21 مايو 2022 12:32 ص

انجازات قطاع الرياضة

الثلاثاء، 08 يونيو 2021 - 12:45 ص

استطاع قطاع الرياضة المصري وفي ظل توجيهات القيادة السياسية الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي، أن يؤكد على أن مصر قادرة على تجاوز الازمات فرغم القيود التى فرضتها جائحة كورونا على جميع دول العالم نجح الوطن من خلال وعي ابنائه على التعايش مع الفيروس المستجد وجسدت وزارة الرياضة الرغبة في استعادة الشكل الطبيعي للحياة في مصر مع الالتزام التام بالاجراءات الاحترازية للسيطرة على انتشار كوفيد 19 فبعد تعليق النشاط الذي استمر لمدة قرابة 4 اشهر تم استئناف الفعاليات الرياضية وفقا التدابير الوقائية التى اقرتها الدولة. ونستعرض فيما يلي أهم انجازات القطاع خلال العام الرياضي 2020- 2021:

أولا: انجازات الرياضة المصرية

كان عام 2020 استثنائيا في الرياضة المصرية بشكل عام، وكرة القدم بالتحديد، رغم فترات التوقف الطويلة بسبب أزمة فيروس كورونا. وتوقف النشاط الرياضي في مصر بشكل تام، على غرار باقي دول العالم، خلال الفترة بين مارس وأغسطس 2020 ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس. لكن ثمة بعض الإنجازات التي تحققت على أرض الواقع:

-           البداية كانت مع المنتخب المصري لكرة اليد والذي تمكن من الفوز على منتخب تونس في عقر داره، ليتوج بكأس الأمم الإفريقية السابعة في تاريخه ويتأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020.

-           واصل فريق الزمالك تألقه واقتنص لقب السوبر الأفريقي من أنياب الترجي التونسي بالفوز 3-1، خلال شهر فبراير.

-           في يونيو 2020، بات محمد صلاح هداف ليفربول أول لاعب مصري في التاريخ يتوج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

-           المصري عز الدين بهادر استغل عودة النشاط وبات في أكتوبر أكبر لاعب في تاريخ كرة القدم يخوض مباراة رسمية، وذلك بعمر 75 عاما.

-           حقق بيراميدز إنجازا كبيرا بعد بلوغه نهائي كأس الكونفدرالية الأفريقية في أولى مشاركاته القارية، قبل الخسارة من نهضة بركان المغربي 0-1.

-           في نوفمبر 2020، حققت ميار شريف إنجازا آخر يضاف للرياضة المصرية بعد أن ارتقت للمركز 128 في تصنيف لاعبات التنس كأفضل مركز في تاريخ بلادها باللعبة الصفراء.

-           استعاد الأهلي الريادة القارية وتوج بطلا لدوري أبطال أفريقيا، بفوزه المثير 2-1 على جاره وغريمه الزمالك، في نهائي جمع بين فريقين من نفس البلد لأول مرة في تاريخ المسابقة.

-           رامي السبيعي الشهير بـ"بيج رامي" لاعب كمال الأجسام دخل التاريخ أيضا من أوسع أبوابه كأول لاعب مصري يتوج بجائزة مستر أوليمبيا.

-           فى موسم استثنائى مر الاسكواش المصرى بالعديد من التغييرات فى عام 2020، كان أبرزها على صعيد التصنيف العالمى الذى شهد الكثير من التغييرات، وبعد فترة توقف بدأت فى مارس وامتدت حتى سبتمبر كان هناك الكثير من الأحداث التى مثلت تغيراً محورياً فى الاسكواش المصرى والعالمى على السواء، بعد اعتزال اثنتين من أبرز نجوم اللعبة هما رنيم الوليلى ونور الطيب. وشهد التصنيف العالمى الكثير من التغيرات على مدار عام 2020، والذى بدأ بتغيير كبير فى شهر يناير، عندما توج محمد الشوربجى ببطولة جى بى مورجان على حساب على فرج، ليستعيد صدارة التصنيف من جديد من على فرج، ويظل الشوربجى مهيمناً على الصدارة حتى عودة النشاط الرياضى بعد توقف كورونا، وفى نوفمبر يعود على فرج من جديد إلى الصدارة بعد تتويجه ببطولة مصر الدولية، ويظل محتفظاً بها حتى نهاية العام. أما على صعيد السيدات فكانت التغيرات على نطاق أوسع، فبمجرد إعلان البطلة المصرية رنيم الوليلى اعتزالها اللعبة فى شهر يوليو، تقدمت نوران جوهر إلى صدارة التصنيف العالمى قبل أن تخسره فى نوفمبر أيضاً بعد تتويج نور الشربينى ببطولة مصر الدولية للسيدات لتستعيد صدارة الاسكواش لأول مرة منذ أن فقدتها فى نوفمبر 2018.

-           بعثة مصر للكاراتية حقتت العديد من الإنجازات ببطولة البريميرليج والتي أقيمت بالبرتغال حيث فازت جيانا فاروق بالميدالية الفضية ٦١ك. وياسمين حمدي فضية ٥٥ ك ، وحقق منتخب كاتا انسات برونزية البطولة ، وفازت فريـال أشرف ببرونزية وزن ٦٧ ك ، وفاز على الصاوي برونزية ٦٧ك. وعبدالله ممدوح حصد برونزية ٧٥ك ، وجاء منتخب كاتا رجال خامس ، وحل كريم أبو عيطة في المركز الخامس ٦٠ك ، ورضوي سيد سابع ٥٠ ك .

ثانيا: انجازات وزارة الشباب والرياضة

-           بلغت استثمارات وزارة الشباب الرياضة 6 مليارات جنيه، وشملت العديد من الجوانب، منها الاستثمار في البنية التحتية بالإضافة إلى البرامج المختلفة التى وفرتها الوزارة لشباب مصر طوال الفترة الماضية. وهناك العديد من المشروعات الخاصة بالبنية التحتية التى جعلت مصر منارة لاستضافة كبرى البطولات المختلفة القارية والعالمية، وجعلت الجميع يصف مصر بأنها قادرة على استضافة أى بطولة، والدليل على ذلك التنظيم المميز لبطولتى الامم الأفريقية للكبار وتحت 23 سنة في فترة قصيرة، رغم الفوز بتنظيم بطولة أفريقيا للكبار في وقت قصير بعد سحب البطولة من الكاميرون. ونجاح مصر في تنظيم العديد من البطولات العالمية في كافة الألعاب الرياضية جاء بفضل تطوير البنية التحتية.

-           الوزارة نفذت 200 برنامج تدريبي شارك فيها أكثر من 20 مليون شاب، منها برامج الأبتكار والحرف اليدوية وريادة الأعمال والهوية المصرية والتعليم وبرامج أكاديمية ناصر، والمحافظات الحدودية التي تلقي اهتمام خاص من قبل الوزارة، عن طريق صقل المواهب والولاء والانتماء. وأطلقت الوزارة المشروع القومي للموهبة والناشئين والبطل الأولمبي، حيث نقوم بجولة في جميع أنحاء مصر، ويتم وضع الأطفال الصاعدين في حضّانات رياضية وعددها 215 مركزًا، وهم لا يمارسون أي لعبة، ويتم انتقاؤهم وخضوعهم لعدة اختبارات، تحت إشراف لجنة علمية برئاسة.

-           تم إطلاق مسابقة إبداع ودورى كرة القدم والتحول الرقمى وأندية العلوم ومكاتب ذوى الهمم أبرز أعمال التطوير، وتحويل مراكز الشباب إلى مراكز خدمة مجتمعية.. وتنشيط القرى المصرية وتصوير 3426 ملعب كرة قدم في القرى والمدن والنجوع في جميع المحافظات لتوسيع قاعدة الممارسة الرياضية. وكذلك الاهتمام بذوي الهمم رياضيا وثقافيا وفينا وتنظيم عدد من الرحلات إلى المدن الساحلية والسياحية تحت شعار «بالإرادة نتحدى» بهدف صقل قيم الولاء والانتماء لدى ذوى الهمم ودمجهم في المجتمع، علاوة على اطلاعهم على المعالم السياحية والآثرية.

-           واصلت وزارة الشباب والرياضة دورها الريادي في تلك المجالات المتعلقة بالتدريب والتوظيف وريادة الاعمال والسعي الى الوصول الى أكبر عدد من الشباب في كافة محافظات الجمهورية، علاوة على التوجه نحو تنفيذ العديد من الأنشطة "اون لاين" وذلك في ضوء مواجهة الدولة لتداعيات فيروس كورونا المستجد. وقامت الوزارة في إطار تفعيل دور الشباب في مجال التنمية المجتمعية والابتكار في تقديم مبادرات متميزة ذات عائد شامل ومعالجة المشكلات والظواهر المجتمعية، بالإضافة الي نشر ثقافة المبادرات الفردية والجماعية لصالح خدمة المجتمع، والتطبيق العملي للمبادرات الشبابية الهادفة ودعم وتبني المبادرات الشبابية المجتمعية الخلاقة والجديدة. وقامت الإدارة العامة للمشروعات بتنفيذ برنامج القيادات الشابة وهو برنامج إقليمي ينفذ بالتعاون مع البرنامج الانمائى للأمم المتحدة ويهدف إلى بناء جيل من القادة الشباب والمفكرين والمبدعين وصانعي التغيير في المنطقة العربية وتهيئة بيئة للشباب والفتيات تمكنهم من تنفيذ أهداف التنمية المستدامة من خلال القيادة، والابتكار الاجتماعي، وتنظيم المشاريع، والتكنولوجيا.

-           تم تنفيذ 15 معسكر ابتكار "اون لاين" شارك به 1500 شاب وفتاة، بجانب تنفيذ 10 ندوات توعية  بأهداف التنمية المستدامة وريادة الاعمال والابتكار استهدفت 2000 شاب وفتاة.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى