21 فبراير 2024 08:00 ص

الهيئة الوطنية تعلن انتهاء أول أيام التصويت بالانتخابات الرئاسية

الأحد، 10 ديسمبر 2023 - 09:21 م
المستشار أحمد بنداري

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات، فى التاسعة مساء اليوم الأحد انتهاء اليوم الأول من أيام التصويت فى الانتخابات الرئاسية 2024، وغلق اللجان الفرعية على أن تواصل عملها اعتبارا من التاسعة صباحا وحتى التاسعة مساء غد، الإثنين.

 وقال المستشار أحمد بنداري مدير الجهاز التنفيذي للهيئة الوطنية للانتخابات ورئيس غرفة العمليات المركزية لمتابعة تصويت المصريين بالداخل، إن الإقبال على اللجان الانتخابية فى اليوم الأول فاق كل التوقعات موجها الشكر للمواطنين المصريين علي وعيهم وروحهم الوطنية وحثهم علي المشاركة في الاستحقاق النيابي والحفاظ علي حقهم الذي كفله لهم الدستور وقانون مباشرة الحقوق السياسية، في الإدلاء برأيهم في العملية الانتخابية.

ويبلغ عدد لجان الاقتراع الفرعية على مستوى الجمهورية 11 ألفا و 631 لجنة تقع بداخل 9376 مركزا انتخابيا تخضع لإدارة وإشراف الهيئة الوطنية للانتخابات.

وقام القضاة رؤساء اللجان الفرعية التي تم إغلاقها، بتحرير محاضر إجراءات أثبتوا فيها أعداد الذين أدلوا بأصواتهم في اليوم الأول للانتخابات، وأعداد بطاقات التصويت التي لم تستخدم.

وعقب انتهاء تصويت آخر المواطنين الموجودين داخل حرم المراكز الانتخابية، أشرف القضاة رؤساء اللجان الفرعية على عملية إغلاق صناديق الاقتراع بالأقفال الكودية المؤمنة المخصصة لهذا الغرض، وإغلاق كافة الأبواب والنوافذ المحيطة بمقار تلك اللجان، ووضع الأختام اللازمة أعلاها - والمعدة لذلك الأمر خصيصا - وتركها في حراسة أمنية مشددة من قوات الشرطة المكلفة بتأمين مقار لجان التصويت، على أن تستأنف اللجان عملها مرة أخرى اعتبارا من التاسعة من صباح الغد، في ثاني أيام التصويت.

وشهد اليوم الأول إقبالًا كبيرا وملحوظا في مختلف محافظات الجمهورية، خاصة في لجان الوافدين والمغتربين في المحافظات، ما استدعى اتخاذ الهيئة الوطنية للانتخابات لقرار بالدفع بعدد من القضاة الاحتياطيين والموظفين المعاونين، تيسيرًا على الناخبين الذين اصطفوا أمام المقار الانتخابية، وللإسراع من وتيرة عملية التصويت.

وانتظمت عملية الاقتراع منذ بدء اليوم الانتخابي ولم يشهد أية عقبات تؤثر على مجريات العملية الانتخابية في مختلف المحافظات، وقامت غرفة العمليات المركزية لمتابعة الانتخابات الرئاسية بالهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار أحمد بنداري مدير الجهاز التنفيذي للهيئة، بالتواصل المستمر على مدار الساعة مع رؤساء اللجان العامة المشرفة على الانتخابات ولجان المتابعة للتأكد من انتظام كافة الإجراءات وعدم وجود أية معوقات لسير العملية الانتخابية.

ويتنافس في الانتخابات الرئاسية 4 مرشحين رئاسيين هم كل من: عبد الفتاح السيسي، وفريد زهران رئيس الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، والدكتور عبد السند يمامة رئيس حزب الوفد، وحازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهوري.

ويبلغ تعداد من يحق لهم التصويت في الانتخابات حوالي 67 مليون ناخب، بحسب قاعدة بيانات الناخبين، وقد حرصت الهيئة الوطنية للانتخابات على تقديم العديد من التيسيرات التي من شأنها تسهيل ممارسة المواطنين من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة لحقهم الدستوري في الاقتراع، وذلك من خلال تحديد لجانهم الفرعية في الطوابق الأرضية من المراكز الانتخابية، وتزويد اللجان بإرشادات مكتوبة لتسهيل عملية الاقتراع لمن يعانون من إعاقة سمعية، فضلا عن وجود بطاقات تصويت مطبوعة بطريقة "برايل" للتسهيل على الناخبين المكفوفين.

كما أتاحت "الوطنية للانتخابات" حق التصويت للوافدين والمغتربين بين المحافظات، من خلال لجان موزعة على المناطق الصناعية والسياحية وجميع المحافظات التي بها تجمعات من المغتربين، وذلك لتمكين الناخبين من خارج الموطن الانتخابي من الإدلاء بأصواتهم وإعمال حقوقهم الدستورية.

وتُجرى الانتخابات الرئاسية في ظل اهتمام إعلامي كبير؛ حيث حصل 528 صحفيا وإعلاميا دوليا ما بين زائر ومقيم، على تصاريح من الهيئة الوطنية للانتخابات تمكنهم من متابعة مجريات العملية الانتخابية، فضلا عن اعتماد الهيئة لـ 115 وكالة أنباء وصحف وشبكات تلفزيونية إخبارية عربية وإقليمية ودولية لأعمال التغطية الإخبارية للانتخابات.

كما أصدرت الهيئة الوطنية للانتخابات تصاريح متابعة إعلامية لـ 4218 صحفيا وإعلاميا يمثلون 70 وسيلة إعلامية وصحفية محلية، بالإضافة إلى إصدار تصاريح لـ 67 دبلوماسيا أجنبيا تمكنهم من المتابعة ويمثلون 24 بعثة دبلوماسية في القاهرة وذلك بعد أن تقدموا بطلب للهيئة في هذا الشأن.










اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى