29 نوفمبر 2021 05:14 ص

العلاقات المصرية الاوزبكستانية

الثلاثاء، 04 سبتمبر 2018 12:57 م

مصر من اوائل الدول الى افتحت سفارة لها  فى طشقند عام 1993، بعد استقلال هذه الدولة الحديثة عقب تفكك الاتحاد السوفيتى السابق، التى كانت واحدة من مكوناته، حيث كانت مصر أول دولة عربية تعترف باستقلال اوزبكستان فى 1991/12/26 ،و أقيمت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين من خلال التوقيع على البيان المشترك في هذا الشأن في 1992/1/23، بينما افتتحت أوزبكستان سفارتها فى القاهرة عام 1995 .  
  
و قد نالت اوزبكستان شهرة كبيرة لدى المصرين منذ القدم باسم بلاد ما وراء النهر، كما يرتبط شعبها بشــعوب الدول العربية وفى مقدمتها مصر بالعديد من الأواصر التاريخية والثقافية والدينية، ومازالت القاهرة تحتفظ ببعض مآثر علماء وأعلام من اوزبكستان، وهناك العديد من الشواهد والآثار التى توضح عمق العلاقات التاريخية بين البلدين مثل "مقياس النيل" في القاهرة الذي أنشأه "أحمد الفرغاني"، كذلك جامع " ابن طولون" هو من أكبر جوامع مصر من حيث المساحة، و"حديقة الأوزبكية" التى أنشأها "سيف الدين أوزبك اليوسفي".
 
 
العلاقات السياسية

نقطة الانطلاق الحقيقية للعلاقات بين مصر واوزبكستان كان الزيارة التى قام بها الرئيس إسلام كريموف رئيس أوزبكستان إلى القاهرة في ديسمبر عام1992 على رأس وفد حكومي كبير، حيث تم التوقيع على عدد من الاتفاقيات منها اتفاقية "أسس العلاقات والتعاون بين مصر وأوزبكستان"، واتفاقية التعاون الاقتصادي والعلمي والفني، واتفاقية النقل الجوي، واتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات.
 
كما قام الرئيس كريموف بزيارة مصر للمرة الثانية فى الفتره من 17 إلى 19 إبريل 2007 وتناولت المباحثات الثنائية القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، حيث أكد الطرفان على دعمهما للجهود الرامية إلى تجنب صدام الحضارات والثقافات، وأعربا عن أهمية إحلال مبادئ الإحترام المتبادل للأديان والخصوصيات الثقافية لكافة الأطراف، وأبدى الطرفان استعدادهما للتعاون الوثيق فى إطار منظمة الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامى لتنسيق الجهود والمواقف.
 
- في سبتمبر عام 1993 تم التوقيع على بروتوكول التعاون في مجال الشؤون الإسلامية والأوقاف، وفي مايو عام  1995 تم التوقيع على اتفاقية التعاون في مجال التعليم بين وزارتي التعليم في كل من البلدين واتفاقية بين وزارة تعليم أوزبكستان وجامعة الأزهر، واتفاق بشأن التعاون العلمي بين جامعتي طشقند والقاهرة، وفي أكتوبر عام 1995 وقع الطرفان على اتفاقية بشأن التعاون السياحي وفي يونيو عام 1996 على اتفاق بشأن التعاون في مجال الزراعة.
 
كما تم إنشاء اللجنة الأوزبكية المصرية المشتركة برئاسة وزيري الاقتصاد في كل من البلدين التي عقدت أول دورة لها في طشقند في يونيو عام 1996، و قد أقيم خلال انعقادها معرض للمنتجات المصرية شاركت فيه 62 شركة مصرية، وتنعقد اللجنة مرة كل سنتين في طشقند والقاهرة بالتناوب.
 
ووفقا لهذه الاتفاقيات، قدم الصندوق المصري للتعاون مع دول الكومنولث التابع لوزارة الخارجية المصرية قدم العديد من المنح التدريبية المتخصصة لأوزبكستان في مجالات نقل الخبرة والتدريب في المراكز والمعاهد العلمية المصرية، وشملت أكاديمية الشرطة والمعهد المصرفي، ومعهد الدراسات الدبلوماسية، والجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، ومركز المعلومات، واتخاذ القرار برئاسة مجلس الوزراء المصري، والهيئة العامة لتنشيط السياحة، والمعهد القومي للنقل، والمركز الدولي للزراعة، ومعهد الدراسات الإستراتيجية، واتحاد الإذاعة والتلفزيون، والمركز الدولي للتدريب والاستشارات، وهيئة كهرباء مصر ومعهد التبّين للدراسات المعدنية.
 
وفي عام 2014 تمت اعــادة تأسـيس جمعية الصداقة المصرية الأوزبكية، كما تم تشكيل جمعية مماثلة في الإسكندرية.

- فى 23/4/2020 نشرت الجريدة الرسمية قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي رقم 542 لسنه 2018 بالموافقة على الاتفاق بين حكومتي مصر أوزبكستان بشأن الإعفاء من الحصول على تأشيرات الدخول لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية، والموقع في طشقند بتاريخ 5 سبتمبر 2018. تهدف الاتفاقية إلى توثيق العلاقات الثنائية بين مصر وجمهورية أوزبكستان وتعزيز علاقات الصداقة والتعاون بينهما، وإعفاء مواطني الدولتين حاملي جوازات السفر الدبلوماسية السارية من الحصول على تأشيرة مسبقة لدخول أراضى الدولة الأخرى بغرض الزيارة أو الإقامة لمدة لا تزيد على 90 يوماً من تاريخ الدخول.

- فى 14/7/2020 عقدت الجولة الثانية من المشاورات السياسية بين مصر وأوزبكستان، حيث ترأس المشاورات من الجانب المصري السفير د. هاني سليم مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية، ومن الجانب الأوزبكي نائب وزير الخارجية فرحات صديقوف، وقد تناولت المباحثات استعراض سبل تطوير مجالات التعاون المشترك بين البلدين  لاسيما تبادل وجهات النظر حول فرص تعزيز التبادل التجاري والتعاون في مجالات الطاقة والصحة والدواء والزراعة، وذلك في ضوء الإمكانيات الهائلة المتوفرة في البلدين والتي يجب العمل على استثمارها للارتقاء بالعلاقات الى آفاق أرحب.
كما بحث الجانبان أيضا سبل تعزيز التعاون في المجال الثقافي، وبما يعكس ما تتمتع به البلدان من إمكانيات تاريخية وحضارية رفيعة المستوى، وتم التأكيد في هذا الصدد على الدور الحضاري الذى تلعبه مصر في المنطقة عبر الأزهر الشريف والذى يُعتبر منبراً لنشر الإسلام المُستنير والوسطي.  

- فى 26/4/2021 قدمت السفيرة أميرة فهمي سفيرة مصر في طشقند أوراق اعتمادها إلي السيد الرئيس شوكت ميرضياييف رئيس جمهورية أوزبكستان، فى مراسم احتفالية شارك فيها نائب رئيس الوزراء وزير الاستثمار والتجارة الخارجية ووزير الخارجية. 
قامت السفيرة بنقل تحيات الرئيس عبدالفتاح السيسي وتهنئته إلي الرئيس الأوزبكي الذي طلب منها بدوره نقل تحياته وتقديره لصديقه الرئيس عبد الفتاح السيسى.  

-  فى  2021/11/15 التقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر في طشقند، برئيسة البرلمان الأوزبكي"تانزيال نارباييفا"، تناول الاجتماع سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين لاسيما على صعيد التعاون البرلماني وتفعيل دور مجموعات الصداقة البرلمانية في البلدين وتبادل الخبرات التشريعية بين البرلمانين.
وبمناسبة الاحتفال العام القادم بمرور 30 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين مصر وأوزبكستان، تم الاتفاق على التعاون لتنظيم فعاليات تليق بتلك المناسبة، والتنسيق لتحقيق نتائج ملموسة للتنفيذ الفعلي للاتفاقيات التي تمخضت عنها الزيارة التاريخية للرئيس السيسى إلى أوزبكستان في سبتمبر 2018. 

الزيارات المتبادلة:

-  فى 5/9/2018 قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيارة لاوزبكستان، استقبله شوكت ميرضيائيف رئيس أوزبكستان. بحثا الجانبان سبل التعاون المشترك لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف والجريمة المنظمة، بما فى ذلك تكثيف المشاورات وتبادل المعلومات بين الأجهزة المعنية الأمنية فى هذا الشأن. كما تطرقت المباحثات إلى عدد من الموضوعات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، حيث اتفق الجانبان على ضرورة تكثيف التعاون بين الدول الإسلامية لما فيه صالح شعوب تلك الدول، كما أكدا أهمية التوصل إلى حلول سياسية لمختلف الأزمات التى تمر بها منطقتى الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، استناداً لمبادئ عدم التدخل فى شئون الدول واحترام سيادتها على أراضيها وعدم التآمر، كما اتفق الجانبان أهمية التوصل إلى القضية الرئيسية للعالم الإسلامى وهى القضية الفلسطينية وفقاً لحل عادل يضمن للشعب الفلسطينى حقه فى إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية. اتفق الرئيسان على عقد لجنة مشاورات سياسية بين وزارتى خارجية البلدين بشكل دورى للتنسيق والتشاور بشأن مختلف الموضوعات الاستراتيجية ذات الاهتمام المشترك.


- فى 14/8/2018 قام وفد أوزبكستانى برئاسة جشميد خوجاييف وزير التجارة الخارجية الأوزبكي بزيارة لمصر، التقى الوفد مع د. محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى، ود. سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، ود. هشام عرفات وزير النقل، ود. رانيا المشاط وزيرة السياحة، ود. محمد معيط وزير المالية، ود. عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، ود. هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، ود. أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وم. عمرو نصار وزير التجارة والصناعة. بحثا الجانبان ترتيبات عقد اجتماعات الدورة السابعة للجنة المشتركة المصرية الأوزبكية للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني، وتعزيز التعاون الاستثماري بين مجتمعات الأعمال في البلدين من خلال تنظيم منتدى أعمال على هامش اللجنة المشتركة المصرية الأوزبكية، وتجمع كبرى الشركات من البلدين لاستعراض أحدث واهم تطورات مناخ وفرص الاستثمار في البلدين، وذلك بهدف إقامة مشروعات مشتركة ، مع إقامة مجلس استثماري لتسهيل وتشجيع ضخ الاستثمارات في البلدين، بالاضافة الى التعاون في مجالات النقل والسياحة والزراعة والشباب والصحة وزيادة التبادل التجارى. 


العلاقات الاقتصادية:

- فى 5/9/2018 قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيارة لاوزبكستان، استقبله شوكت ميرضيائيف رئيس اوزبكستان، بحثا الجانبان أوجه التعاون الثنائي وحرصا على دفع التبادل التجارى بين البلدين إلى أفاق جديدة وزيادته لأكثر من عشرة أضعاف عن مستواه الحالي. والعمل على التعاون فى مجال الاستثمار، وتأسيس مجلس أعمال مشترك يساهم فى دفع العلاقات الاقتصادية بين البلدين. 
شهد الرئيسان مراسم التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المشتركة بين الجانبين. تتضمنت الاتفاقيات تعزيز التعاون بين وزارتى خارجية البلدين، والتعاون فى مجالات العلاقات الاستثمارية الثنائية، والرياضة، والزراعة، والعدل، والسياحة، والشباب، والآثار والتراث الثقافى والمتاحف، التعليم العالى، ومنع الازدواج الضريبى والتهرب الضريبى. 

- فى 23/4/2020 نشرت الجريدة الرسمية قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي رقم 542 لسنه 2018 بالموافقة على الاتفاق بين حكومتي مصر أوزبكستان بشأن الإعفاء من الحصول على تأشيرات الدخول لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية، والموقع في طشقند بتاريخ 5 سبتمبر 2018. تهدف الاتفاقية إلى توثيق العلاقات الثنائية بين مصر وجمهورية أوزبكستان وتعزيز علاقات الصداقة والتعاون بينهما، وإعفاء مواطني الدولتين حاملي جوازات السفر الدبلوماسية السارية من الحصول على تأشيرة مسبقة لدخول أراضى الدولة الأخرى بغرض الزيارة أو الإقامة لمدة لا تزيد على 90 يوماً من تاريخ الدخول. 

- فى 28/1/2021 التقت أميرة فهمى، سفيرة مصر فى طشقند، بنائب رئيس الوزراء ووزير الاستثمار والتجارة الخارجية لأوزبكستان “ساردار أومورزاكوف”، حيث تناول اللقاء سبل تعزيز العلاقات بين البلدين على الصعيد الاقتصادى ولاسيما فيما يتعلق بالاستثمارات المتبادلة والتجارة البينية، وإمكانية الاستفادة من اتفاقات التجارة الحرة التى انضمت إليها كل من مصر وأوزبكستان، وكذا سبل تشجيع المستثمرين من الجانبين وتعريفهم بالفرص الاستثمارية المتاحة وتقديم التسهيلات الممكنة وتوفير مناخ استثمارى جذاب وآمن، فضلاً عن تعزيز التفاعل بين القطاع الخاص ومجتمعات الأعمال من خلال غرفتى التجارة والصناعة فى مصر وأوزبكستان.
تمت أيضاً مناقشة الجوانب اللوجيستية المتعلقة بنقل البضائع بين الدولتين، واستعرض وزير الاستثمار مساعي بلاده لإيجاد أفضل الطرق وممرات النقل من خلال دراسة الخيارات المتاحة، وكذلك من خلال إبرام اتفاقات مع دول الجوار والتعاون معهم لإنشاء خطوط سكة حديد، مما قد ينعكس بالإيجاب لصالح دعم التجارة الخارجية الأوزبكية بما فيها مع مصر.
تطرق الاجتماع أيضاً إلى استئناف عمل اللجنة المشتركة بين البلدين لدفع العلاقات الثنائية من الناحية الاقتصادية لترتقي إلى مستوى العلاقات السياسية والثقافية الوطيدة بين البلدين. 
 
- فى 27/2/2021 التقت أميرة فهمي، سفيرة مصر فى طشقند، د. عبد الحكيم خاجيباييف وزير صحة أوزبكستان.
بحثا الجانبان مقترحات تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين اتصالاً بقطاع الصحة والصناعات الدوائية، وإمكانيات التعاون المستقبلي في تصدير الأدوية المصرية إلى أوزباكستان، وسبل تذليل العقبات أمام تسجيل الأدوية المصرية، والتسهيلات التي يمكن أن تقدمها الحكومة الأوزبكية في هذا الخصوص. كما تم تناول التعاون فى مجالات علاج الأورام، والبحث العلمي، وتدريب الكوادر الطبية خاصة فى مجال إدارة المستشفيات، وإيفاد أطباء مصريين لفترات محدودة لمناظرة الحالات الصعبة في التخصصات المطلوبة في أوزبكستان، وخاصة فى مجال الأورام وجراحات المخ.  

أبرز المعاهدات والاتفاقيات بين البلدين:

• 1992 التوقيع على بيان مشترك لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين.
• 1992 اتفاقية تعاون اقتصادي وعلمي وفني
• 1992 اتفاقية النقل الجوي.
• 1992 اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات.
• 1992 اتفاقية التبادل التجاري.
• 1992 توقيع وزارة الصناعات الغذائية الأوزبكستانية وشركة السكر والصناعات التكميلية المصرية على اتفاقية تعاون.
• 1992 التوقيع على أربع اتفاقيات للتعاون بين "معهد طشقند" للدراسات الشرقية وجامعات "القاهرة" و"الزقازيق" و"أسيوط" و"مركز الدراسات الشرقية" بجامعة القاهرة. وتوقيع برنامج تنفيذي لاتفاقية التعاون العلمي والثقافي الموقعة بين "معهد طشقند" وجامعة الأزهر، وتوقيع اتفاقية تبادل افتتاح المراكز الثقافية والتعليمية.
• 1993 توقيع مذكرة تعاون في مجال الشؤون الإسلامية والأوقاف.
• 1995 توقيع اتفاقية للتعاون السياحي.
• 1995 اتفاقية للتعاون في مجال التعليم بين وزارتي التعليم في البلدين، وتعاون الازهر مع وزارة التعليم الأوزباكستانية.
• 1996 توقيع اتفاق للتعاون في المجال الزراعي.
• 2007 افتتاح خط جوي مباشر من شركة الخطوط الجوية الأوزبكستانية إلى القاهرة.

العلاقات السياحية

-  فى 3/11/2020 استقبل د. خالد العناني السفير ايبيك عارف عثمانوف سفير دولة أوزبكستان، والذي حرص على لقاء الوزير لتوديعه قبيل انتهاء مدة خدمته كسفير لبلاده في القاهرة.
ناقشا الجانبان تعزيز التعاون بين البلدين في مجال ترميم وتوثيق الآثار وخاصة المخطوطات والعمل علي تبادل الخبرات بين البلدين في هذا المجال وتدريب الأثريين والمرممين، بالإضافة إلى جذب مزيد من الحركة السياحية الوافدة من أوزبكستان الي مصر. 

العلاقات الثقافية:

• منذ عام 1993 يعمل فى طشقند "مركز التعليم والعلوم المصري" الذي ينظم دورات دائمة لتعليم اللغة العربية، ويقوم بنشاطات ثقافية متنوعة.

• تقدم مصر حوالي 20 منحة دراسية للطلابالأوزبكستانيين لدراسة اللغة العربية بالجامعات المصرية، و20 منحة دراسية للحصول على درجتي الليسانس والبكالوريوس.

• يوجد مركز ثقافى مصرى بطشقند يدرس به حوالى 2000 طالب اللغة العربية عن طريق مجموعة من الخبراء المصريين.

• شاركت مصر فى العديد من الأنشطة والأسابيع الثقافية والفعاليات الثقافية مثل "مهرجان الحان الشرق"، ومن جانبها تشارك اوزبكستان بصورة منتظمة فى معظم الفاعليات الثقافية المصرية(مهرجان المسرح التجريبى- مسابقة مصر فى عيون اطفال العالم- مسابقة القرآن الكريم- مهرجان الاسماعلية للافلام التسجيلية)، كما حصل التلفزيون الأوزبكستاني على المسلسلات التلفزيونية المصرية التي بثتها القنوات الأوزبكستانية بعد دبلجتها للغات الأوزبكية والروسية، وسبق أن قام المكتب الإعلامي المصري في طشقند نيابة عن اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري بإهداء تلفزيون أوزبكستان محطة استقبال أرضية مكنته من التقاط القناة التلفزيونية الفضائية المصرية.

• فى فبراير 2018 استضاف متحف الفن الإسلامي فى القاهرة معرضاً للصور فوتوغرافية من أوزبكستان وذلك فى إطار الاحتفال بالذكرى السنوية 25 لإقامة العلاقات الدبلوماسية، افتتح المعرض رئيس قطاع العلاقات الخارجية بوزارة الثقافة والسفير الاوزبكستانى فى القاهرة السيد/أويبك عثمانوف تحت عنوان "تاريخ اوزبكستان وما وراء النهر عبر مدن طريق الحرير العظيم".

• فى مايو 2018 زار القاهرة وفد من ممثلي كبرى شركات السياحة في أوزبكستان وذلك لبحث التعاون السياحي مع مصر والإعداد لتسيير خط طيران مباشر بين البلدين خلال شهر أكتوبر المقبل. 

• فى اغسطس 2018 صرح مدير "مركز الحضارة الإسلامية" في أوزبكستان بأنه سلم خلال زيارته للقاهرة دعوة من الرئيس الأوزبكي شوكت ميرضيائيف إلى الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ليزور أوزبكستان في منتصف أكتوبر القادم.

•  فى 22/1/2021 التقت أميرة فهمى سفيرة مصر فى طشقند، بمديرة مكتبة "علي شير النوائي" (المكتبة الوطنية لأوزبكستان) "أوميدا تشباييفا"، تناولت المقابلة سبل تعزيز علاقات التعاون بين المكتبة الوطنية ومكتبة الإسكندرية، بما فى ذلك دراسة تجديد بروتوكول التعاون بينهما خلال الفترة القادمة، فضلاً عن تنظيم زيارات فى إطار تبادل الخبرات فى مجال إدارة المكتبات، وذلك لتعزيز العلاقات الثقافية التاريخية بين البلدين.
تم بحث سبل المشاركة في معارض الكتب في البلدين، والتى تأجل موعد عقدها لحين اتضاح التبعات التي ستفرضها جائحة كورونا، ودراسة خطوات التعاون المستقبلية عقب عودة الأوضاع لطبيعتها.
أطلعت السفيرة على المخطوطات النادرة المتوفرة باللغة العربية، وكذلك المخطوطات التى كُتبت عن مصر باللغات الفرنسية والفارسية والتركية. وعقب انتهاء المقابلة، قامت السفيرة بجولة تفقدية لأقسام وقاعات المكتبة، بما فى ذلك تلك المخصصة للتحول الرقمى ولتعليم رواد المكتبة الوطنية، خاصة من الشباب، اللغات الأجنبية، وكذلك معامل تحويل الكتب الورقية إلى محتوى مسموع، وذلك لإتاحة فرص معرفية للأصحاء والمكفوفين على حد سواء. 

•  فى 9/4/2021 قامت أميرة فهمي سفيرة مصر لدى أوزبكستان، بزيارة إلى مدينة سمرقند التقت خلالها بنائب رئيس وزراء أوزبكستان وزير السياحة "عزيز عبد الحكيموڤ" الذي يشغل أيضاً منصب عميد جامعة "طريق الحرير" الدولية للسياحة ومقرها مدينة سمرقند، حيث أشادت السفيرة بالجهود التي تبذلها أوزبكستان لتطوير قطاع السياحة. تناولت المقابلة إمكانية الاستفادة من الخبرات المصرية في مجالات تنشيط السياحة والفندقة وترميم الآثار والمخطوطات، فضلاً عن التعاون بين كليات السياحة في البلدين، لاسيما في مجال إدارة المتاحف، كما تم التطرق إلى تسيير عدد أكبر من رحلات طيران بين المدن المصرية والأوزبكية.  

• فى 24/6/2021 التقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر في طشقند، بوزير دعم الأسرة بجمهورية أوزبكستان ”رحمات ماماتوف“، حيث قامت بتسليمه الدعوة للمشاركة في الدورة الثامنة للمؤتمر الوزاري لمنظمة التعاون الإسلامي للمرأة الذي سيعقد تحت رعاية رئيس الجمهورية خلال الفترة من 6 إلى 8 يوليو 2021. 
تناول اللقاء تبادل وجهات النظر حول سبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين والنظر في تبادل الخبرات حول موضوعات حقوق الإنسان، وخاصة تلك المتصلة بالمرأة، بالنظر إلي المستجدات التي شهدتها مصر فى الآونة الأخيرة فى مجال الارتقاء بأوضاع حقوق الإنسان والمرأة. 

• فى 28/6/2021 التقت السفيرة أميرة فهمي، سفيرة مصر في أوزبكستان، بوزير الثقافة "نزاربيكوف أحمدوفيتش"، بحثا الجانبان سبل تعزيز التعاون الثقافي مع دولة أوزبكستان. 
تناول اللقاء أيضاً تبادل وجهات النظر بشأن الإعداد للاحتفال بمرور ثلاثين عامًا على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وتنظيم عدد من الفعاليات الثقافية بهذه المناسبة. 

العلاقات الرياضية:

- فى 15/7/2018 شاركت مصر فى بطولة العالم لرفع الأثقال للشباب فى اوزبكستان، نجح المنتخب المصري للشباب في حصد 11 ميدالية متنوعة في البطولة.  

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى