلغته من مستوى متقدم خلال الفترة الأخيرة، ومعرباً عن تطلع مصر لتعميقها وتعزيزها بما يساهم فى تحقيق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين، لا سيما على المستويين الاقتصادي والتجاري، وذلك علي المستوى الثنائي او في اطار آلية التعاون الثلاثي مع العراق
.

كما ثمن السيد الرئيس الجهود التى تبذلها الحكومة الأردنية فى إطار رعاية الجالية المصرية المتواجدة في الأردن .

وقد شهد اللقاء استعراضاً لمجمل العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث تم التأكيد على تعزيز الجوانب الاقتصادية وزيادة التبادل التجارى بما يرقى إلى مستوى العلاقات السياسية والروابط التاريخية التى تجمع الشعبين الشقيقين، فضلاً عن التعاون بين الجهات الصحية والطبية المختصة في البلدين فيما يتعلق بمواجهة تداعيات جائحة كورونا .

كما شهد اللقاء كذلك استعراض آخر مستجدات الأوضاع فى المنطقة خاصةً فى كلٍ من سوريا وليبيا واليمن، كما تم تبادل الرؤى فيما يخص جهود مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، حيث تم التوافق حول أهمية تكثيف التنسيق وتبادل الخبرات والمعلومات بين الاجهزة المختصة بالجانبين لمواجهة التحديات التي تفرضها هذه الظاهرة على الامن الاقليمى باسره .

 

عاد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعد ظهر اليوم الثلاثاء 19/1/2021، إلى أرض الوطن بعد انتهاء زيارة سيادته الرسمية إلى المملكة الأردنية .

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى