08 فبراير 2023 03:40 ص

وزير القوي العاملة يلتقي وفد الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء

الثلاثاء، 06 ديسمبر 2022 - 05:36 م

وافق وزير القوى العاملة حسن شحاتة على طلب ممثلي الاتحاء المصري لمقاولي التشييد والبناء بتشكيل لجنة دائمة مع الوزارة لبحث كافة الملفات والحوار بشأن القضايا المشتركة بهدف صناعة بيئة عمل لائقة تستفيد منها عملية التنمية وتُحقق المزيد من الأمان الوظيفي والمهني للعاملين في هذا المجال.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير بديوان عام الوزارة وفد الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء برئاسة المهندس محمد سامي سعد لمناقشة وبحث بعض البنود الخاصة بحماية ورعاية العمالة داخل قطاع البناء والتشييد في تعديلات قانون العمل رقم ١٢ لسنة ٢٠٠٣ والمعروضة حالياً على مجلس النواب لمناقشته وإقراره، حيث أكد المجتمعون على حرص الجميع على الحوار المجتمعي والتعاون المستمر مع كافة الاطراف المعنية في القرارات والتشريعات التي تخص عالم التشييد والبناء.

في بداية اللقاء رحب شحاتة بأعضاء الوفد، مؤكداً على أن وزارة القوى العاملة تحرص في رسالتها وأهدافها على رعاية وحماية القوى العاملة، وذلك من خلال آليات عمل تنفذها إدارات مركزية ومديريات ومكاتب التمثيل العمالي لتقديم افضل الخدمات للمواطنين، مع مراعاة معايير العمل اللائق في جميع ملفات العمل

ورحب الوزير بمقترح الإتحاد بتشكيل اللجنة المشتركة لمناقشة كافة بنود القانون وأحكامه لصالح كافة أطراف لتحقيق المزيد من التوازن في علاقات العمل بين صاحب العمل والعامل وللوصول لتشريع يراعي التغييرات التي طرأت على عالم العمل في الداخل والخارج في بيئة عمل أمنة ولائقة، موضحاً أن الدولة المصرية تولي إهتماما كبيرا بملف التدريب المهني والتعليم الفني، ومشيراً إلى تنسيق مرتقب مع وزارة التربية والتعليم لدعم النشاط والتدريب الصناعي في المدارس المعنية بهذا الملف على مستوى الجمهورية.

بدوره قدم رئيس الاتحاد الشكر والتقدير لوزير القوى العاملة على مجهوداته وتوجيهات لرعاية وحماية العمالة المصرية المنتظمة وغير المنتظمة في جميع مواقع العمل، وكذلك توفير آليات واشتراطات السلامة الصحة المهنية داخل المنشآت لتوفير بيئة عمل أمنة للعمال، متمنياً سرعة صدور قانون عمل يخدم العملية الانتاجية في ظل الجمهورية الجديدة

وإستعرض المهندس محمد سامي نبذة عن الاتحاد، وقال إنه يعمل تحت مظلته نحو 30 ألف شركة، وانضم لعضويته خلال العام الماضى فقط 7 آلاف منشأة، كما يتمثل الدور المنوط به في وضع الأحكام المنظمة لحصر وترتيب وتصنيف المقاولين، والعمل على أن يكون لأعضائه المصريين النصيب الأوفر في تنفيذ المشروعات، والدفاع عن مصالح أعضائه أمام القضاء، وتوثيق الروابط وتبادل الخبرات مع الاتحادات والمنظمات الإقليمية والدولية المماثلة.

وأضاف سعد أن الاتحاد يهدف إلى تنظيم مهنة المقاولات في مصر وأنه تأسس بالقانون رقم (104) لسنة 1992 لرعاية مصالح أعضائه وتمثيلهم أمام الجهات المختصة، وتحقيق الأهداف العامة للدولة، والمساهمة في رفع قيمة الناتج القومي المحلي، وتنفيذ المشروعات القومية.

من جانبهم رحب ممثلو الاتحاد بالتعاون مع الوزارة من خلال قطاع التدريب المهني، والمشاركة في التدريب على المهن التى يحتاجها قطاع التشييد والبناء وإجراء الاختبارات لاستخراج شهادات قياس مستوى المهارة للشباب، وجرى الاتفاق على آليات التعاون والتنسيق بين الوزارة والاتحاد على ذلك لتحقيق الهدف بتطوير مهارات العاملين بقطاع التشييد والبناء

حضر الاجتماع من الوزارة إيهاب عبد العاطي المستشار القانوني للوزارة، وأيمن قطامش رئيس الإدارة المركزية للتدريب المهني، وعبد الوهاب خضر المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي للوزارة، ومن ممثلي الاتحاد ممدوح مرشدي وشمس الدين يوسف ومحمد عبد الرؤوف وهشام بلطية وأحمد عفيفى وراندا حافظ وعمرو عشماوي أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري للتشييد والبناء .

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى