03 يوليو 2022 11:27 م

انطلاق فعاليات اليوم الثاني لمنتدى العاملين بالشباب والرياضة العرب

الخميس، 26 مايو 2022 - 11:30 ص

انطلقت فعاليات اليوم الثاني لمنتدي العاملين بالشباب والرياضة العرب، النسخة الثانية 2022 تحت شعار "رؤية وطن"،  برعاية الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وجامعة الدول العربية، خلال الفترة من "22-27" مايو الجاري، بالقاهرة الجديدة .

من جانبه رحب الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة بضيوف المنتدى على أرض مصر، معربا عن سعادته بهذا الحدث، الذي يمثل تجمع من الدول العربية من أجل الحوار والنقاش حول العديد من القضايا، والعمل عليها على الصعيد العربي، مؤكدًا أن الفرصة عظيمة لإثراء الاستفادة لكل المشتركين وتبادل المعلومات والأفكار .

وأكد وزير الشباب أهمية الجلسات الحوارية وورش العمل التي تناقش العديد من الموضوعات في المجالين الرياضي والشبابي، بمشاركة نخبة كبيرة من المسؤلين والمتخصصين، داعياً إلى ضرورة المضي قدما نحو استكمال الرسالة ومواصلة تنمية قدرات الشباب وتنفيذ أفكارهم ومشروعاتهم، بما يفيد الدول العربية .

بدأ اليوم الثاني بالجلسة الرئيسية، التى دار موضوعها حول "الذكاء الاصطناعي ورقمنة الخدمات والمنصات الرقمية في مجال الشباب والرياضة .

وخلال الجلسة ناقش الدكتور محمد علي عزام، إستشاري التحول الرقمي وعضو مجلس إدارة الجمعية الدولية لإدارة التكنولوجيا، ما تقدمه وزارات الشباب والرياضة تجاه مستقبل الذكاء الإصطناعي، وكيفية الاستثمار فيه لخلق فرص عمل جديدة للشباب، وأوضح كيفية تأثير الذكاء الإصطناعي على الشباب العربي، لافتا إلى أن الذكاء الإصطناعي يمثل المستقبل، ويجب على الدول العربية امتلاك التكنولوجيا وليس استخدمها فقط .

وطرحت الدكتورة مي البطران، رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب سابقا، أهمية ودور لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالبرلمان لدعم التحول الرقمي بوزارات الشباب والرياضة والهيئات التابعة، والتشريعات التي تضمن الحفاظ علي الأمن القومي في ضوء طفرة التقدم في الذكاء الاصطناعي .

وأشارت البطران إلى أهمية الدور الوطني لوزارات الشباب والرياضة في تبني الشباب النابغ بمجال تكنولوجيا المعلومات لتوفير بيئة مثالية للاستثمار فيهم في ظل عالم سريع التغير والتطور، مؤكدة أن دور البرلمان  تشريعي لتنظيم الرؤية المشتركة ومعرفة الطريق بالتعاون مع الدول العربية، موضحة أن الثورة الصناعية الرابعة دمجت الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .

في سياق متصل قدم المهندس مصطفى أبو جمرة، خبير أمن المعلومات والشبكات الإجتماعية، محاضرة حول كيفية دعم وزارات الشباب والرياضة لأنشطة وبرامج تكنولوجيا المعلومات والتحول الرقمي، ودراسة السوشيال ميديا وتأثيرها علي الشباب العربي، وكيف يمكن استخدامها بشكل أكثر فاعليه لتوجيه الشباب، ومدى إمكانية إنشاء منصة عربية مشتركة تقدم محتوي تربوي وتثقيفي وفني ورياضي من خلال أفلام الرسوم المتحركة.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى