أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

05 أكتوبر 2022 07:43 ص

زيارة الرئيس السيسي للمملكة المتحدة

الثلاثاء، 03 نوفمبر 2015 12:00 ص

بدأ الرئيس/ عبد الفتاح السيسي، زيارة الي المملكة المتحدة، يلتقي خلالها رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، وعدد من أعضاء الحكومة البريطانية، وأعضاء بالبرلمان، ومسئولين بشركات ومؤسسات اقتصادية وتمويلية بريطانية كبري .

زيارة السيد الرئيس الي لندن، تأتي في إطار التحرك السياسي المصري المنفتح علي كافة دول العالم الراغبة في التفاعل الجاد والمتوازن مع مصر في كافة المجالات، وتأتي أيضاً في إطار تدعيم أوجه التعاون الثنائي بين البلدين في كافة المجالات خاصة تفعيل التعاون الأمني بين البلدين، لمناهضة جماعات العنف والتطرف، وزيادة الاستثمارات البريطانية في مصر، حيث تعد بريطانيا من الدول التي أبدت رغبة واضحة في دعم الاقتصاد المصري لكونها المستثمر الأجنبي الأول فى مصر، فضلاً عن بحث زيادة الصادرات المصرية الي بريطانيا والتي بلغت عام 2014، نحو 860 مليون جنيه إسترليني، مقابل واردات من بريطانيا بلغت خلال هذه الفترة نحو مليار جنيه إسترليني .


ولا شك ان من أهداف الزيارة الالتقاء في لندن التي تعد المركز العالمي للمال والأعمال، وتمر عبر سوق مالها أغلب تدفقات رؤوس الأموال الدولية، بما فى ذلك بعض الاستثمارات المعنية بالاستثمار في الشرق الأوسط. بالعديد من مسئولي الشركات العالمية ومؤسسات التمويل الدولية، بما يسهم في دفع عجلة الاقتصاد المصري وزيادة الإنتاج .

 
والي جانب هذا، وعلي المستوي السياسي، بحث الأوضاع المضطربة في منطقة الشرق الأوسط، حيث تتلاقي وجهات نظر القاهرة ولندن حول كيفية التحرك نحو إيجاد حلول لها، خاصة فيما يتعلق بالأوضاع في سوريا والعراق واليمن وليبيا، لمواجهة التنظيمات المتطرفة الدموية خاصة تنظيم داعش، والبحث أيضاً في سبل تحريك جهود السلام إزاء القضية الفلسطينية .


حرصت وسائل الاعلام البريطانية علي إجراء حوارات صحفية مع السيد الرئيس قبيل توجهه الي لندن، تضمنت حواراً صحفياً مع صحيفة الديلي تليجراف، ولقاءين تليفزيونيين مع قناتيّ البي بي سي الإنجليزية والعربية .


السفير/ علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، أكد أن اللقاءات الإعلامية التي أجراها السيد الرئيس تناولت العلاقات الثنائية بين مصر والمملكة المتحدة وسبل تنميتها وتدعيمها في مختلف المجالات، ولا سيما السياسية والاقتصادية، في ضوء الفرص الاقتصادية المتاحة التي توفرها مصر على صعيد الصناعة والاستثمار، وخاصةً في المشروعات الكبرى التي تدشنها وتنفذها الحكومة المصرية. وقال أن اللقاءات تطرقت أيضاً إلى الأوضاع على الساحة الداخلية على الصعيدين السياسي والاقتصادي، والتغيرات التي مرت بها مصر على مدار السنوات الأربع الماضية استجابةً لإرادة الشعب المصري الذي ثار من أجل الحفاظ على الدولة المصرية وهويتها الوطنية وصون الطبيعة السمحة المعتدلة للشعب المصري الذي ينبذ الإرهاب والتطرف والعنف. كما استعرض السيد الرئيس ملامح عملية التحول الديمقراطي التي تشهدها البلاد تحقيقاً لتطلعات الشعب المصري الذي ينشد تحقيق التقدم الاقتصادي والعدالة الاجتماعية وتعزيز حقوقه وحرياته. كما تناولت اللقاءات الإعلامية للسيد الرئيس الوقوف على أهم المستجدات وآخر التطورات على الصعيد الإقليمي، حيث تم تناول سُبُل مكافحة الإرهاب والرؤية المصرية في هذا الصدد، فضلاً عن النزاعات التي تشهدها بعض دول المنطقة والتي يتعين التوصل لحلول سياسية لها، بما يحفظ سلامتها الإقليمية ووحدة أراضيها ويصون مقدرات شعوبها .

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى