08 مارس 2021 03:34 ص

العلاقات الثقافية

الإثنين، 08 ديسمبر 2014 12:00 ص

تُشكل العلاقات الثقافية والتعليمية رُكناً أساسياً من أركان العلاقات بين البلدين وشهد التعاون التعليمي بين مصر واليمن خلال السنوات الأخيرة نمواً متزايدا وهناك اكثر من 1300 طالب وطالبة من اليمن يدرسون في مختلف التخصصات بالجامعات المصرية إلى جانب نحو خمسين ألف زائر يمنى يفدون إلى مصر للسياحة والعلاج سنويا، وبموجب اتفاقية التعاون التعليمي بين البلدين تقدم اليمن 20 منحة دراسية جامعية معفاة من الرسوم سنويا للطلبة المصريين في حين تقدم مصر 40 منحة دراسية جامعية إضافة إلى 25 منحة في مجال الدراسات العليا معفاة من الرسوم ، تبادل الخبرات وتنظيم الدورات التدريبية للعاملين في مؤسسات التعليم العالي أيضاً.


 وقعت مصر واليمن على برنامج تعاون ثقافي للفترة من 2003 -2005م يتضمن تقديم مصر ثلاث منح دراسية سنوية لليمن لنيل درجة البكالوريوس أو الدراسات العليا في أكاديمية الفنون بالقاهرة.

شاركت مصر فى أكتوبر 2009  فى معرض صنعاء الدولى للكتاب بعدد  250 دار نشر مصرية (مثلت نصف الدور المشاركة).

شاركت وزارة الثقافة المصرية في مارس 2010  في ملتقى صنعاء الدولي للفنون التشكيلية بما يزيد عن 30 عمل من أعمال الفنانين المصريين.

قامت جامعة المنوفية باستضافة 143 طالبا عربيا من جامعات من بينها اليمنية لتلقي التدريب في كليات ومعاهد الجامعة وبعض المعامل والمصانع والمؤسسات الصناعية بمحافظة المنوفية في تخصصات المحاسبة والحاسب الآلي والزراعة والهندسة والعلوم والاقتصاد المنزلي عام 2004.
وقع عدد من الجامعات المصرية واليمنية خلال السنوات الماضية على اتفاقيات تعاون من بينها اتفاقية التعاون الثقافي والعلمي بين جامعتي المنيا وصنعاء واتفاقية أخرى بين جامعتي إب وقناة السويس لتعزيز التعاون بينهما خاصة في مجال طب الأسنان واتفاقية التعاون العلمي والثقافي بين جامعتي تعز وقناة السويس لتطوير التعاون بينهما وتقديم المنح الدراسية لجامعة تعز ، إضافة إلى البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي بين اليمن ومصر الخاص بتنظيم العلاقات الثقافية بين البلدين.

وافق د. طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني فى 15 يوليو 2018على تجديد قرار معاملة الطلاب اليمنيين نفس معاملة الطلاب المصريين للعام الدراسي 2018 / 2019. جاء القرار تقديرًا لما يعانيه الشعب اليمني الشقيق من أحداث وحرصًا من الوزارة على القيام بدورها تجاه الأشقاء العرب. وافقت الوزارة منذ العام الدراسي 2012 / 2013 على معاملة الطلاب اليمنيين نفس معاملة الطلاب المصريين وهذه الموافقات يتم تجديدها سنويًا وكان آخرها العام الدراسي 2017 / 2018.

وقعت مصر واليمن مذكرة تفاهم لتوثيق روابط التعاون في مختلف المجالات العلمية والتعليمية والثقافية ومجالات البحوث وبرامج التدريب وتبادل الخبرات، فى 11 ابريل 2017. قال د. أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط  إن «الاتفاقية تنطلق أهدافها من حرص إدارة الجامعة على تحقيق الانفتاح المثمر مع جميع الجامعات العربية والأجنبية ودعم آليات التعاون والتواصل الفعلي والشراكة الحقيقية، وذلك من خلال تبادل الخبرات والتجارب الناجحة في الجانبين التعليمي والبحثي وإحداث التطوير الأمثل في منظومة التعليم البحث العلمي للوصول بها إلى مصاف الدول المتقدمة. وقال د. طارق الجمال، نائب رئيس جامعة أسيوط لشؤون الدراسات العليا والبحوث، أن مذكرة التفاهم تتضمن تقديم جامعة أسيوط منحًا لدراسة الماجستير والدكتوراة وتسهيل إجراءات قيد المعيدين والمدرسين المساعدين المبعوثين من جامعة تعز على أن يعاملوا معاملة الدارسين المصريين من حيث استخدام الأجهزة العلمية وإجراء التحاليل الدقيقة، والاستفادة من إمكانيات مكتبات وشبكة معلومات جامعة أسيوط، وكذلك حضور المؤتمرات والندوات العلمية والدورات التدريبية والنشر في المجلات والدوريات العلمية التي تصدرها الجامعة. وذكر أن المذكرة استهدفت كذلك تبادل الدوريات والمطبوعات والكتب والمراجع بين الجامعتين، إلى جانب تعظيم الاستفادة من خبرات أعضاء هيئة التدريس من خلال العمل على تشجيع تبادل الزيارات والإعارات للأساتذة الزائرين وتبادل الوفود الطلابية للتدريب في المجالات المختلفة، وتسري هذه الاتفاقية بين الطرفين لمدة ثلاث سنوات.

تستقبل مصر من جانبها أربعة متدربين يمنيين كل عام في مجال فنون المسرح والموسيقى والفنون التشكيلية والسينما في لفترة أسبوعين إلى جانب تبادل فرقة فنية كل عام يصل عدد أفرادها إلى 150 فرداً لتقديم عروضاً فنية على مدى عشرة أيام.

- فى6/2/2020 وصلت إلى مطار القاهرة طائرة خاصة تقل 32 صياداً مصرياً كانوا محتجزين في اليمن منذ ديسمبر 2019.
كان الصيادون البالغ عددهم 32 شخصاً من أبناء منطقتي عزبة البرج في محافظة دمياط قد استقلوا مركبي صيد يحملان اسم "وان تو" و"المصطفى الهادي"، وانطلقوا بالبحر الأحمر، ولكنهم اقتربوا من المياه الإقليمية اليمنية وتم القبض عليهم لانتهاكهم المياه الإقليمية وقيامهم بالصيد فيها دون تصريح.
نجحت الجهود المصرية في الإفراج عنهم وإعادتهم لمصر، كانت في استقبالهم السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة. اكد جميع الصيادين العائدين أنهم لاقوا معاملة طيبة وجيدة طيلة فترة احتجازهم، ولم يتعرض لهم أحد بسوء.

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى